منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر > منتدى البيانات والإعلانات
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 10-04-2007, 01:43 PM
عاشق مهدي الامم عاشق مهدي الامم غير متصل
مجمد من قبل المشرف
 

رقم العضوية : 37675

تاريخ التّسجيل: Feb 2007

المشاركات: 126

آخر تواجد: 28-12-2008 04:15 PM

الجنس:

الإقامة:



















حوار ومناظرة مع سماحة الشيخ اليعقوبي
حول الأعلمية وطرق إثباتها .......!

تقديم
سماحة آية الله العظمى
السيد محمود الحسني(دام ظله)

بقلم
الشيح حيدر الكوتي
الحوزة العلمية الجماهيرية الصادقة








بسم الله الرحمن الرحيم



المقدمة

اللهم وصلِّ على وليّك المحيي سنتك ، القائم بأمرك ، الداعي اليك ، الدليل عليك ، حجّتكعلى خلقك ، وخليفتك في أرضك ، وشاهدك على عبادك ،
اللهم أذلّ كل من ناواه ، وأَهِلك كل من عاداه ، وامكُر بمن كادَهُ ، واستأصل من جحده حقـّه ، واستهان بأمره وسعى في إطفاء نوره ، وأراد إخماد ذِكْرَه .....
وبعد ...
أولاً :- فإن القطع والعلم والاطمئنان يتحقق بهما الحجية والتنجيز والتعذير , وعليه فالبينة في المقام إذا لم تولّد العلم أو الاطمئنان فلا تأثيرلهاأي لا حجية لها وليس فيها تنجيز وتعذير ، والأمر أوضح وأجلى مع وجود بيّنة أخرى معارضة ، فإنها تسقط بالمعرضة , ويبقى العقل والشرع يلزماننا البحث عن طريق يفيد العلم والاطمئنان , فإذا كان هذا البحث والمناظرة (مثلاً) يولّد عندك العلم أو الاطمئنان بأرجحية الأطروحة (أ) , وجب عليك إتباعها ، وبهذا الطرح يكون الباحث قد ولّد عندك العلم والاطمئنان ببحثه هذا فهو بهذا المعنى قد عمل عمل أهل الخبرة (بالمعنى الأخص) الذين يتولّدبشهادتهم العلم أو الاطمئنان , فهو من أهل الخبرة بهذا اللحاظ ، ولهذا وسّعنا عنوان أهل الخبرة في مقامات سابقة ونقصد به هذا المعنى ,
ثانياً :- يمثل هذا البحث الحلقة (8) من حلقات السلسلة الوافية في رد شبهات الأدعياء الواهية سدد الله تعالى المؤلف ووفقه لنصرة الحق وأهله .
محمود الحسني
16/ ذي القعدة /1424 هـ




الإهداء

إلى من لاهو إلا هو

إلى من لا يعرفه إلا الله وعلي

إلى من لا يعرفه إلا الله والرسول

إلى من لا يعرف قبرها إلا المخلصين

إلى من أصبح نعشه مرمى لنبال الكفر والإلحاد

إلى من أصبح صدره مرعى لحوافر خيل العناد

إلى مصابيح الدجى وعلامات الهدى أولاد المظلوم

إلى جميع شهداء الحق وأنصار الإمام ((عجل الله تعالى فرجه الشريف))
اهدي هذا الجهد القليل
الـمـؤلـــــف





وقــفــــــــــــة

بعد أن طرح السيد محمود الحسني (دام ظله) دليله إلى الساحة الحوزوية ولم يتصدَ له احد ممن يدّعـون أنهم أصحاب علم ودراية بأي رد علمي وموضوعي وأخلاقي . لكن الألفاظ البذيئة والتهجم اللااخلاقي والكـــــــــــلام اللامعـقـول نراه يصدر من أناس يدّعـون الأخلاق والعرفان .
ولكشف الحقائق ذهبت بنفسي إلى المتصدين للقيادة وحتى لا يكون الكلام منقول من شخص تفحصت بنفسي ودخلت على بعض العـلماء وناظرتهم بخصوص مرجعية السيد محمود الحسني (دام ظله) . وسوف أقص عليكم ماذا جرى وراء الكواليس والله الشاهد على كلامي . ومن أراد التأكّد يذهب إليهم بهذا الكتاب ويسأل إذا كان هذا الكلام صحيح أم لا . وإذا نكروا انا مستعد ان اذهب معكم إليهم ونقسم بأي صيغـة يشاءون أو نتباهل ونجعل لعنة الله على الظالمين .


الشيخ اليعقوبي والمناظرة


عندما سُئـل الشيخ اليعقوبي (دام عزه) عن السيد محمود الحسني (دام ظله) قـال فـي البداية مـــا مضـمونـه ((قد استعجـل))ولم ينكر اجتهاده ولكن عندما أصبح شياع للمرجعية وبدأ الناس يقبلون على سماحة السيد محمود الحسني (دام ظله) صرّح الشيخ اليعقوبي (دام عزه ) ان السيد الحسني ((متوهم)) . لذلك قررت ان اذهب اليه مع أصحابي لكي أتأكد بنفسي لأن هذا الزمان زمان سوء وحسن الظن لا ينفع . وسوء الظن من حسن الفطن كما عبّر الإمام (u) وعندما دخلنا إلى جامع الرأس وجدت الشيخ اليعقوبي (دام عزه) وسلّمت عـليـه وبدأت المناظرة معـه وهـذه نـص المناظرة ومن أراد التأكد فليذهب إلى سماحةالشيخ ويقول له هل هذا الكلام صحيح فإذا أنكر أي فقرة من فقرات الكلام انا مستعد لأن اذهب اليه ونقسم نحن الاثنين أو نتباهـل ومـن لا يقسم أو لا يتباهـل يكون كاذباً ولعنة الله على الكاذب .


نص المناظرة

قلت للشيخ :- ان السيد الشهيد (قدس سره) قال في كتاب منهج الصالحين الجزء الأول باب الاجتهاد والتقليد مسألة نصها :-
(( إذا قـلد مجتهداً فمات جاز لك البقاء بخصوص ما عمل به من المسائل . ويتعين الرجوع في سائر الاحكام للمجتهد الحي الجامع للشرائط الذي قلدته في جواز البقاء )) فما نوع التعيين المذكور في المسألة ؟
الشيخ :- واجب عيني .
قلت :- هل جواز البقاء يحتاج إلى تقليد اعلم الأحياء ؟
الشيخ :- نعم .
قلت :- ومن اعلم الأحياء ؟
الشيخ :- محمد اسحاق الفياض حسب شهادة السيد الشهيد (قدس سره) .
قلت :- هل واجب تقليده ؟
الشيخ :- نعم .
قلت :- عـلى كـل مقلدي السيد الشهيد ان يقلدوا الفياض ؟
الشيخ :- نعم على كل مقلدي السيد الشهيد تقليد الفياض .
قلت :- قبل مدة أرسلنا لك شخصاً وقال لك هل يجوز تقليدك ؟ فكان جوابك له (( كلا ابقى على تقليد السيد الشهيد (قدس سره) وارجع لي بالمستحدثات )) . والرجوع بالمستحدثات لأعلم الأحياء وعندما قلت له ارجع لي فهذا معناه انك أنت اعلم الأحياء فكيف تقول الآن أن الفياض هو اعلم الأحياء ؟
الشيخ:- لا حصلت شبهة .
قلت :- وما هي الشبهة ؟
الشيخ :- معنى الكلام هو يرجع لي وانا آتي له بالمستحدثات من الشيخ الفياض .
قلت :- هذا معناه رجوع إلى الفياض وليس لك وانت مجرد واسطة نقل فتوى وهذا أي شخص حتى إذا لم يكن حوزوي يمكن ان ينقل فتوى المجتهد . إذن انت الذي اثرت الشبهة في ذهن السائل حتى قال ان الشيخ اليعقوبي مجتهد .
الشيخ :- لا انا لست مجتهد ولم أُنزّل رسالة عملية . ولكن كونكم تعرفوني ولا تعرفوا الفياض .
قلت :- نحن نعرف جميع العلماء ، فقلت له عندي سؤال آخر (ما هو رأيك بالسيد محمود الحسني ) ؟
الشيخ :- أنا قلت انه واهم .
قلت :- وما هو الدليل ؟
الشيخ:- (وانته شنوا حتى انطيك الدليل ) .
قلت :- انا مكلف والله سبحانه وتعالى أمرني أن اسأل في أمور ديني .
الشيخ:- خذها مسلّمة .
قلت:- لماذالاآخـذهامسلّمـةمـنالسيدالسـيـستـانـيأو السيد الحسني لماذا منك ؟
الشيخ :- هذا أمر يخصك انت لا تعتقد بي .
قلت :- انا مع الدليل كل من يعطي الدليل انا معه .
الشيخ:- لماذا سألتني أوَ لست من أهل الخبرة ؟
قلت :- أهل الخبرة طريق من خمسة طرق لمعرفة الأعلم والسيد الشهيد (قدس سره)لم يذكر أهل الخبرة في كتاب منهج الصالحين , لكن ذكر البينة فأعطيني البينة وانا أقرّ لك .
الشيخ:- ما هو الداعي الذي جعلك تسأل هكذا اسئلة ؟
قلت :- الداعي هو ان السيد الشهيد (قدس سره) يقول (( من بقى على تقليد الميت إهمالاً أو مسامحة دون ان يقلد الحي في ذلك كان كمن عمل بدون تقليد ويتعين عليه الرجوع إلى الحي في ذلك)) . والسيد محمود الحسني ادّعى الاجتهاد والاعلمية ولا يجيز البقاء على تقليد الميت . وخوفاً على اعمالي ان تذهب هباءاً منثوراً بدأت اسأل .
الشيخ:- دعوة الرجل لنفسه لا تثبت حجة .
قلت:- الحجة ليست دعواه فقط وانما كتبه الاستدلالية ودعوته إلى المناظرة فأصبح كلامه حجة عليّ , وحتى انه هدم مبناك في الفقه حيث إشكل على كتابك (( القول الفصل في احكام الخل )) فأصبح كلامه حجة عليّ لماذا لم ترد الإشكالات الواردة عليك حتى يكون كلامك حجة عليَّ ؟
الشيخ:- ومن قال لك اني لم أرد عليه .

قلت :- أين الرد ؟ اعطني إياه وانا اذهب به إلىالسيد محمود الحسني .

الشيخ:- كتابي نفسه هو الرد .
قلت :- قبل قليل تقول دعوة الرجل لنفسه لا تثبت حجة فكيف تدعوا لنفسك وتقول كتابي هو الرد ؟
الشيخ :- تردد ثم قال(( إذن سَلْ أي من أهل الخبرة)) .
قلت :- رجعنا ايضاً إلى أهل الخبرة , ولكن لا بأس اعطني شخص واحد من أهل الخبرة حقيقي حيث درس عندك وعند السيد محمود الحسني وعادل وانا ارضى بحكمه .
الشيخ :- انتم لماذا تسألون هكذا اسئلة انت تأتي وتأخذها مسلّمة هذا أمر يخصنا لا يخصكم وليس من حقكم ان تسألوا عن التفاصيل .
قلت :- نحن لا نأخذ مسلمات نحن مع الدليل .
فجاء احد المشايخ وقال حان وقت الصلاة انهضوا عن الشيخ .
فقمت انا وأصحابي وقلت للشيخ بصوتٍ عالٍ (( الآن واجب على كل مقلدي السيد الشهيد (قدس سره) ان يقلدوا الفياض )) .
فقال الشيخ :- انتظر لحظة , خذ الاستفتاء من ذلك الشيخ .
( انظر في البداية قال يجب تقليد الفياض والآن يقول خذ الاستفتاء من ذلك الشيخ ) . فذهبت إلى الشيخ الجالس في جامع الرأس , وقلت له الشيخ اليعقوبي بعثني إليك وأريد الاستفتاء .
فقال ذلك الشيخ :- سوف اقرأ اليك الاستفتاء وانت احفظه .
فقلت له :- لا بأس تكلم .
فقال ذلك الشيخ :- أفتى سماحة الشيخ اليعقوبي بجواز البقاء على تقليد السيد الشهيد (قدس سره) لكن شرط ان تحتاط بين السيد الشهيد (قدس سره) والشيخ الفياض .
إلى هنا انتهى الكلام وخرجنا .
والآن سوف نناقش كلام الشيخ اليعقوبي (دام عزه) ونرى من الذي خالف كلام السيد الشهيد (قدس سره) وخالف العقل والوجدان انا أم سماحة الشيخ اليعقوبي (دام عزه) وسيكون الكلام في نقاط :-
أولاً :-

قال سماحة الشيخ ان الفياض هو الأعلم حسب شهادة السيد الشهيد (قدس سره) . ونحن كلنا نعـلم ان السيد الشهيد لـم يشهد بأعلمية الشيخ الفياض ابـداً , لأن سماحة السيد الشهيد (قدس سره) قال في لقاء الحنانة ان من لم يدرس اصول أبي جعفر ويفهمها اعزلوه من الأعلمية والكل يعلم ان الفياض لم يدرس اصول أبي جعفر (( نعم حاول أن ينقضها ويشكل على بعضها في البحث الخارج الذي يلقيه على طلابه لكن السيد الحسني أبطل كل نقوضه وإشكالاته كما في الفكر المتين (الجزء الأول – الجزء الثاني) )) وأن السيد الشهيد (قدس سره) قال في لقاء الحنانة انه ( طيب القلب ) ولم يقل أعلم المجتهدين .
بل قال السيد الشهيد (قدس سره) عندما سُـئـل عن الرجوع إلى الفياض هل لأنه الأعلم فأجاب كلا أنه ليس بأعلم جزماً . ولكن أنا قلت ارجعوا اليه لأنه أطيب الموجودين يعني افضل من غيره . فأين اشارة السيد الشهيد (قدس سره) إلى الفياض بالأعلمية , أليس هذا الكلام غير مطابق للواقع , والحكم لكم أيها المنصفون .
ثانياً:-

ان سماحة الشيخ يقول للناس ابقوا على تقليد السيد الشهيد (قدس سره) وارجعـوا لي في المستحدثات . وكان عندما يـسُـئل يعطي رأي السيد الشهيد أو رأيه وعندما الزمته في الكلام قال ( لا , ان من يرجع إلي أنا أعطيه رأي الفياض) والكل يعلم إن رأي الفياض غير مبرئ للذمة لأنه ليس بأعلم جزماً , والحكم لكم أيها العادلون .
ثالثاً:-

ولو فرضنا ان تقليد الفياض واجب فكيف جاز لكم البقاء على تقليد السيد الشهيد (قدس سره) ونحن نعلم ان الفياض أصلاً لا يعتقد باجتهاد السيد الشهيد (قدس سره) فضلاً عن أعمليته . فإذا قلتم نحن نرجع له فقط في هذه المسألة , حيث أنه يجّوز البقاء على تقليد الميت إذا كان أعلم .
نقول :- إذا رجعتم إلى الفياض كونه أعلم إذن الأعلم اقدر على تحديد الأعلم لأن تحديد الأعلم شبهة موضوعية نرجع بها إلى أهل الخبرة والاختصاص في ذلك الموضوع الداخل في نطاق العلم والأعلمية والفياض إذا كان أعلم فيجب ان نرجع اليه في تحديد الأعلم لأن الشبهة ضمن اختصاصه أي في مجال العلم والأعلم . ولو كان هو الأعلم وأعلم من الشيخ اليعقوبي والسيد الحسني فهذا يستلزم إن تقليدنا للسيد الشهيد (قدس سره) كان باطلاً , لأن طلاب السيد الشهيد أشاروا إلى سماحة السيد الشهيد (قدس سره) وبما ان الفياض أعلم منهم حسب فرض الشيخ اليعقوبي وهو يشير إلى السيد أبي القاسم الخوئي فهذا يستلزم أعلمية السيد أبي القاسم الخوئي على السيد الشهيد (قدس سره) .
وهذا الكلام يرفضه كل من اعتقد بأعلمية السيد الشهيد (قدس سره) على باقي المراجع .
وإذا كان الفياض هو الأعلم فهذا يستلزم الرجوع اليه في سائر الاحكام لا فقط في هذه المسألة كما افتى السيد الشهيد (قدس سره) حيث قال ( ويتعين الرجوع في سائر الاحكام للمجتهد الحي ) . والبقاء يكون فقط بخصوص ما عملت به من المسائل . أي فقط المسائل التي مرت عليك خلال فترة تقليد الأعلم في حياته اما المسائل التي لم تعمل بها والمستحدثات والخمس والتقليد يكون للحي الأعلم حسب فتوى السيد الشهيد (قدس سره) .
فهل يوجد من طبق هذا الكلام , والحكم لكم أيها المؤمنون .
رابعاً:-

لقد صرّح الشيخ اليعقوبي انه ليس مجتهداً . وهذا الكلام هو إقرار منه والإقرار يؤخذ على الشخص . اما إذا قال انه تقية فالمفروض انه لا يصرح بعدم الاجتهاد وانما يستخدم التورية مثلاً يقول (( انا لم اقل اني مجتهد)) فهذا معناه انه لم يصرح بالاجتهاد لكن ليس معناه انه ليس مجتهداً فيكون معـذور اما انه يصرح ويقول انا لست مجتهداً ولم أُنزّل رسالة عملية فهذا إقرار منه على نفسه . وهذا الإقرار سوف نحتج به عليه في نهاية هذا البحث (( ربما يقول البعض أنه سمع من سماحة الشيخ يقول مثلاً (اني لم أقل اني مجتهد) . وهذا ليس معـناه أنـه ليس بمجتهد . لـكن أقول , إني أتحدث واعلق على الكلام الذي حصل بيني وبين سماحة الشيخ اليعقوبي هذا أولاً , وثانياً , هذا يثبت التضارب في كلامه حيث يعني هذا الكثير لا حاجة للخوض في التفصيل)) , والحكم لكم أيها العقلاء .
خامساً:-

لقد قال سماحة الشيخ ان السيد الحسني واهم . وهذا الكلام بلا دليل . ونحن نعلم ان كل دعوى أو حكم بلا دليل باطل . وعندما طالبته بالدليل نهرني وقال (( انت شنو حتى انطيك دليل)) فهل سمعتم في سيرة المعصومين والعلماء ان شخصاً سأل احد المعصومين أو احد العلماء عن الدليل وقال له المعصوم أو العالم ما لفظه أو معناه (( انت شنو حتى انطيك دليل)) وما أدراك ما انا قد أكون طالب بحث خارج وسألك عن الدليل , بل حتى إذا لم أكن طالب بحث خارج فالمفروض انك تعـطي دليلاً على قدر عقلي ولو تؤسس الاحتمال المعـقول أو العـقلائي في ذهني حتى يبطل استدلالي في إثبات أعلمية السيد محمود الحسني (دام ظله) . لكن كل هذا لم يصدر من الشيخ واستهزأ بي . ولي معه وقفة أمام الله سبحانه وتعالى والله احكم الحاكمين .
سادساً:-

قال سماحة الشيخ خذها مسلّمة . أقول :- منذ متى نحن نأخذ مسلّمات ألم يعلّمنا السيد الشهيد (قدس سره) عدم اخذ المسلمات ألم يعلّمنا المطالبة بالدليل . وإذا كان الأخذ من الغير بدون دليل فالمفروض ان السيد الشهيد (قدس سره) يكون مصداقاً لما قالوا عنه حيث قالوا : ((مجنون وعميل للدولة وغير مجتهد و كلام لا أستطيع لفظه أو كتابته "وألف حاشاه")) ولولا مطالبتنا لهم بالدليل لكان كلامهم تاماً علينا . وكل من أخذها مسلّمة من هؤلاء المنتفعين فقد ضل وهوى وحارب نائب الإمام (u) واُلزمك بكلامك فالسيد الحسني قال عنك انك لست بمجتهد وأعطى دليلاً على ذلك . فهل ان كلام من يعـطي الدليل لا يؤخذ والذي لا يعـطي الدليل يؤخذ كلامه . ولماذا كلما يطالبونك بالدليل على عدم اجتهاد السيد الحسني تقول خذوها مسلّمة ولا تسألوا عن الدليل لأني طبيب والطبيب لا يُسأل إذن عندما قال سماحة السيد الحائري ان الشيخ اليعقوبي ليس مجتهداً المفروض ان نأخذها مسلّمة لأنه ايضاً طبيب والطبيب لا يسأل .
ولكنّا سمعناك تقول (أنا أطالب السيد الحائري بالدليل على عدم اجتهادي) نقول لك عندما صرحت بعدم اجتهاد السيد الحسني قلت خذوها مسلّمة .
والآن انت تطالب بالدليل من السيد الحائري . إذن انك تكيل بمكيالين . فأين الحق نحن اما نطالب بالدليل أو نأخذ مسلّمات . وانت يا شيخ "اصفالك على راي" كما في لهجتنا العامية . والحكم لكم أيها المظلومون .
سابعاً :-

قال سماحة الشيخ لماذا سألتني أوَ لست من أهل الخبرة ؟
أقول :- منذ متى أهل الخبرة كان دليلاً تاماً والتعارض موجود في كل زمان ونحن نعلمان التعارض يسقط الدليل . حيث ذكر السيد كاظم الطباطبائي في العـروة الوثقى (… أهل الخبرة ما لم يتعارض ) وكذلك رأي كل أو جل العلماء .
وبما ان الشيخ يقرّ بأعلمية السيد الشهيد (قدس سره) لذلك سوف نعرض عليه بالمعنى فتاوى سماحة السيد الشهيد (قدس سره) في هذا الخصوص لأنه قد يكون لم يطلع عليها . عندما سُـئل السيد الشهيد (قدس سره) عن كيفية التقليد في هذا الزمان مع وجود أهل الخبرة ولكنهم كل يشير إلى صاحبه والشياع عبارة عـن مؤسسات اعـلامية . فكان الجواب ان أهل الخبرة جماعات متفرقة كل يشير إلى صاحبه والشياع لا يفيد الاطمئنان في هذا الزمان لكن يكفي الاطمئنان العقلي للتقليد في هذا الزمان .
وايضاً سُـئل بهذا السؤال ((ان الفضلاء والمجتهدين يـُشيرون إلى مجتهد وانا اطمئناني لغيره)) .
فكان الجواب (( خذ باطمئنانك لسقوط أهل الخبرة بالتعارض أو التساقط)) . ومن أراد التأكد فليرجع إلى مسائل وردود . ويوجد كثير من الاستفتاءات التي يشير بها السيد الشهيد (قدس سره) على عدم صلاحية أهل الخبرة في هذا الزمان . ويقرّ سماحة السيد الشهيد (قدس سره) بوجود التعارض رغم أنه يوجد من يشير اليه من أهل الخبرة . لكن الحق يقال . وقد يشكل احدهم إذا كان أهل الخبرة ليس بدليل لماذا يذكر في الرسائل العملية ولماذا يذكر سماحة السيد الشهيد (قدس سره) في الصراط القويم ؟
أقول :- ان أهل الخبرة يصلح كدليل إذا لم يتعارض أي المفروض ان أهل الخبرة جميعهم يشيرون إلى مجتهد بدون استثناء . وفي هذه الحالة يصبح أهل الخبرة حجة . اما إذا تعارضوا تسقط حجيتهم . وشروط أهل الخبرة ان يكون مجتهداً أو قريباً من الاجتهاد أو طالب بحث خارج يفهم مطالب المجتهدين ويستطيع تمييز الأفضل وحتى يتسنى له الحكم . وان يدرس عند كل المجتهدين أو يطلع على جميع آراءهم الاصولية والفقهية ويتباحث معهم حتى يعرف مستواهم العـلمي . اما إذا وجد مجتهدين ولم يدرسوا ولم يطلعـوا على رأي المجتهد أو المتصدي للاجتهاد فلا يصح ان يطلق عليهم بأهل الخبرة صالحين للتقييم والشهادة .
وعند عـدم وجود أهل الخبرة لا يعني عـدم اجتهاد ذلك الشخص المتصدي , لأن الاجتهـاد لا يتوقـف علـى أهـل الخبرة , وكذلك لا ينحصر إثبات الاجتهاد في أهل الخبرة فقط بل توجد عـدة طرق لمعرفة المجتهد الأعلم . لذلك عدم وجود أهل الخبرة سقط دليل أهل الخبرة فقط ولا يسقط اجتهاد أو اعلمية ذلك الشخص ولا يسقط إثبات الاجتهاد والأعلمية لوجود طرق اخرى لإثبات اجتهاده , كالاستدلال الفقهي , والاطمئنان العقلي الناشئ من مورد عقلائي لا ناشئ من مورد مالي أو مؤسساتي أو عاطفي .
ثامناً:-

الشيخ (دام عزه ) يقول لي لماذا تسأل هكذا اسئلة وما الدافع ؟
أقول :- ألم تقرأ روايات أهل بيت العـصمة (عليهم السلام) التي تدل على وجوب السؤال عن أمور الدين , حيث قال المعصوم (u) سل تفقهاً ولا تسأل تعـنتاً . وقيل سلْ في أمور دينك حتى يقال عنك انك مجنون . وقيل اسأل في أمور دينك حتى يعرق جبينك . وكثير من الروايات التي تحث على السؤال اضافة إلى النصوص القرآنية . والآن هل عرفت الداعي الذي دفعني إلى السؤال يا سماحة الشيخ .
تاسعاً :-

قال سماحة الشيخ (دام عزه) دعـوة الرجل لنفسه لا تثبت حجة .
أقول :- عندما جاء الرسول الخاتم (صلى الله عليه وآله وسلم) بدعـوى وهي النبوءة وجاء بكتاب وهو القرآن الكريم أليست هذه دعوى لنفسه . فحسب كلامك انها لا تثبت , فهل ترضى بذلك . ولماذا دعـوت الرجل لنفسه لا تثبت حجة وما دام الدلـيل موجود , ونحن نعلم ان كل أهل البيت (عليهم السلام) دعوا لأنفسهم . بل وان الإمام الغائب(عجل الله تعالى فرجه وسهل مخرجه) سوف يدعـو لنفسه وسوف يطلب المناظرة . فهل ان الدعوى لا تثبت , ما لكم كيف تحكمون . ولو سلّمنا وتنزلنا ولن نتنزل أن دعوة الرجل لنفسه لا تثبت حجة , فلماذا دعوت انت لنفسك وقلت هو كتابي نفسه رد على السيد الحسني , فلماذا هذا التناقض فإما تسلّم ان دعوة الرجل لنفسه لا تثبت حجة فيكون لزاماً ان لا تدعـو لنفسك , أو انك لا تسلّم بهذا الكلام فيكون لزاماً ان تخبرنا بالحقيقة والصدق . لِمَ تقولون ما لا تفعلون كبر مقتاً عند الله ان تقولوا ما لا تفعـلون .
عاشراً :-

لقد صرح الشيخ اليعـقوبي وأوجب تقليد الشيخ الفياض في بداية المناظرة وعندما أكدت عليه السؤال في نهاية الكلام قال لحظة خذ الاستفتاء من ذلك الشيخ الجالس في جامع الرأس .
أقول:- لماذا تغير الجواب في البداية عندما الزمتك بوجوب الرجوع إلى الأعلم الحي حسب فتوى السيد الشهيد (قدس سره) قلت نعم واجب تقليد الشيخ الفياض وعندما أكدت عليك السؤال قلت لحظة خذ الاستفتاء من الشيخ الذي كان يجلس على بعد مسافة من الشيخ .
انظر أيها المكلف المسكين تناقض الآراء والكلام .
وعندما قال لي ذلك الشيخ ان الشيخ اليعـقوبي افتى بجواز البقاء عـلى تقليد السيد الشهيد (قدس سره) قد ركن شرط الاحتياط بين السيد الشهيد (قدس سره) والشيخ الفياض . وهذا الكلام مردود جملة وتفصيلاً . وسوف اثبت لكم ذلك من خلال عـدة أمور منها :-
(1) ان الشيخ اليعـقوبي قد صرح أمامنا بنفسه أنه ليس مجتهداً . فكيف يحق له ان يفتي ألم يسمع أو يقرأ فتوى السيد الشهيد (قدس سره) في منهج الصالحين الجزء الأول باب الاجتهاد والتقليد حيث قال ((من لم يكن أهلاً للمرجـعـية يحرم عليه الفتوى )) وبما ان الشيخ اليعـقوبي ليس بمجتهد حسب إقراره . وغير المجتهد ليس أهلاً للمرجـعـية . بل ان المجتهد ليس أهلاً للمرجـعـية ما لم يكن أعلم الموجودين , إذن فقد ارتكب محرماً .
(2) لو فرضنا ان سماحة الشيخ مجتهد تنزلاً ولن نتنزل , فقط مجتهد وليس أعلم حسب إقراره ان الفياض هو الأعلم . فكيف يفتي بفتوى خلاف الأعلم ونحن نعلم ان فتوى الأعلم نافذة على غير الأعلم حسب مبنى السيد الشهيد (قدس سره) ومبنى الشيخ الفياض , وبما أن الشيخ الفياض لم يفتِ بجواز البقاء والاحتياط بينه وبين السيد الشهيد (قدس سره) إذن فتوى الشيخ اليعـقوبي لا يؤخذ بها .
(3) لو فرضنا ان الشيخ اليعـقوبي مجتهد وأعلم تنزلاً ولن نتنزل , فكيف يقول ان الشيخ الفياض هو الأعلم ؟ ولو قلنا تقية , ليصرح بالأمر الآن بعد زوال نظام البعث المقبور وليسند كلامه بالدليل , وإذا لم يفعل فالعقل والشرع والأخلاق تلزمنا عدم اتباعه وعدم الدعوى له لعدم وجود الدليل , ومن خالف العقل والشرع والأخلاق فليتبوّأ مقعـده في نار جهنم وبئس القرار , والحكم لكم أيها المساكين .



الخاتمة

هذا كلامي ومن أراد التأكد فليسأل سماحة الشيح اليعقوبي وارجع وأقول إذا انكرها فإنه ملزم باليمين ونحن نعلم (البينة على من ادّعى واليمين على من أنكر) والبينة موجودة إذا طلبها سماحة الشيح .
هذا قولي واستغفر الله لي ولكم
والحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على خير المرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين .

يامولانا ياصاحب الزمان
الغوث.. الغوث .. الغوث , أدركنا .. أدركنا .. أدركنا ,
الليلة .. الليلة .. الليلة
الساعة .. الساعة .. الساعة , العجل .. العجل .. العجل
[FONT='&Uacute] [/font]
الشيخ
حيدر الكوتي


قديم 10-04-2007, 01:48 PM
عاشق مهدي الامم عاشق مهدي الامم غير متصل
مجمد من قبل المشرف
 

رقم العضوية : 37675

تاريخ التّسجيل: Feb 2007

المشاركات: 126

آخر تواجد: 28-12-2008 04:15 PM

الجنس:

الإقامة:

تقليد غير المجتهد
مسالة (11) من رسالة السيد (قدس سره) إذا قلد من ليس أهلا للفتوى وجب العدول الى من هو أهلاً لها وكذا إذا قلد غير الأعلم وجب العدول الى الأعلم وكذا لو صار غيره اعلم.
يقول السيد (قدس سره) إذا قلد من ليس أهلا للفتوى وجب العدول الى من هو أهلاً لها .
بمعنى لو طبّقنا مثلاً كلام السيد (قدس سره) على ما حصل فعلاً سنعرف أن الذي حصل هو تقليد الشيخ اليعقوبي بعد وفاة السيد (قدس سره) لأن التقليد كما عرفنا (هو العمل طبق فتاوى) المجتهد وبما أن الشيخ اليعقوبي كما يرى بنفسه الاجتهاد وكما هو واضح للمتتبع وبما أن الطلبة يدعون للشيخ اليعقوبي وما يزالون وعلى العموم فانه حصل في الخارج تقليد الشيخ اليعقوبي من خلال السير على فتاواه التي يجيب عليها ومن خلال مبانيه في مسألة الخل وغيرها من خلال ادعائه للولاية كما عرفنا وبعد أن كشف السيد محمود الحسني (دام ظله) بأن الشيخ اليعقوبي ليس مجتهداً كما اعترف الشيخ اليعقوبي بنفسه نرجع الى فتوى السيد (قدس سره) في مسألة (11) إذا قلد من ليس أهلاً للفتوى (يعني غير المجتهد) وجب العدول الى من هو أهلاً لها (المجتهد) ، وإضافة لما ذكر السيد (قدس سره) في مسألة (11) (وجوب الرجوع الى اعلم الأحياء بعد وفاة المرجع).
والآن فالمفروض بالإنسان العاقل الباحث عن الدليل والذي يقول (نحن الشيعة أهل الدليل حيثما ما مال نميل ).
مثل هذا الإنسان المنصف المفروض به أن يعدل الى المجتهد الحقيقي لا المزيّف فمن هو المجتهد الحقيقي الذي يجب تقليده يا ترى ؟ ولكي تعرف المجتهد الحقيقي من المجتهد المزيّف عليك أن تطلب مايلي كما قلنا سابقاً :
1 - بحوث أصولية عالية مطبوعة أو مسجلة على أشرطة أو مسموعة بالمباشر إثناء إلقاء البحث الخارج .
2- بحوث فقهية عالية مطبوعة أو مسجلة على أشرطة أو مسموعة بالمباشر إثناء إلقاء البحث الخارج .
3- تقريرات لأستاذه وإشارة الأساتذة له ، والرسالة العملية ،والبحوث الاستدلالية الأخرى العقائدية والتفسيرية ، ودعوته للمناظرة ، وغيرها من الأدلة والمؤيدات والتي يصلح بعضها كدليل مستقل أو المجموع يكون دليلا ً .
وأنت أخي القاريء الذكي الباحث عن دينك بإخلاص عليك أن تطلب هذه الآثار ممن تقلده ، ولو بحثت في النجف الاشرف كما بحثنا سوف لن تجد هذه البحوث ولا التقريرات لا عند الشيخ اليعقوبي ولا عند السيد السيستاني ، وإذا قرأوا أو سمعوا كلامي هذا سيعطون مبالغ مغرية لأحد طلبة البحث الخارج لكي يكتب لهم بحثاً ويضعون أسمائهم على الغلاف تماماً كما تفعل أندية كرة القدم ويشترون اللاعب الذي يعجبهم وحتى لو فعلوا ذلك فأن هذا الطالب الذي سيكتب لهم تلك البحوث سوف يكون هو الآخر بحثه ركيك وعلميته متدنية لأنه لم يدرس الأصول الصحيحة ولم يدرس مطالب الشهيد الأول (قدس سره) وبالتأكيد سيكشف زيفه بعد أن ينتفض للحق السيد الحسني (دام ظله) أو من يسير على خط الحق .



قديم 10-04-2007, 01:49 PM
عاشق مهدي الامم عاشق مهدي الامم غير متصل
مجمد من قبل المشرف
 

رقم العضوية : 37675

تاريخ التّسجيل: Feb 2007

المشاركات: 126

آخر تواجد: 28-12-2008 04:15 PM

الجنس:

الإقامة:

اليعقوبي من أهل الخبرة
والآن عندما سُئل الشيخ اليعقوبي بصفته من ذوي الخبرة عن اعلم الأحياء الجامع للشرائط قال بأنه الشيخ الفياض والآن المفروض على مقلدي السيد محمد الصدر (قدس سره)ومقلدي باقي العلماء ومن يدعون أنهم علماء المفروض بمقلديهم أن يعدلوا الى المجتهد الحقيقي ويطلبون آثاره العلمية التي ذكرناها فلا تبقى نائماً حبيبي المكلف واطلب الآثار فإذا بحثت وقالوا لك بأنك لست تفهم وأنت ليس صاحب اختصاص وأنت تجهل هذه الأمور فقل لهم فقط اثبتوا لي بأن من أقلده عنده آثار علمية وأما إذا كنت تقلده لمدة عشرين عاما أو عشرة أعوام أو أكثر أو اقل بقليل بدون هذه الآثار وبدون حجة شرعية فعلى الإسلام السلام ولا تنخدع بمجرد كلام من طلبة اللاحوزة المخادعين فسيقول لك بأن العالم الفلاني عنده مؤلفات وكذا كتاب وعنوان وكذا بحث ويعطيك عناوين مزيفة قل له أريد منك من كل بحث نسخة اشتريها وانتظره مدة من الزمن فإذا لم يأتيك بما يعدك ولن يأتيك به فاعلم بأنه كذاب ومخادع أو سيأتيك بكتيبات بسيطة قد يكون بحثي هذا افضل منها رغم ضحالته وإنما أريدك أن تطلب بحوث أصولية وتقريرات تمثل عمل المجتهد فإذا أتاك بها فاذهب بها الى السيد محمود (دام ظله) وسترى المهزلة العلمية وكيف انه سيكشف لك مستواهم من الجهل وما بعد الحق إلا الضلال .

قديم 10-04-2007, 02:06 PM
ابو احمد العراقي ابو احمد العراقي غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 29157

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 1,063

آخر تواجد: 04-05-2015 11:48 PM

الجنس:

الإقامة:

عزيزي اين هو الحسني بعده غايب طلع ها ...............................

التوقيع : [IMG][/IMG]

قديم 10-04-2007, 11:35 PM
كرار اليعقوبي كرار اليعقوبي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 38030

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 176

آخر تواجد: 10-07-2008 09:28 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: عباس العطواني
يا عزيزي يبدو ان العلمية خانت السيد الصرخي في هذه المسألة...أقرأها جيداً:
في الرسالة الاستفتائية الخامسة عشر،صفحة(15)،في مسألة(34) سؤال ملخصه:
{إذا أخذ حويمن من الزوج وبيضة من امرأة أخرى(ليست زوجته) وزرعت البيضة المخصبة في رحم الزوجة،فالطفل يلحق بصاحبة البويضة أم بصاحبة الرحم؟}
فكان جواب السيد محمود ما نصه:
{إلحاق الولد بصاحبة الرحم الذي تكامل فيه.وعلى الأحوط وجوباً الإلحاق بصاحبة البويضة.والله العالم}.
والنتيجة العجيبة:إن الطفل يلحق بصاحبة الرحم فتكون أمه،ولكن نحتاط وجوباً ونلحقه بصاحبة البويضة وتكون أمه أيضاً!!!.
الشق الأول من الإجابة هو فتوى،والشق الثاني من الإجابة هو احتياط وجوبي،والمكلف ملزم أن يطبق(وجوباً) الفتوى والاحتياط الوجوبي،فيا ترى في جواب السيد محمود ماذا يفعل المكلف بالطفل،فإذا أعطاه لصاحبة الرحم(حسب الفتوى) أثِمَ ولم يعمل بالاحتياط الوجوبي!!وإذا أعطى الطفل إلى صاحبة البويضة(حسب الاحتياط الوجوبي) أثِمَ ولم يطبق الفتوى!!...فماذا يفعل المكلف هل يقسم الطفل إلى نصفين كل امرأة تأخذ نصف!!!.

عاشت وسلمت يدك على هذه المشاركة ياأخي العزيز (ممنين جبتهة ياخوية !!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟) ننتظر الاجابة من الاخ (عاشق مهدي الامم )

قديم 11-04-2007, 01:19 PM
ابو احمد العراقي ابو احمد العراقي غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 29157

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 1,063

آخر تواجد: 04-05-2015 11:48 PM

الجنس:

الإقامة:

عاشت ايدك اخي الفاضل عباس العطواني على هذا الكلام

التوقيع : [IMG][/IMG]

قديم 04-09-2008, 12:26 AM
محمد القادسي محمد القادسي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 40288

تاريخ التّسجيل: Jun 2007

المشاركات: 174

آخر تواجد: 13-08-2011 01:36 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: قلب العالم

إقتباس:

عزيزي اين هو الحسني بعده غايب طلع ها ...............................



المشاركة الأصلية بواسطة عباس العطواني
يا عزيزي يبدو ان العلمية خانت السيد الصرخي في هذه المسألة...أقرأها جيداً:
في الرسالة الاستفتائية الخامسة عشر،صفحة(15)،في مسألة(34) سؤال ملخصه:
{إذا أخذ حويمن من الزوج وبيضة من امرأة أخرى(ليست زوجته) وزرعت البيضة المخصبة في رحم الزوجة،فالطفل يلحق بصاحبة البويضة أم بصاحبة الرحم؟}
فكان جواب السيد محمود ما نصه:
{إلحاق الولد بصاحبة الرحم الذي تكامل فيه.وعلى الأحوط وجوباً الإلحاق بصاحبة البويضة.والله العالم}.
والنتيجة العجيبة:إن الطفل يلحق بصاحبة الرحم فتكون أمه،ولكن نحتاط وجوباً ونلحقه بصاحبة البويضة وتكون أمه أيضاً!!!.
الشق الأول من الإجابة هو فتوى،والشق الثاني من الإجابة هو احتياط وجوبي،والمكلف ملزم أن يطبق(وجوباً) الفتوى والاحتياط الوجوبي،فيا ترى في جواب السيد محمود ماذا يفعل المكلف بالطفل،فإذا أعطاه لصاحبة الرحم(حسب الفتوى) أثِمَ ولم يعمل بالاحتياط الوجوبي!!وإذا أعطى الطفل إلى صاحبة البويضة(حسب الاحتياط الوجوبي) أثِمَ ولم يطبق الفتوى!!...فماذا يفعل المكلف هل يقسم الطفل إلى نصفين كل امرأة تأخذ نصف!!!.



عاشت وسلمت يدك على هذه المشاركة ياأخي العزيز (ممنين جبتهة ياخوية !!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟) ننتظر الاجابة من الاخ (عاشق مهدي الامم )



سبحان الله ليس لي علاقة باحد ولكن عاشق مهدي الأمم يتكلم بالشمال وانتم تتكلمون بالشرق

ناقشوه على مايقول واتركو التهرب الى مكان اخر احبتي شيعة ال محمد

رمضان كريم

التوقيع :





الزمان سيثبت للاجيال القادمة من لعب باجدادهم العراقيين

قديم 07-09-2008, 04:59 PM
أبو ذر العراقي أبو ذر العراقي غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 28452

تاريخ التّسجيل: May 2006

المشاركات: 808

آخر تواجد: 30-06-2011 10:18 AM

الجنس:

الإقامة:

يا عزيزي يبدو ان العلمية خانت السيد الصرخي في هذه المسألة...أقرأها جيداً:
في الرسالة الاستفتائية الخامسة عشر،صفحة(15)،في مسألة(34) سؤال ملخصه:
{إذا أخذ حويمن من الزوج وبيضة من امرأة أخرى(ليست زوجته) وزرعت البيضة المخصبة في رحم الزوجة،فالطفل يلحق بصاحبة البويضة أم بصاحبة الرحم؟}
فكان جواب السيد محمود ما نصه:
{إلحاق الولد بصاحبة الرحم الذي تكامل فيه.وعلى الأحوط وجوباً الإلحاق بصاحبة البويضة.والله العالم}.
والنتيجة العجيبة:إن الطفل يلحق بصاحبة الرحم فتكون أمه،ولكن نحتاط وجوباً ونلحقه بصاحبة البويضة وتكون أمه أيضاً!!!.
الشق الأول من الإجابة هو فتوى،والشق الثاني من الإجابة هو احتياط وجوبي،والمكلف ملزم أن يطبق(وجوباً) الفتوى والاحتياط الوجوبي،فيا ترى في جواب السيد محمود ماذا يفعل المكلف بالطفل،فإذا أعطاه لصاحبة الرحم(حسب الفتوى) أثِمَ ولم يعمل بالاحتياط الوجوبي!!وإذا أعطى الطفل إلى صاحبة البويضة(حسب الاحتياط الوجوبي) أثِمَ ولم يطبق الفتوى!!...فماذا يفعل المكلف هل يقسم الطفل إلى نصفين كل امرأة تأخذ نصف!!!.


ما شاء الله هذا خوش اعلم

موضوع مغلق

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 02:28 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin