منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 30-05-2017, 12:36 AM
الايرواني_حسين الايرواني_حسين غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 108771

تاريخ التّسجيل: Jun 2015

المشاركات: 102

آخر تواجد: 11-01-2019 10:27 PM

الجنس:

الإقامة:

Exclamation شرح المراد من العبادة لسماحة الإستاذ الشيخ محمد كاظم الخاقاني

شرح المراد من العبادة كتبتها من محاضرة لسماحة الإستاذ الشيخ محمد كاظم الخاقاني

أن العبادة لغة هي الخضوع والتذلل ويقال طريق معبد أي مذلل للمشاية وللسيارة فأذن الشئ الممهد إلى غاية يسمى عبادة يسمى معبد السبيل الذي جعله الله سبيلا سالكا إلى الله سبحانه وتعالى للوصول اليه إيضا هو العبادة وهذا باب واسع كما سيأتي بيانه واما بحسب الاصطلاح العبادة هي الخضوع لله رب العالمين اي خاضع لله مستسلما لما وجده وسبيلا اليه سالكا إلى الله للقرب والسعادةو اما اصطلاحا هي الخضوع لله رب العالمين ومن الواضح و البديهي لا خضوع لله إلا بعد معرفة الله و إلا تصبح تقاليد لا قيمة لها وان تأملنا المراد في العبادة التي جعلت على غائية نجد و بوضوح ان العبادة ليست كما عرفناها في البيوت و العبادة ليست كما عرفناها من رجال الدين في الحوزات ما هي العبادة, العبادة هي التي توصلنا الى الله تعالى اي شيء يوصلنا الى الله تعالى:
اولا معرفةالتوحيد حتى يوصلنا الى الله تعالى حتى لانتصور ان الله له ابن ولانتصوره ان يكون إله شابا وأمرد ولانتصور ان الله اذا غضب عمل كذا كما يقولوا الجاهلون فإذا اول السير و اول العبادة معرفة الله ثم بعده معرفة الله ،تأتي معرفةالانبياء ثم تاتي معرفه الائمة الذين يكونون ائمة حق في مقابل إئمة الباطل لان التاريخ معلوم بعد مجيء الانبياء ، تسلط المنافقون باسم الدين وتبعه الناس في اليهودية و النصرانية و السنة و الشيعة فهنا إذن لابد ان نفهم العبادة نحن نفهم العبادة بالنسبة الى الجن انها كانت تسبيح وتقديس لكن حينما نجد أن التسبيح و التقديس ماكان كافيا للقرب الإلهي و للحقائق النور ليتوصلوا الى القرب و هناك روايات تشير عن الائمة الكرام عليهم السلام ان بعد هذا القرب الذي عرفوا به الاسماء جميعا بواسطة الانسان الكامل فخرجوا من مجرد التسبيح و التقديس الى معرفة الاسماء و الحقائق طرا كان يجب ان يأخذ بهم رب العزة الى قرب جديد بمعراج رسول الله صلى الله عليه و اله و سلم فتشرفوا بذلك المعراج و أجتمعوا تحت راية المعراج ليتحركوا تحركا جديدا نحو ربهم نحن عرفنا هذا بالنسبة الى الملائكه ولكن نريد نعرف ما هي العبادة بالنسبه إلينا حقا و بعيدا عن التقاليد و الإعراف و التركيز حوزويا بالنسبة الى العبادة.
علينا ان نعرف المراد من العبادة لسان الشرع المبين لا عن لسان شيخ فلان وسيد فلان ولا أب و لا أم .
قد ورد عن رسول الله صلى الله عليه و اله و سلم في ضمن بعض وصاياه لعلي ابن ابي طالب عليه السلام (( يا علي لا عبادة كالتفكر )) لذا ورد ما هو مضمون ذلك ان اكثر عبادة ابي ذر رضوان الله تعالى عليه كانت التفكر اي انه كان عاقلا و متفكر عرف ربه ولانه كان عارفامتفكر ثبت من اجل الحق في مقابل الطواغيت وقد ورد عن النبي صلى الله عليه و اله و سلم ((افضل العبادة قول لا اله الا الله ولا حول ولا قوه الا بالله )).
نحن بمجرد ان نسمع بهذه الكلمات الدخول بالاسلام يكون بالشهادتين ، ابو سفيان تشهد ايضا وكان من الكافرين و المنافقين و معاوية تشهده وكان من الكافرين فليت لقلقة لسان بلفظ.
ادعاء ان الانسان ليشهد انه لا اله الا الله فاذا هي بصيرة يشهد فيها الحق سبحانه و تعالى شهودا لا بدليل و لا ببرهان فما فتحت الابواب للجهل والإدعاءات قبل حكما من اجل الدنيا ولم يفتش نبي على ضمائر الناس أو بواطنها واسرارها لان السرائر لها يوم حساب لكن المراد الحقيقي ان الانسان بالشهادتين يصبح مسلما ليست الشهادة الفظيه حينما يأتي و يقول أشهد أن لا إله إلا الله اشهد هي اكثر من اقامه دليل وبرهان فضلا على ان تكن بينة يدعي انه شهد حقيقة الربوبية فأذن الشهادة لمن يأتي ليكون مسلما شهد حقيقة الصانع هذه عظيمة في الميزان وان تساهل بها الناس واعتبروا انفسهم شهادة تجاوزت مرحله الدليل و البرهان للشهود و العيان لا يمكن ان يخطاء بان الرب لا بد و ان يبعث رسولا و ان الرسل لابد ان يكونوا مثالا لكل كمال . ومن شهد و عرف الشهادة الثانيه لا يخلط وابدا و مطلقا فيتصور الجبابرة و المجرمين ممن أمر الله بطاعتهم اطيعوا الله ورسوله واولي الأمر منكم فمن تخبط في مسأله متأخره عن التوحيد كان الإشكال في التوحيد لأنه ما عرف التوحيد اختلطت عليه الأمور فلم يعرف انبياء الله تعالى حقا و لأنه ما عرف التوحيد اختلطت عليه الامور فما فهم ائمة العدل في مقابل ائمة الجور و لذا راحت الأمة بعد رسول الله صلى الله عليه و اله و سلم و ليومنا هذا تأمر بطاعة الحكام ، يراه مجرما يراه المنكر بنفسه يراه الباطل بنفسه يراه الجاهل بنفسه و يتبعه ويدعي انه يستند بكتاب الله ماذا نصنع بهؤلاء وهلم جرا مع كل الأسف هكذا هي الحقائق أرجع و أقول قال رسول الله لبيان العبادة، أفضل العبادة قول لا إله إلا الله هذا القول و الشهادة ليس لفظا ،ثم وجد قيمومةالله وأنه لا حول ولا قوه إلا بالله فوجد الله شهودا بالشهادة ثم وجده قيوما و لا قوه الا بالله هذه حقيقه ان تحققت تحقق كل ما يكون من بعدها من تحقق بواقع العبودية و القيومية الإلهية كما يذكر رسول الله صلى الله عليه و اله و سلم قول لا إله إلا الله ولا حول ولا قوة إلا بالله لا يمكن ان يتخبط في الظلمات في مسأله النبوة والإمامه و العدل و المعاد و الخير و الحق و الباطل و الامر بالمعروف و النهي عن المنكر ولا في اي جهة من الجهات وعن ابي عبد الله عليه السلام انه ((قال أفضل العبادة إدمان التفكر)) هذا الحديث ليس على التفكر العادي بل يصبح مدمنا على التفكر يعني ليله ونهاره هو عقل وفكر هذا هو الإدمان اي أن حياته قائمة علي الفكر لا عمل الا بالعقل و لايسير مسلكا و طريقا الا بالعقل أفضل العبادة ماهي افضل العبادة الصلاة ، الصوم، الحج، كيف تكون الصلاة صلاة بدون عقل و كيف تكون الصلاة صلاة بدون معرفة التوحيد و امامة و نبوة وعن عيسى بن عبد الله أنه قال ((حسن النية بالطاعة )) اي طاعة ؟طاعة العبادة التي توصل الى الله سبحانه وتعالى لكن لا بأوهام ولا ببدائل ولا بجهل من الوجه الذي يطاع الله من اي وجه يطاع الله منه شريعة السلام التي فيها استسلام للحقائق بكل أبعادها من اصول دينها الى فروعها تلك هي العبادة. العبادة أمر عظيم أمر واسع تدخل كل الحقائق لتكون مسلكا للحياة قربا إلى الله و البقاء في الجنان.
الشيخ محمد كاظم الخاقاني:
شهود الحق من وراء حجب الحضارات والتقاليد- المحاضرة الأولى: شرح المراد من العبادة - شهر رمضان عام 1438 الموافق 2017 ميلادي-https://t.me/kazemalkhaghani

الرد مع إقتباس
قديم 30-05-2017, 07:19 AM
الايرواني_حسين الايرواني_حسين غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 108771

تاريخ التّسجيل: Jun 2015

المشاركات: 102

آخر تواجد: 11-01-2019 10:27 PM

الجنس:

الإقامة:

الشيخ محمد كاظم الخاقاني:
شهود الحق من وراء حجب الحضارات والتقاليد- المحاضرة الثانية : استكمال بيان المراد من العبادة - شهر رمضان عام 1438 -https://t.me/kazemalkhaghani

الرد مع إقتباس
قديم 30-05-2017, 07:36 PM
الايرواني_حسين الايرواني_حسين غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 108771

تاريخ التّسجيل: Jun 2015

المشاركات: 102

آخر تواجد: 11-01-2019 10:27 PM

الجنس:

الإقامة:

الشيخ محمد كاظم الخاقاني:
شهود الحق من وراء حجب الحضارات والتقاليد - المحاضرة الثالثة: استكمال بيان المراد من العبادة- https://t.me/kazemalkhaghani

الرد مع إقتباس
قديم 30-05-2017, 07:36 PM
الايرواني_حسين الايرواني_حسين غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 108771

تاريخ التّسجيل: Jun 2015

المشاركات: 102

آخر تواجد: 11-01-2019 10:27 PM

الجنس:

الإقامة:

الشيخ محمد كاظم الخاقاني:
شهود الحق من وراء حجب الحضارات والتقاليد - المحاضرة الثالثة: استكمال بيان المراد من العبادة- https://t.me/kazemalkhaghani

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 08:10 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin