منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > قضايا الساعة
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 09-08-2009, 03:09 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

اللصق والكوبي من سمات العاجزين / ما تستشهد به من أمور ما وضعتها وستوضعها / يقدح فيك لائنها من دوائر الشر التي من مصلحتها التشكيك بالنظام الاسلامي لتفكيكه والاجهاز عليه وحصاره الثقافي ومواكبة الغزو الفكري لشعبه / وهل يصدق مجنون أن الجمهوريه متحالفه مع الولايات وأسرائيل وهي تحاصرها من بداية النهضه بثورتها المباركه الظافره / بعد أن أحتلت قلعة السي أي أيه وهل وهل كثيره وحرب الثمانية أعوام ضد النظام الاسلامي بتخويل سيدك صدام يعمار البعثي / وهل يصمد سلاح الشاه طوال فترة الحرب الثمان رغم ظروف الثوره والفوضى ؟ وهل الحرب ومن الحرب للاءن والجمهوريه لازالت لم تجدد وتطور وتصنع غير هذه الصور البائسه التي جلبتها ؟ / الاسلحه المهربه كمقايضه رفضتها الجمهوريه بعد علمها أنها من أسرائيل وكانت أزيلت العلامه النجمه للتمويه عليها وكل هذا عندي أدلته في الوقت المناسب / وأن كان هذا عيبا ومحرما فهو افخر كله / لاءنها تدافع من زاوية الاظطرار والرسول قال ينصر الله دينه حتى بالرجل الفاسق وكانت أسرائيل بوضع حرج ولاسيما الولايات المتحده أيضا / ثم أن ها أذا كانت تقاتل أعدائها بسلاحهم / وأن كانت الكميه المفترضه جدلا قبل العلم بمصدرها الصيوني لاتكاد تكفي لستة أشهر بحسب ما قرئت / فكيف والان سنوات طويله مرت ؟!

وأن كانت العلاقات ممتازه فلما التجييش والتحشيد على أيران وهل تتبقى قيمه لحبر مهما زخرف بالادعئات قبال حقائق ملموسه وواقعيه واقعه تتمثل في التحريض الامريكي ضد النظام الاسلامي من أول يوم للاءن من عمر الثوره المباركه ؟ / وهل التضعيف وما شابه للنظامين لايقتضي الاستمرار في الامداد للجانبين ؟! فكيف توقف ؟ / أما لرفض الجانب الايراني الاستيراد منهم أو فشل الادعاء من أساسه وأركانه / الان السياسات المعاصره والتي يتعرض لها النظام الاسلامي هل تبقي مجالا للشبهات المسوقه بغرض معلوم وهو التشكيك بمصداقية نظام أسلامي ؟ / فهل من هذه المصاديق أستنزاف الجانب الامريكي بالعراق وجيشهم ؟ ومن مصاديقه أمر الولايات لصدام بأسقاط الثوره ؟ وهل فأن كان لصفقه حقيقه فهي براعه أيرانيه عبر أجبار عدواها الدوديين على تزويدها بالسلاح وهما من حاصارا الجمهوريه نفسها / أو يثبت بطلان الدجل والا فأن كانت العلاقهجدلا قائمه على السمن والعسل فأذا أسرائيل بمنتهى الغباء لتنصر نظاما يجاهر بستئصالها على لسان أعظم زعيم فيها ومؤسسها الامام الخميني / أكذب حتى نصدق كذبتك / وتعال بالمصادر التي لصالحها الرترويج لاضعاف قلعه عصيه عليها !

يطيب جعفري لم ترد على الزملاء / هل تنتقد الولايات المتحده وأسرائيل كمثل الجمهوريه ؟ / هناك عينات عار على الامه الاسلاميه فعلا / فلتتبنوا النظريه الاستكباريه الوهابيه ضد الشيعه وتتمسكوا بفتاتاتهم وتعضدوها بخطتهم الخمسيه ومؤامرات أيات الرافضه كما سموها / فهذا قدر يعمار البعثي الانتصار لمن أذاقوكم الويل / وحقدك الدفين تترجمه الطريقه المضحكه بالنقل الحاطب ليل / الذي لاتحسن غيره ولتيع وقتك فيما يساهم بشرخ جدار الاسلام ! / فهذا حظك من الدنيا ولتساهم بالاستنزاف لقوى الخير والعداله ومناصرة قوى التضليل والعماله / وأسئلك هل تصدق فقط ما تريد تصديقه ؟

القصه ليست بأسلحه وما شابه وفقط بل بمصداقيه وتهور وأنعدام للثقه والمرؤه وأنتصار للانا البعثيه والمعاونه من الوهابيه ونظرتهم وتسويقاتهم وبعض الاخبار من مشبوهيين صهاينه يعدوا أنفسهم خبراء ولكن للدجل والامتهان والخداع / لم يصدقوا مع الحزب الغالب بل سودوا صفحاتهم بالدجل والاماني حتى فقد المواطن الصهيوني الثقه فيهم وهو منهم / وصدق السيد حسن نصر الله / كما بثوه هم بوسائل أعلامهم / فالحرب التشويهيه والتي تقوم بها يبعثي حقير هنا سترتد عليك عاجلا جدا ولتفيدك غدا حميتك المذهبيه وحزبيتك وأنانيتك التافهه / فقد شوهت حركات الظماء لانها هي الحقه والمقاتله عن الامه وحاملة الدور الريادي والجانب المثمر

لاءنها الصخره التي تتحطم عندها بحار غدرهم ودجلهم / وللصهاينه ومن لف لفهم من الغرب المتصهين ولا اقصد كل الغرب دعاوى وكثير من الفبركات والدسائس وعندي الامثله ويتقنون الحرب الدعائيه والاستحكام الثقافي على الجانب المفترض كمعرقل لتوسعهم وكابح لنقضاضهم على الامه الاسلاميه / وما يقولونه يؤكد نصاعة صفحة النظام الاسلامي الذي ورد السلاح لوأدهم وصنعه لمجابهتهم وصمد قبال تخطيطهم لسحق الثوره المباركه / بعد أحتلاله لوكرهم التجسسي بعقر طهران / ولليوم الجمهوريه تورد المال والسلاح وما نراه ليس كما نقرئه ! والامام علي يقول بين الحق والباطل أربع أصبع الحق ترى والباطل تسمع فأذهب لسقر .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 03:36 AM
الصورة الرمزية لـ جعفري طيب
جعفري طيب جعفري طيب غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 42935

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 2,581

آخر تواجد: 07-11-2013 03:28 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الكويت

الاخ الراية لماذا لم تغير الصورة

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 03:50 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

وأضيف جدلا حدثت وعن سبق الاصرار والترقب أيضا من الجانب الاسلامي / فهل لانها عميله أم لتقوية النفس عن السقوط بيد من كانوا دميه بيد من الانءن ملزومين مجبرين على أمداد غرمائهم وأعدائهم بالسلاح وهم من منعوه عنهم ! / ثم هل كانت المقايضه الايرانيه مثلا للانغماس ببحر العماله وفقط هكذا ! / أم بعد أسر الجمهوريه لاسارى أمريكان ومقايضتهم بشحنات من الاسلحه لفك الحصار وأنعاش الالموقف على الجبهه بعد خيانة بني صدر وفراره / وهل التمكن من ألزام أقوى دوله على تنفيذ ما يعاكس رغبتها من توريد السسسسلاح لمن أعلنت عليها الحرب / ليس كافيا للفخر ! / وهل كانت تسويقات الصهاينه من قبيل ما سووق الا لانقاذ ماء الوجه بعد الاحراج الامريكي والزامه بالخضوع لشروط أيرانيه لتزوده وهي صاغره ! / وهل سقوط الرئيس الامريكي بعد وأثناءالاسر والارتهان للسي أي أيه وما تلاها لايعتبر نصرا وأنجازا أسلاميا أخر ؟

أم أيران قبلت بكل هذا صدفه أو رغبه بلا أظطرار بل وبلا شروط كما حصل / على أفتراض أخبار ليست بنفس الغوغائيه المصطنعه التي ساقها الدجال المهول عمار البعثي / وكانت أكدت أمتناع الجانب الايراني بعد أنكشاف السلاح الاسرائيلي لاالامريكي / ورسولنا نفسه صلوات الله عليه أخذ من اليهود السلاح بشروط القوه والعزه فهل هو عميل وذليل حاشاه ؟! / نعم كحادثه كونترا وقعت ولكن ليس بدجلك وكذبك وسرقتك من دوائر من مصلحتها حفظ مائها وتلطيخ ساحة النظام الاسلامي / والشهاده من أعدائها عليها ! تدعوا لضحك عليك يشارب من كأس الغدر والتجني والعماله / فعلى أفتراض جدلي حصول الامر برمته / فمجر الامتناع عن المواصله فيه من النظام كما كان فعلا فهو عز / وحتى بالافتراض الثاني وهو أستلام السلاح للاخير فهو نصر لاءنهم جعلوا من يحرمهم من السلاح يورده اليهم ! / وعندي أدلتي الحقيقيه لا ما تنتقيه بتحيزك التافه / يمشرد البعث وترجمان الباطل وناهق الدجل / وعلى أفتراض ذلك كله فهل لازلت مصرا أن للجمهوريه أستلام للسلاح الاءن ؟! منهم وهل الاستلام بذاك الوقتت لايخوله الفقيه مثلا فالمظطر يأكل

الميته المحرمه ويشرب للخمر أيضا بمقدار بقائه وكانت الثوره مهدده بالاءفول / ولكن وبما انهه الان لايحدث ذلك فعليه عرف السبب وهو ما تقدم / أما الادعاء بالعماله والشياطين تحدق بالثوره وتستعر وتتحشد وتترصد فهذا ضرب من الجنون المحكم في قائليه / وعليه فتعتبر نقطه أظطراريه هامشيه ونفسها كانت رب ضارة نافعه / طبعا كأسوأ الاحتملات وأسود التحليلات وأكذب الفبركات الاعلاميه كما تضعها بسوداويتك اللعينه / والا فالتقارير العلنيه والسريه تتعاضد على التحذير من النظام الاسلامي من قبل الصهاينه والولايات المتحده / وما ترشحه من ما وضعته فلغايه في نفسها وأستغلالا وأمعانا في نظرية الانكليز فرق تسد / وأستعمالا للحربه المذهبيه الوهابيه الناقمه على دوله شيعيه ولايهم بعدها الاسهام في تضعيف الاسلام ككل ! هذا حظكم .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 04:00 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

فأنت يبعثي دنيء تسمع لكلام القدح بالنظام الاسلامي فيما تريده فقط / وأنا لاأعتبر الا بالوفق القراءني والنبوي والعتره الطاهره / والواقع الالهي المهيمن والمكر الرباني الخفي والتسخير البرهاني الجلي كيف :

(* ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين *) فكانت الكونترا بحسب أدعائكم ووفق كلامكم المصدق لما يقوله الصهاينه الانجاس / سببا في بقاء النظام الاسلامي ليقهره ولو بعد حين ! / عبر تزويده لحركات التحرر والاباء والعدل والحريه للسلاح وليكونوا عليه لبدا / وعداوه وليكون مثال النظام كمثال موسى عليه السلام قال تعالى (* ليكون لهم عدو وهو لايشعرون *) / فهل تزويد النظام الاسلامي لحزب الله الغالب بالسلاح كذب ؟! وتزويده لغير هولاء كذب ؟ / ام هذا أنعكاسا لمدى الرابطه الحميميه والعلاقه الصادقه بين النظام والكيان الغاصب ! / وعليه أذا عرف السببب بطل العجب وعرف القصد والخفاء والنيه وتلك بضاعتهم ردت أليهم / ولكن بأي حال يصهاينه بالجنوب وأمريكان بالعراق ؟!! بالقتل والسحل وجنائز تابوتيه محموله بالطائرات من ألمانيا ومستفياتها قادمه من العراق لمنبع الشر والعدوان / الجعفري تجاري غير أصلي وأسمح لي بهذا الوصف الكبير على سماحتكم وحضرتكم التمهل عن الصوره الخوف على ضغطكم وقهركم / لكنها مسئلة وقت .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 06:58 AM
الصورة الرمزية لـ عمار حيدر
عمار حيدر عمار حيدر غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 28711

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 910

آخر تواجد: 24-09-2012 08:34 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

يا شوملي ماذا تتصور تكذب على نفسك ام على الاعضاء
ايران اصبحت من اكبر الدول المصنعه للاسلحه بالعالم صحيح لاننكر استفادة ايران من المصانع الغربيه والروسيه ولاكن الان اصبحت تعتمد على نفسها بنسبه ثمانين بالمئه او اكثر
ايران دخلت النادي النووي من من الدول العربيه دخلته
ايران تخصب اليورانيوم رغما عن انوف الدول العالميه وباعتمادها على نفسها من من الدول العربيه خصبت اليورانيوم
واخر شي اقوله لك ياشوملي عندما تريد ان تطرح موضوع ضع روابط وادله على ماتقوله لكي يصدقوك
لانه موضوعك ان يدل يدل على حقد سلفي ناصبي

التوقيع :


ارجو ابعاد الاطفال واصحاب القلوب الضعيفه عن شاشه الكمبيوتر
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِن شَرِّ مَا خَلَقَ
[frame="9 80"]"]انا صاحب عقل ميزت وين الخير ما اساوي الفحم ويه خرزت الكهرب شيعي ورافضي تسميني بعض الناس نعم رافض ظلمكم ما ابايع ضب بايعت الولي الي نصبه الرحمن قاطع راس عمر وشاطر المرحب ويه بيعت شرف كملت هذا الدين سهله على الشيعي وعلى البعض تصعب خلها الناس تحجي شماتريد اتكول انا الراكب الصعبات وغيري مايركب عندي الموت راحه هذا درب حسين الذ من الشهد بشفايفي واعذب[/frame]

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 10:28 AM
محمد الشوملي محمد الشوملي غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 67503

تاريخ التّسجيل: Mar 2009

المشاركات: 33

آخر تواجد: 21-09-2009 05:41 AM

الجنس:

الإقامة:

أبعاد التعاون العسكري بين روسيا وإيران



تشهد العلاقات الروسية ـ الإيرانية انفراجاً ملحوظاً منذ نهاية العام المنصرم، ففي سابقة، هي الأولى من نوعها، منذ قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979، وعلى رأس وفد عسكري روسي رفيع المستوى، قام وزير الدفاع الروسي إيجور سيرجييف بزيارة رسمية إلى إيران في نهاية شهر ديسمبر الماضي، وعلى مدى ثلاثة أيام، تباحث الوزير الروسي مع كبار المسئولين في الحكومة الإيرانية حول سبل دعم التعاون العسكري بين موسكو وطهران، كما ناقش مع الرئيس محمد خاتمي بعض القضايا المتعلقة بالأمن والتعاون الاقتصادي في مناطق الخليج العربي، وآسيا الوسطى،والقوقاز، وقد جاءت تلك الزيارة بعد مرور شهر واحد تقريباً على إعلان موسكو انسحابها من الاتفاق الذي سبق وأن أبرمته مع واشنطن في العام 1995 بشأن حظر تصدير السلاح، أو القيام بأي تعاون عسكري مع إيران، وهو ما عرف وقتها باتفاق " جورـ تشير نوميردين "

ومن جانبه، فقد قام الرئيس الإيراني محمد خاتمي بزيارة إلى موسكو في الفترة من 12-15 مارس الماضي، أجرى خلالها مباحثات مهمة مع الرئيس فلاديمير بوتين وكبار المسئولين العسكرية في البلاد، ووقع إعلان مبادئ للعلاقات والتعاون بين البلدين اعتبره المسئولون في موسكو وطهران معاهدة، كما أصدر الطرفان بيانا حول مستقبل بحر قزوين، وبالرغم من أن إعلان المبادئ أو المعاهدة التي وقعها الرئيسان، خاتمي وبوتين تكتفي بإلزام الطرفين بعدم استخدام القوة، أو التهديد باستخدامها إزاء بعضها البعض، وعدم إتاحة أراضيهما لأية أعمال عدوانية أو إرهابية تمس أمن البلدين، فضلاً عن عدم تقديم أية مساعدات لأية جهة تفكر في الاعتداء على أي منهما، إلا أن الخبراء العسكريين في موسكو وطهران يعتبران أن العلاقات بين البلدين قد وصلت إلى مستوى التحالف، الأمر الذي أثار جدلاُ وقلقاً شديدين، على المستويين الإقليمي والدولي، بشأن مستقبل التعاون العسكري بين موسكو وطهران من ناحية، وانعكاساته على العلاقات الإقليمية والدولية من ناحية أخرى .

دوافع المبادرة الروسية :

يصعب تفهم أبعاد المبادرة الروسية الأخيرة إزاء إيران بمنأى عن التغيرات والتحولات التي ألمت بالسياستين الداخلية والخارجية لروسيا منذ أن تبوأ الرئيس الحالي فالدييمير بوتين مقعد الرئاسة في الكريملين قبل عام مضي، حيث يبدو الرئيس الجديد حريصاً على تأكيد وجود بلاده على المسرح العالمي بغية استعادة المكانة العالمية لها بعد أن تعرضت لاهتزاز ملحوظ علي أثر الانهيار المفاجئ والمدوي لما كان يعرف بالاتحاد السوفيتي، وهو ما ترى فيه إدارة الرئيس بوتين دافعاً لتبني كل ما تراه ممكناً من تدابير وإجراءات من شأنها أن تؤدي إلى الحيلولة دون انفراد الولايات المتحدة بالهيمنة على العالم، ولما كانت الميزة النسبية لروسيا حالياً تكمن في ما تملكه من ترسانة عسكرية هائلة للأسلحة التقليدية، وأسلحة الدمار الشامل بكل أنواعها وأدوات تشغليها وتوصيلها، فضلاً عن وجود بنية مؤسسية وعلمية وتكنولوجية ضخمة لصناعة، وتطوير أنواع شتى من السلاح، وذلك في ضوء التردي الواضح الذي يشهده الاقتصاد الروسي حالياً، فقد لجأت الإدارة الروسية الجديدة إلى دبلوماسية صفقات التسليح، وتدشين علاقات تعاون عسكري واستراتيجي مع القوى الإقليمية، والدول والمناطق التي تعد سوقاً رائجة للسلاح في العالم، باعتبارها وسيلة لترميم علاقات روسيا مع تلك القوي الإقليمية من ناحية، واكتساب شركاء وأصدقاء جدد في مناطق عديدة وهامة على مستوى العالم من ناحية أخرى، وهو ما وضح جلياً من خلال الزيارات التي قام بها الرئيس بوتين، أو كبار المسئولين في الحكومة الروسية إلى دول عدة خلال العام الماضي مثل الصين، والهند، وكوريا الشمالية، كوبا، واليابان، ثم المحطة محل الاهتمام والتركيز حالياً، وهي إيران، والتي طمحت موسكو من وراء زيارة وفدها العسكري برئاسة وزير الدفاع إيجور سيرجييف إليها ثم اتخاذ خطوات للأمام نحو التعاون الاستراتيجي معها خلال زيارة الرئيس خاتمي إلى موسكو مؤخراً، إلى بعض الأهداف التي يتمثل أهمها فيما يلي :

تعزيز التعاون العسكري بين موسكو وطهران بما يسمح بتنشيط تجارة السلاح بين الطرفين، حيث تعد إيران سوقاً رائجة للسلاح الروسي في ظل تدهور علاقاتها مع العالم الغربي، كما يمكن التعويل على عائدات تجارة السلاح معها ـ بدرجة كبيرة ـ نظراً لما يتمتع به الاقتصاد الإيراني حالياً من استقرار نسبي بسبب النفط، الأمر الذي يتيح لموسكو توفير قدر معقول من السيولة لمواجهة المطالب والاحتياجات الاقتصادية، التي لا تنتهي، في الداخل بسبب الأوضاع الاقتصادية المتردية والتي تأتي متزامنة مع كساد تجارة السلاح الروسية نظراً للفساد الإداري، والحصار الأمريكي، وهو ما أدى إلى إفلاس عدد كبير من مصانعها ومؤسساتها، وبالتالي اتجهت أعين المسئولين الروس إلى إيران للمساهمة إعادة تدوير وتشغيل آلتها العسكرية وتنشيط صناعة وتجارة السلاح الروسية التي تعد المصدر الرئيسي للسيولة بالنسبة للحكومة التي عجزت عن تلبية مطالب المواطنين في الداخل بين عسكريين ومدنيين، مثلما عجزت عن سداد ديونها الخارجية التي بلغت 157بليون دولار حتى نهاية عام 2000 .

وفي سبيل تحقيق ذلك، حرص الرئيس بوتين على تطوير المؤسسة العسكرية، ومجمعات الصناعة العسكرية الروسية بما يتماشى مع التوجهات الجديدة لسياسته الخارجية، فقام بإيجاد صيغ مؤسساتية جديد لإدارة وإنعاش عمليات صناعة وتسويق الأسلحة الروسية مثل دمج المؤسستين المكلفتين بتصدير منتجات المصانع الحربية الروسية وهما بروم إكسبورت وروس فور جينييه، وزيادة الاعتمادات المالية المخصصة للبحث والتطوير في تكنولوجيا صناعة الأسلحة، كما قام أيضاً بإجراء طائفة من التغيرات والإصلاحات داخل أوساط كبار المسئولين المشرفين على هذه الأنشطة والعمليات بسبب ما أثير حولهم من شبهات من جراء الفساد الإداري والفضائح المالية، وتتطلع روسيا حالياً للقفز بعائداتها من مبيعات السلاح إلى أكثر من 6 مليار دولار خلال العام الماضي، وأن تصعد إلى المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة كثاني أكبر مصدر للسلاح في العالم، بدلاً من المرتبة الرابعة التي تحتلها حالياً بعد كل من الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، حيث جاءت نسبة مساهمة كل منهم في تجارة السلاح العالمية العام الماضي كالتالي :

ـ الولايات المتحدة 49,1% بريطانيا 18.7%، فرنسا 12.4%، روسيا 6.6% .

ـ الضغط على واشنطن وإجبارها على العدول عن فكرة نشر شبكة الدفاع الصاروخية المضادة للصواريخ الباليستية حول العالم، وهو المشروع الذي تعارضه موسكو بشدة كما لا يلقى قبولاً وتأييداً كافياً من الحلفاء الأوربيين لواشنطن، ولما كانت موسكو ترى في هذا المشروع تهديداً لأمنها القومي بعد توسيع حلف شمال الأطلنطي شرقاً بانضمام دول أوربا الشرقية، فقد تبنت دبلوماسية نشطة خلال العام الماضي، بهدف تعبئة القوى الدولية لمحاصرة المشروع، كما هددت بالانسحاب من المعاهدات الخاصة بالحد من الأسلحة الاستراتيجية بينهما وبين واشنطن، وحذرت من تجدد سباق التسلح مرة أخرى لذلك جاءت المبادرة الروسية إزاء إيران بمثابة رسالة إلى الإدارة الأمريكية الجديدة، التي سبق وأن أعلنت عزمها على المضي قدماً في تنفيذ المشروع، تحمل في طياتها تحذيراً روسياً من عواقب هذه الخطوة الأمريكية التي لن تقابل إلا بتحالف استراتيجي يضم كل من روسيا والصين والهند وإيران وهو ما لم يعد مستبعداً بعد المساعي الروسية للتقارب مع تلك الدول والتقريب فيما بينها تأهباً للدخول في مرحلة هامة وعلاقات أهم .

- إن روسيا تستشعر تلك الدرجة الحساسة، والتحركات الهادئة من جانب الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي للتقارب، وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية، وربما العسكرية مع إيران، حيث ترى إدارة الرئيس بوتين أن خطوات أوربا والولايات المتحدة نحو إيران، وإن كانت بطيئة وغير معلنة حالياً، فإنها سوف تتطور وتصبح أكثر قوة وتعقيداً في المستقبل القريب، لذلك حرصت على أن يكون لها السبق في تدشين علاقات إستراتيجية مع تلك الدول الخليجية المهمة - التي تتمتع إلى جانب موقعها الاستراتيجي وثقلها الإقليمي- بقدرة هائلة على إتاحة الفرصة لروسيا حتى تنفذ إلى أسواق دول الخليج، والمياه الدافئة في الخليج العربي .

- تطمح روسيا مع جراء التقارب مع إيران إلى قطع شوط أكبر فيما يتصل بمساعيها لإنهاء حالة العزلة التي تحاول واشنطن فرضها عليها فمن خلال إيران، تستطيع موسكو خلق موطئ قدم لها، وتأكيد وجودها في منطقة وسط آسيا والقوقاز وهي المناطق التي تتمتع إيران بتأثير ثقافي وحضاري مباشر عليها، كما يتيح لموسكو أيضاً التنسيق مع إيران بشأن الأوضاع في أفغانستان خصوصاً وأن طهران تشاطر موسكو في موقعها من حكومة طالبان التي تنتاب كل منهما مشاعر القلق وعدم الارتياح بسبب وجودها على رأس السلطة في أفغانستان حالياً، ومن ناحية أخرى فإن التقارب الروسي الإيراني عبر علاقات عسكرية واستراتيجية سوف يساعد على تسوية الخلاف بين مجموعة دول بحر قزوين بشأن توقيع استغلال ثروات هذا البحر من النفط والغاز بين تلك الدول المشاطئة له، وهو ما بدأ يحدث بالفعل عقب زيارة الوفد العسكري الروسي إلى طهران نهاية شهر ديسمبر الماضي، حيث أعلن رئيس الوزراء الروسي في يوم 15 يناير الماضي، وبعد أسبوعين فقط من الزيارة، عن دعوة بلاده للدول المشاطئة لبحر قزوين " إيران، روسيا، تركمنستان، أوزبكستان "، إلى اجتماع على مستوى رؤساء الدول للتباحث بشأن وضع خطة أو برنامج لتنظيم عملية توزيع ثروات بحر قزوين من النفط والغاز في أقرب وقت حيث يعد بحر قزوين ثاني أكبر مناطق العالم ثراء بالغاز والنفط بعد الخليج العربي.

- تحاول موسكو منذ تقليد الرئيس بوتين لمهام منصبه العام الماضي، أن تسعى جاهدة لاستعادة مكانتها العالمية، حيث لم يغب عن أذهان الإدارة الروسية الجديدة ذلك المجد الذي كان تتنعم به بلادهم يوماً ما على قمة النظام الدولي، ومن جانبه يرى الرئيس بوتين أن روسيا الحالية تملك من أسبابا القوة ما يؤهلها للمضي قدما في طريق العودة إلى قمة النظام الدولي، خصوصاً وأن بلاده لا زالت تحتفظ بمقعدها الدائم في مجلس الأمن، وحق الاعتراض أو الفيتو، ولديها ترسانة عسكرية هائلة من الأسلحة التقليدية وغير التقليدية، وقاعدة صناعية ضخمة، كما أن لديها برنامجا فضائياً عظيماً يستند إلى قاعدة صناعية ضخمة، كما أن لديها برنامجا فضائيا عظيما يستند إلى قاعدة عريضة من العلماء والخبراء والفنيين في فروع المعرفة والتكنولوجيا المختلفة، غير أن الانكشافات الاقتصادية الذي تعاني منه روسيا حالياً، وما ترتب عليه من تدهور في الأوضاع الاجتماعية والأخلاقية للبلاد، فضلاً عن الحصار والعزلة التي تسعى واشنطن جاهدة لفرضها عليها كلما أمكن لتعزيز هيمنتها وانفرادها بالسيطرة على العالم بلا منازع، قد دفعت روسيا إلى البحث عن حلفاء وتكوين جبهة للتصدي للهيمنة الأمريكية، وقد وجدت القيادة الروسية ضالتها في الصين، والهند وإيران بعد مساعي جادة للتقارب منهم وتوثيق عرى التعاون الاقتصادي والعسكري معهم من ناحية، وتنقية الأجواء وإزالة الخلافات فيما بين الصين والهند من ناحية أخرى، وهو ما كان رئيس الحكومة الروسية السابق يفيجني بريماكوف قد طرحة أثناء وجوده في السلطة حيث طرح فكرة تكوين مثلث استراتيجي آسيوي يضم كلاً من الصين وروسيا والهند بغية التصدي للهيمنة، والتغلغل الأمريكيين في مناطق وسط آسيا والقوقاز وبحر قزوين، بالإضافة لمساعيها الرامية إلى محاصرة تلك الدول الثلاث قبل أن تنضم إليهم إيران.

ترحيب إيراني :

ليس أدل على ترحيب طهران بالمبادرة الروسية من ذلك الوصف الذي نعتت به وسائل الإعلام الإيرانية زيارة الوفد العسكري الروسي لبلادهم، بأنها تاريخية وهو وصف قلما يلجأ إليه الإعلام الإيراني في تغطية مثل هذه الأحداث، وربما لا يعد هذا الوصف من قبيل المبالغة خصوصا إذا ما وجد الإيرانيون في تلك الزيارة ما يثلج صدورهم وليس أدل على هذا الترحيب أيضاً من الزيارة التي قام بها الرئيس خاتمي مؤخراً إلى موسكو.

جاءت زيارة وزير الدفاع الروسي على رأس وفد عسكري رفيع المستوى إلى طهران، في مثل هذا التوقيت، بمثابة دفعة قوية للمساعي الإيرانية الرامية إلى الخروج من النفق الأمريكي المظلم الذي تحاول واشنطن احتجازها فيه من خلال الحصار والاحتواء . وبالرغم من أن الروس لم يكونوا أصحاب السبق في كسر الحصار المفروض على طهران، إلا أن مبادرتهم التي جاءت بهذا الثقل قد أعطت زخماً للتفاعلات التي تتم بين طهران والمجتمع الدولي والتي تؤكد فشل سياسة الاحتواء الأمريكية، وتعزز من مكانة إيران بوصفها لاعب أساسي على مسرح السياسة العالمية .

تستطيع إيران أيضا من خلال تدشين علاقات تعاون عسكري استراتيجي مع روسيا أن تملأ الفجوة إلى تولدت عن الحصار الغربي المفروض على تصدير السلاح أو التكنولوجيا العسكرية المتطورة إليها، ففي الوقت الذي تسعى واشنطن جاهدة للحيلولة دون تزويد طهران بأية أسلحة أو تكنولوجيا متطورة خصوصا فيما يتعلق بأسلحة الدمار الشامل والصواريخ الباليستية، جاءت روسيا تعرض منتجاتها العسكرية على طهران في ظل علاقة تعاون عسكري استراتيجي تخول لطهران كسر الحصار الذي فرضته عليها واشنطن منذ سقوط نظام الشاه، وهو ما يساعدها على تحديث أسلحتها، وتطوير قدراتها الدفاعية خصوصا في مجال الأسلحة الاستراتيجية بكل أنواعها .

يشكل التقارب الروسي ـ الإيراني مصلحة أكيدة لإيران إزاء الدول الست التي استقلت عن الاتحاد السوفيتي السابق، وأصبحت مجاورة لإيران، فهذه الدول تعج بالمشاكل العرقية والسياسية، كما أصبحت بعض تلك الدول مسرحا وقاعدة للموساد الإسرائيلي خصوصا أذربيجان وأوزبكستان، الأمر الذي يبرز أهمية روسيا كشريك استراتيجي بالنسبة لإيران يمكن لها الاستعانة به في مواجهة التوترات والتهديدات التي قد تتفجر في مثل هذه المنطقة الحساسة .

تأتي المبادرة الروسية إزاء طهران، ثم زيارة الرئيس خاتمي إلى موسكو، لتؤكد التوافق والتقارب في مواقف البلدين بشأن بعض الأمور، مثل الاحتفاظ بعلاقة ود وتفاهم مع الولايات المتحدة، وهو ما وضح جليا من تصريح وزيرا دفاع الطرفين أثناء الزيارة بأن أي اتفاق يتم بين البلدين بشأن التعاون العسكري والأمني لن يكون موجها ضد طرف ثالث، كما أكد الطرفان أيضاً خلال الزيارة على رفضهم لتوسيع حلف الأطلسي شرقا ليضم دول آسيا الوسطى والقوقاز، ورفض أي اختراق أمني إسرائيلي لآسيا الوسطى وضفاف بحر قزوين، فضلا عن اتفاق الطرفين ضمنيا على تعزيز التعاون بين أجهزة استخباراتهما العسكرية خصوصا في منطقة بحر قزوين، وربما في أفغانستان أيضا، حيث تتلاقى مواقفهما من الأوضاع هناك ويقدم كل منهما دعما للمعارضة الأفغانية في مواجهة حكومة طالبان .

طالما كانت إيران تتطلع من سنوات إلى تقليص النفوذ الأمريكي في منطقة الخليج ومع الانفراجة التي شهدتها العلاقات الروسية ـ الإيرانية على إثر الزيارة التي قام بها وزير الدفاع الروسي لطهران نهاية العام المنصرم، تجددت التطلعات الإيرانية في هذا الصدد خصوصا بعدما تباحث الوزير الروسي مع كبار لمسئولين الإيرانيين بشأن الأوضاع الأمنية في منطقة الخليج، وبعد أن عرضت روسيا خلال المباحثات، تزويد إيران بشبكة رادارات لمراقبة نشاط وتحركات الأساطيل الغربية في الخليج العربي والتي تسبب قلقا وإزعاجاً مستمرين لطهران، الأمر الذي يوحي بإمكانية قيام روسيا بدور مهم في إعادة ترتيب الأوضاع في منطقة الخليج العربي .

يمكن القول بأن موجة الانفتاح التي شهدتها علاقات إيران الخارجية مع المجتمع الدولي والتي توجت بتقارب طهران مع أوربا وروسيا خلال الآونة الأخيرة، والذي أكد فشل استراتيجية الاحتواء الأمريكية، وما صاحب ذلك من انفتاح النظام السياسي إزاء إيران، والإسراع بتطبيع العلاقات معها، خصوصا وأنها كانت قد بدأت في هذا المسعى منذ عامين تقريباً، ولكن بشكل متدرج يكتنفه البطء والحذر الشديدين .

دول الخليج العربية.. صمت يشوبه القلق :

على الرغم من عدم إبدائها أي تصريح أو تعليق رسمي على التقارب الروسي ـ الإيراني، إلا أنه لا تستطيع أي منها إنكار مشاعر الخوف والقلق التي تنتابها من جراء التعاون العسكري المزمع تطويره بين موسكو وطهران، ذلك أن رقعة الخلاف بين إيران وجيرانها العرب لا تزال متسعة، وهو ما وضح جليا أثناء زيارة وزير الدفاع الروسي لطهران، والتي تقاربت مع انعقاد القمة الخليجية في المنامة، حيث جاء البيان الختامي للقمة مؤيدا لموقف دولة الإمارات العربية المتحدة من قضية الجزر الثلاث، مما حول النزاع الإيراني ـ الإماراتي حول الجزر إلى نزاع إيراني ـ خليجي عندما أكد البيان على إن احتلال إيران للجزر الثلاث يعد تهديداً للأمن والاستقرار في منطقة الخليج بأكملها، كما ينعكس بالسلب على العلاقات الإيرانية الخليجية، وانتهى المجتمعون في القمة إلى توقيع معاهدة للدفاع المشترك، ومن جانبها، انتقدت طهران بشدة ما جاء في البيان، واعتبرته غير منطقي، ومنافيا للأعراف والمواثيق الدولية، وشدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي على أن بيان القمة الخليجية يفتقد إلى روح التعاون، كما وصفته " كيهان " التابعة لمكتب مرشد الجمهورية الإسلامية بأنه كان " بيانا معاديا " وأكد المسئولون الإيرانيون مجددا على أن الجزر الثلاث كانت وستبقى جزءا لا يتجزأ من الأراضي الإيرانية .

لقد بدأت العلاقات الإيرانية ـ الخليجية في التحسين منذ قمة طهران الإسلامية نهاية العام 1997، وقام عشيتها وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي بزيارة دول مجلس التعاون كافة، ورفع الرئيس محمد خاتمي شعاراً مركزياً لسياسته الخارجية مؤكداً " إزالة التوترات في العلاقات مع العالم، ولا سيما دول الجوار "، غير أنه أضاف مبدأ جديداً هو عدم ربط أي تحسن في علاقات إيران مع أية دولة بمواقف تلك الدولة وعلاقاتها مع العالم الخارجي، بيد أن عدم تعامل إيران مع اللجنة الثلاثية التي شكلها مجس التعاون للاتصال بإيران والإمارات بشأن قضية الجزر، قد أدى إلى خروج البيان الختامي لقمة المنامة على هذا النحو الشديد اللهجة إزاء طهران، ولما كان التعنت الإيراني إزاء قضية الجزر، وما ترتب عليه من تكوين موقف خليجي موحد تجاه طهران كان له انعكاسات واضحة على العلاقات الإيرانية مع دول الخليج العربية، وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية التي أرجأت التوقيع على الاتفاق الأمني مع طهران، كان قد ترافق مع تعزيز التعاون العسكري بين طهران وموسكو نحو آفاق رحبة، فقد ازدادت الأمور تعقيدا على صعيد التقارب بين إيران وجاراتها في الشطر العربي من الخليج ذلك أنه طالما بقيت هناك قضايا خلافية معلقة بدون تسوية نهائية وعادلة بين الطرفين، تظل المخاوف قائمة خصوصا على الجانب العربي، إذ لا زالت دول الخليج العربية تشعر بحجم الفجوة بينها وبين إيران في القوة العسكرية، ومع تصاعد الاحتمالات والتوقعات حول وجود تعاون مستقبلي بين روسيا وإيران في مجال أسلحة الدمار الشامل، أو الصورايخ الباليستية وأقمار التجسس، فضلا عن غياب الاستعداد الإيراني لإيجاد تسوية نهائية لمسألة الجزر، تظل مشاعر القلق والترقب جاثمة على صدور دول مجلس التعاون الخليجي .

ومن ناحية أخرى، يمكن القول إن دول مجلس التعاون قد أحجمت عن إبداء أية تصريحات أو ردود أفعال على التقارب العسكري بين روسيا وإيران مكتفية برد الفعل الأمريكي، حيث تدرك حكومات تلك الدول جيداً أن العلاقات بين إيران وجيرانها العرب على الضفة الأخرى من الخليج تمر عبر وسيط مهم ومؤثر، يكاد يرقى دوره إلى مستوى الفاعل الرئيسي في تلك العلاقة، على الأقل من وجهة نظر دول مجلس التعاون التي اعتادت على تبني هذا الموقف كلما اضطرتها الظروف إلى ذلك .

الولايات المتحدة .. سياسية عقيمة :

بينما غابت ردود الفعل الرسمية على التقارب العسكري والاستراتيجي بين روسيا وإيران على مستوى العالم تقريبا، خرجت البيانات والتصريحات من واشنطن على لسان كبار المسئولين في الإدارة الأمريكية تندد بالمساعي الرامية إلى تطوير وتفعيل التعاون العسكري بين موسكو وطهران، وتهدد بفرض عقوبات ضد الأولى، وتشديد الحصار المفروض على الثانية، وربما يعكس التفرد الأمريكي بالرد على الزيارة التي قام بها الوفد العسكري الروسي لطهران وزيارة الرئيس خاتمي إلى موسكو، وبهذه الحدة، مدى الاهتمام الأمريكي بهذه الدائرة المهمة والحساسة من العالم، حيث تضم تلك الدائرة عدة أقاليم يتمتع كل منها بمزايا استراتيجية، واقتصادية هائلة سواء كانت في الخليج العربي، أو بحر قزوين، أو آسيا الوسطى والقوقاز، ويأتي التقارب الروسي ـ الإيراني بكل أبعاده ليشكل تهديدا مباشرا للمصالح الأمريكية في تلك الدائرة الحساسة من زاويتين :

الأولى: هي إمكانية قيام روسيا وإيران بتكوين تحالف استراتيجي تضمان إليه الصين والهند بغية اقتسام ثروات تلك المناطق مع تحجيم النفوذ الأمريكي بها.

وأما الثانية: فهي ذلك القلق الذي تسببه روسيا للولايات المتحدة من جراء تزويدها لإيران بكميات، وأنواع متعددة من الأسلحة الروسية، خصوصا أسلحة الدمار الشامل وأدوات توصيلها، فضلا عن التكنولوجيا العسكرية المتطورة، ورغم حرص روسيا على طمأنة الولايات المتحدة من هذه الناحية والتأكيد على حصر تعاونها العسكري مع طهران في مجال الأسلحة التقليدية، إلا أن الإدارة الأمريكية تظل قلقة كل القلق من هذا التقارب المثير، حيث يعود التعاون العسكري بين موسكو وطهران إلى العام 1990، فيما وصلت مبيعات السلاح الروسي لإيران في القترة ما بين عامي 1990، و 19995 إلى 4 مليارات دولار، وفي يناير عام 1995، تم التوقيع النهائي بين البلدين على استكمال بناء المفاعل النووي الإيراني في مدينة بوشهر، غير أن التعاون العسكري بينهما بدأ يشهد تراجعا ملحوظا منذ العام 1996، بعد توقيع موسكو وواشنطن على اتفاق يحظر على الأولى تزويد إيران بأية أسلحة أو تعزيز التعاون العسكري معها بأية صورة من الصور، وهو الاتفاق الذي عرف باتفاق " جورـ تشيرنوميردين " ومع أواخر التسعينيات، بدأ التعاون العسكري الروسي ـ الإيراني يستعيد نشاطه بشكل تدريجي رغم المعارضة الأمريكية المستمرة ـ ففي عام 1998 وافقت موسكو على بناء مفاعلين نووين جديدين في مدينة بوشهر الإيرانية، وإلى جانب استكمال المفاعل الرئيسي الذي كان من المقرر الانتهاء منه في نهاية العام الحالي، بينما تم تأجيله للعام القادم، ثم توالت الصفقات والعقود التسليحية بين البلدين وسط مشاعر الاستياء والغضب من جانب واشنطن .

ومع حرص الإدارة الأمريكية على وقف التعاون العسكري بين موسكو وطهران بهدف إفساح المجال أمام تدعيم نفوذها الاقتصادي والعسكري في منطقة آسيا الوسطى والقوقاز، إقامة منطقة عازلة أمام الحضور الروسي والإيراني بهما، وإرساء مبدأ جديد للتفاهم الاقتصادي حول تقاسم ثروات بحر قزوين، فقد لجأت واشنطن إلى سياسة الحصار وفرض العقوبات ضد روسيا والدول التي تتورط في عمليات تصدير أسلحة أو تكنولوجيا عسكرية متقدمة لإيران، حيث قامت بفرض عقوبات على أكثر من 17 معهداً وجامعة عسكرية وعلمية روسية تتعاون مع إيران في المجالات العسكرية والتكنولوجيا الخاصة بصناعة الأسلحة والمعدات الحربية، كما صدق مجلس الشيوخ الأمريكي في شهر فبراير الماضي بأغلبية 98 صوتا على مشروع قانون يهدف إلى فرض عقوبات على روسيا أو أية دولة أخرى تساعد إيران على تطوير أو تصنيع أسلحة الدمار الشامل، من قبله، وكان مجلس النواب قد وافق بأغلبية ساحقة العام الماضي أيضاً على مشروع قانون مماثل .

وعلى عكس ما توقع الكثيرين، فقد رفضت كل من موسكو وطهران تلك السياسة العقابية الأمريكية، ولم ترضخا للضغوط الأمريكية، وفي هذا السياق، جاء نص البيان المشترك الذي أصدرتاه حكومتا البلدين إبان زيارة مسئول الأمن القومي الإيراني لموسكو في أوائل العام الماضي، والذي أكد على أن البلدين سوف ينفذان كل التزاماتهما المتبادلة فيما يتعلق بالتعاون العسكري والنووي، فضلا عن الاتفاقات الموقعة بين عام 1989، و1990 في هذا الصدد أيضاً، وأنهما لن يقبلا بأي تدخل من أية دولة ثالثة في هذا الخصوص، وتأكيدا لذلك قامت موسكو بالانسحاب من اتفاق " جور ـ تشيرنوميردين " لعام 1995 بشأن إيران لتفسح لنفسها المجال نحو مزيد من التعاون العسكري الذي سوف يساهم في تحسن أحوالها الاقتصادية، مثلما يمهد الطريق لكسر الحصار العسكري المفروض على إيران .

إن تعامل الإدارة الأمريكية مع التقارب الروسي ـ الإيراني على هذا النحو، يعكس قدرا كبيرا من غياب الرؤية الاستراتيجية لواشنطن فيما يتصل بالمستجدات السياسية والجيواستراتيجية التي ألمت بهذه البؤرة الحساسة من العالم، فالإدارة الأمريكية تريد أن تفرض حصارا على طهران إلى أجل غير مسمى، في نفس الوقت التي تسعى إلى عزل روسيا وتهميش دورها ليس فقط على الساحة الدولية، ولكن أيضا في محيطها الإقليمي، في حين تعزز واشنطن من نفوذها ووجودها في منطقتي آسيا الوسطى والقوقاز، بالإضافة إلى المشاركة في استغلال ثروات بحر قزوين، مع الإبقاء على رقعة واسعة من الخلاف بين كل من روسيا وإيران من جهة، وكل منهما ودول بحر قزوين وبعض القوى الكبرى في آسيا الوسطى والقوقاز من جهة أخرى حتى تظل هي في النهاية الرابح الأكبر ، وربما الوحيد على مسرح يعد المجال الحيوي لكل من روسيا وإيران اللذين تقرب بينهما عوامل جغرافية وسياسية واقتصادية عديدة تظل أقوى من كل الضغوط والتهديدات، والمساعي الأمريكية، لذلك يظل أمام واشنطن خيار آخر ربما يكون الأفضل والأوحد في نفس الوقت، وهو أن تستغل ما تتمتع به من ركائز قوة وحضور فعلي في هذه البقعة الحساسة من جهة، وما تكنه لها كل من روسيا وإيران من رغبة في التقارب والإبقاء على علاقات صداقة وتعاون معها بحكم ظروفها، والأوضاع الدولية الراهنة من جهة أخرى، في إعداد صيغة متوازنة ومقبولة للتعاون المستقبلي مع الدولتين على أسس جديدة، يسبقها إنهاء سياسة الحصار والاحتواء التي تتبناها واشنطن، ولم تعد ذات جدوى، بل إنها قد أتت بنتائج عكسية أرهقت الإدارة الأمريكية .

مستقبل العلاقات والرهان على الموقف الأمريكي :
رغم ما قد يبدو من حرص وحماس شديدين لدى موسكو وطهران على المضي قدما في تعزيز التعاون العسكري بينهما للوصول إلى مستوى العلاقة الاستراتيجية، إلا أنه سيكون من قبيل المبالغة الإفراط في التفاؤل بشأن مستقبل تلك العلاقة بين البلدين، إذ إن أية مساعي للتقارب الاستراتيجي فيما بينهما قد تكون مصحوبة بموجات من الاستياء والقلق، ليس فقط من جانب الولايات المتحدة، التي تحرص كل من موسكو وطهران على الاحتفاظ بهامش واسع من التفاهم والتنسيق معها، وتجنب أية خطوة قد تؤدي من شأنها إلى تصعيد الأوضاع أو خلق مواجهات غير مضمونة العقوبات معها أيضا، ولكن ربما يحدث نوع من التناقض في الأهداف الروسية إزاء دول الخليج العربية، التي قد تجد في التعاون العسكري المكثف بين روسيا وإيران دافعا أقوى لتكثيف وتعزيز التعاون العسكري مع الولايات المتحدة على نحو أكبر، الأمر الذي يحول دون حدوث تقارب ملموس بين روسيا وتلك الدول، مثلما ينذر بحدوث مواجهة أو تصادم في الأهداف بين موسكو وواشنطن حول منطقة الخليج، كذلك فإن اختتام وزير الدفاع الروسي لمباحثاته مع كبار المسئولين الإيرانيين إبان زيارته لطهران بدون توقيع أية اتفاقيات بشأن أي من القضايا التي نوقشت خلال المباحثات، وحرصه على مشاركة نظيره الإيراني في تطمين الإدارة الأمريكية ومحاولة تهدئة مخاوفها من مستقبل التعاون العسكري بين البلدين، فضلاً عن تأكيد الرئيس الروسي على حرص بلاده على تحجيم التعاون التسليحي مع إيران بما لا يخل بالالتزامات الدولية على روسيا في هذا الخصوص، إذ أعلن الرئيس بوتين عقب جلسة المحادثات مع الرئيس خاتمي أثناء زيارته لموسكو، أن بلاده لن تزود إيران إلا بأسلحة دفاعية، كما أبدى عدم استعداده لإمدادها بتكنولوجيا صناعة الأسلحة المتطورة .. وكل ذلك كانت مؤشرات تؤكد على أهمية المتغير الأمريكي في العلاقة بين موسكو وطهران، حيث يظل مستقبل التعاون العسكري بين البلدين مرهوناً بحسابات ردود الفعل الأمريكية، وتقدير واشنطن لما يمكن أن يتبناه الطرفان من خطوات في هذا الصدد.

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 10:38 AM
الصورة الرمزية لـ عمار حيدر
عمار حيدر عمار حيدر غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 28711

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 910

آخر تواجد: 24-09-2012 08:34 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

نسخ ولصق
وما العيب بالتعاون العسكري
حتى الدول الكبىره يوجد بينها وبين البعض تعاون عسكري ما العيب بذالك
كلام غير مقبول

التوقيع :


ارجو ابعاد الاطفال واصحاب القلوب الضعيفه عن شاشه الكمبيوتر
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِن شَرِّ مَا خَلَقَ
[frame="9 80"]"]انا صاحب عقل ميزت وين الخير ما اساوي الفحم ويه خرزت الكهرب شيعي ورافضي تسميني بعض الناس نعم رافض ظلمكم ما ابايع ضب بايعت الولي الي نصبه الرحمن قاطع راس عمر وشاطر المرحب ويه بيعت شرف كملت هذا الدين سهله على الشيعي وعلى البعض تصعب خلها الناس تحجي شماتريد اتكول انا الراكب الصعبات وغيري مايركب عندي الموت راحه هذا درب حسين الذ من الشهد بشفايفي واعذب[/frame]

الرد مع إقتباس
قديم 09-08-2009, 02:16 PM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

مسكين عمار البعثي يستميت لينفس عن حقده فيما يحلله على دولته / ويحرمه على غيره / وهل في هذا شيء وحرمه ؟! ورسولنا تحالف مع مشركيين بزمن حربه مع قريش ! / ليضاهيهم / أخ عمارحيدر أحسنتم أما ذاك فيتعب نفسه وهو لايقبل منه شيء هنا ! بسبب تحيزه وحقده وطرحه الشاذ الغريب وتفسيره العاكس لحقده هداه الله ولكن أمثاله الهدايه بعيده عنهم / ليسمع صداه

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 10-08-2009, 10:56 AM
الصورة الرمزية لـ عمار حيدر
عمار حيدر عمار حيدر غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 28711

تاريخ التّسجيل: Jun 2006

المشاركات: 910

آخر تواجد: 24-09-2012 08:34 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الراية الغالبة
مسكين عمار البعثي يستميت لينفس عن حقده فيما يحلله على دولته / ويحرمه على غيره / وهل في هذا شيء وحرمه ؟! ورسولنا تحالف مع مشركيين بزمن حربه مع قريش ! / ليضاهيهم / أخ عمارحيدر أحسنتم أما ذاك فيتعب نفسه وهو لايقبل منه شيء هنا ! بسبب تحيزه وحقده وطرحه الشاذ الغريب وتفسيره العاكس لحقده هداه الله ولكن أمثاله الهدايه بعيده عنهم / ليسمع صداه
اخي العزيز الراية الغالبة السلام عليكم
هؤلاء حقدهم على ايران ليس لانهم فرس كما يزعمون بل لانهم شيعه يوالون اهل البيت
انا لاانكر ان لي موقف من سياسه الحكومه في ايران الا اني اعتبرها الدوله الاولى الذي تساند الشيعه كل سياسه لها اغلاط والبشر غير معصومين عن الغلط
احب ان انبهك يا اخي
كانت عضويه مسجله باسم عمار حيدر@ ليس لي بها اي علاقه والله على ما اقول شهيد هذا الشخص واتصوره عضو مطرود سابقا اسمه الكربلائي 77 لا اعرف ماهيه عداوته معي استغل غيابي لفتره عن المنتدى فسجل بعضويه تشبه اسم عضويتي ليضلل الاعضاء ويشوه صورتي امام الاعضاء وقمت بتبليغ اداره المنتدى بعد ان نبهتني احدى الاخوات في المنتدى فقام المشرف بتجميد عضويته نزلت موضوع خاص بذالك
وهوه الان نزل بعضويه جديده واسمه حسين الحبوبي وايظا كشفه الله وطرط مذلولا
وصلى الله على محمد وال محمد والعن عدوهم من الاولين والاخرين

التوقيع :


ارجو ابعاد الاطفال واصحاب القلوب الضعيفه عن شاشه الكمبيوتر
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِن شَرِّ مَا خَلَقَ
[frame="9 80"]"]انا صاحب عقل ميزت وين الخير ما اساوي الفحم ويه خرزت الكهرب شيعي ورافضي تسميني بعض الناس نعم رافض ظلمكم ما ابايع ضب بايعت الولي الي نصبه الرحمن قاطع راس عمر وشاطر المرحب ويه بيعت شرف كملت هذا الدين سهله على الشيعي وعلى البعض تصعب خلها الناس تحجي شماتريد اتكول انا الراكب الصعبات وغيري مايركب عندي الموت راحه هذا درب حسين الذ من الشهد بشفايفي واعذب[/frame]

الرد مع إقتباس
قديم 10-08-2009, 01:46 PM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

أصدقك أخ غير شاك فيك تماما من أول ظهور لك بعد تكذيبك لعمار البعثي المطرود / والشيء المثير جدا أكثر / هو شكي في جعفري طيب هو نفسه عمار البعثي / لاءنه أمس دافع عن كلام وجهته لعمار البعثي بالخطء لم يوجه اليه ! / أقول يمكن يكون فهذه الايام يجن جنونهم بشكل كبير تحياتي الصادقه اليك .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 12-08-2009, 12:10 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

بالمقارنه بين نظام الباتريوت الامريكي المضاد للصواريخ ونظام الاس 300 أو 400 وبشهادة وبشهادة معهد ستوكهولم الدولي للأبحاث الإستراتيجية فإن هذه الأنظمة الصاروخية الروسية تتفوق على الأنظمة الأميركية ''باتريوت'' في دقة إصابة الهدف ومقاومة التشويش.


/ وسأوضع في القريب القادم تقارير مفصله أكثر حول أخطاء الباتريوت ليست الاستنتاجيه أو المتوقعه بل التي تمت معاينتها تجريبيا وعمليا وأكتشفت من قبل الاسرائيليين أو الامريكيين / وكدليل خاطف ما حدث بسنة ال 91 بحرب عاصفة الصحراء ( تحرير الكويت ) عندما أطلق العراق عشرات الصواريخ من نوع سكود على أسرائيل وفشلت عدة مرات الانظمه الصاروخيه الامريكيه على التصدي للصواريخ / ول

و كانت الصواريخ محمله بكميه كبيره من المتفجرات عل أكثر ودقيقه التوجيه بحيث تصيب المراكز الصهيونيه الحساسه / ولو أن كل نقطه بأسرائيل منطقه محمودة القصف ولكن بستثناء عرب ال 48 / وعليه فما قدرة هذه الباتريوتات على التصدي لصواريخ شهاب الايرانيه الاطور والاقدر مدى ودقه ومناوره ووتضليل .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 12-08-2009, 01:12 AM
desertfox1 desertfox1 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 21847

تاريخ التّسجيل: Aug 2005

المشاركات: 2,774

آخر تواجد: 24-01-2018 09:33 AM

الجنس:

الإقامة:

حقيقة انا لا علاقة لي بهذا الموضوع فالاسلحة الامريكية في النهاية هي الاكثر تطورا مهما ظهر بها من عيوب او نقاط ضعف
ولكني استغرب ممن تحدثوا عن ايران
هل ازعجكم الموضوع جدا وهو يتحدث عن امريكا فجئتم لتنتقدوا الاسلحة الايرانية
والله هذا كله لصالح الجمهورية الاسلامية فهو يثبت بان المنزعجين من انتقاد الاخ راية لامريكا او اسرائيل هم انفسهم من ينتقدون الجمهورية الاسلاميه
والا ما دخل الاسلحة الايرانية بهذا الموضوع
لما انزعجتم من الموضوع
افضحوا انفسكم اكثر

التوقيع :
اللهم اغفر لي و لوالدي و للمسلمين جميعا

الرد مع إقتباس
قديم 12-08-2009, 01:52 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

نعم أخ ثعلب الصحراء / فالعمليه ليست نقد علمي أو موضوعي بحثي وما شابه / بل قائم على أساس نفسي مسبق يستقي كل هذا من ميل خاص بالشخص المتهجم والمجحف وليس المنتقد / بحيث يرى كل ما يتعلق بالنظام أما فاشل أو مخطيء أو خاسر ! / بشتى المجالات وليس فقط هذا المجال وربنا يقول كتعليم وتوجيه لنا (* ولايجرمنكم شنأن قوم على أن لاتعدلوا * أعدلوا هو أقرب للتقوى *) وه نزلت في المشركين فهم الشنأن والتعاليم للمسلمين فكيف بمن ديانتهم الاسلام ومذهب التشيع / نعم أخ للدوله الشيطانيه تطور ولكن بأذن الله لن تبقى على قمة الهرم للابد / فالصين قادمه بقوه والاهم روسيا ومعظم قطاعات المجالات بأقسام الاسلحه وخصوصا الدفاعيه الجويه والصواريخ وقطاع كبير من سلاح الجو وبعض الاسلحه البريه للروس التقدم الفعلي على الولايات المتحده ولكن للدعايه والترويج والنشر والتضليل والانبهار الفارغ بالسلاح الامريكي بعد حربهم على العراق بال91 أعطى العالم صوره مغايره / ولكن ما هي العراق ؟ الا دوله من دول العالم الثالث مهما كان جيشها كبيرا حينها

ولهذا كان دفاعهم الجوي الذي ساندتهم فرنسا لائنشائه ببغداد يسمى - كاري - قبل بدء الحرب الجويه على العراق أعطت فرنسا أسرار هذا النظام المركزي الرئيسي لحماية أجواء بغداد للولايات المتحده فقصم حينها الدفاع العراقي الجوي ببضع دقائق ! / وبقت بعض الاجزاء المنفصله المبعثره تقاوم بلا رؤيه راداريه ولا قياده وسيطره كما ورد في كتاب عاصفة الصحراء للعميد الركن سلطان بن عبد العزيز وهو موثق بالارقام والصور والوثائق والشهادات / وأنشاء الله ستكون العيوب بالاسلحه الامريكيه نقاط تفتح أبواب التعثر وثغرات أوسع لتحل الاخفاقات كما نشاهد وتساهم بالمزيد من أنهيار المعنويات والتخبط القيادي والعسكري وتجعل هوه وأسعه بين الشعب وثقته بحكومته المتجبره في الارض .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 17-08-2009, 10:10 PM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

الشبح الامريكيه التي يفاخر بها وينبهر المنبهرون ما هي الا سرقه !!! أو بالاحرى سطو من الابداع النازي :







ليست طائرة "ستيلث" (الشبح) التي تقدر على التخفي عن الرادارات المضادة، بدعة أمريكية. فقد كانت ألمانيا أول من صنع طائرة من هذا النوع .
وبدأ العمل في تصنيع الطائرة الشبح الألمانية في عام 1943 بعدما تعاقبت هزائم ألمانيا أمام قوات التحالف المعادي لهتلر. وأصدر قائد ألمانيا النازية هتلر حينذاك أوامره بإيجاد قاذفة قنابل منقطعة النظير تساعد الجيوش الألمانية على استعادة تفوقها.

وقامت هذه الطائرة التي أطلق عليها اسم "هورتن هو-229" (نسبة إلى الأخوين هورتن مصممي الطائرة) برحلتها التجريبية الأولى في عام 1944. ولكن ألمانيا لم تتمكن من إطلاق الإنتاج الصناعي لطائراتها الخفية. وبعد استسلامها حصل الأمريكيون على الرسوم البيانية لهذه الطائرة وغيرها من المستندات التي مكنتهم من صنع طائرتهم الشبح /ف-117/ في الثمانينات من القرن الماضي.

واعترف الأمريكيون بأنهم استفادوا مما اخترعه العلماء الألمان حينما قرروا بعد مرور 64 سنة أن يصنعوا نسخة طبق الأصل للطائرة الخفية الألمانية التي رأت النور قبل انتهاء الحرب العالمية الثانية.

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 20-08-2009, 09:36 AM
يوم الآزفة يوم الآزفة غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 42721

تاريخ التّسجيل: Aug 2007

المشاركات: 391

آخر تواجد: 03-10-2010 01:01 AM

الجنس:

الإقامة:

يابة امريكا فرد يوم تطلع ماموجودة اصلا
لان كل هالسيطرة على العالم والتقدم فيها
يجي شعيط ومعيط يفولون عيوب

التوقيع :
لم يكن هناك هدف غير هذا أمام العائلات التي كانت تقدم الأبناء والآباء والأقرباء أمام رصاص العدو، وتستلمهم جثثا مغسلة بالدماء.فكان هدفهم في جميع أنحاء البلاد هو تشكيل حكومة إسلامية بقيادة المراجع العظام، مراجع الدين، لأنهم هم المتخصصون في بيان حقيقة الحكومة الإسلامية، وهم منفذوا الأوامر الإلهية، ولذا فيجب ان يجلسوا جميعا جنبا إلى جنب ليلفتوا نظر جميع الجهات إلى التشخيص السليم والتعريف الصحيح لكل الأمور حتى يستطيعوا ان يرسموا طريق العدالة الإسلامية في المجتمع أمام الجميع.
لله نكشف حكومة الظلام وماهيتها

الرد مع إقتباس
قديم 20-08-2009, 03:06 PM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: يوم الآزفة
يابة امريكا فرد يوم تطلع ماموجودة اصلا
لان كل هالسيطرة على العالم والتقدم فيها
يجي شعيط ومعيط يفولون عيوب
يوم الازفه لاتغرك الولايات المتحده / صحيح عندها تطور لاينكر ولكن هل هي الاطور والاقدر حاليا ؟ لوتلاحظون الولايات لاتخوض حروب الا لدول ضعيفه أو متوسطه القوه نسبيا وتحت غطاء دولي وتحالفات / وكانت حروبها ضد العراق وثم يوغسلافيا والافغان طالبان / وبالحاله العراقيه ورغم كون الجيش العراقي كبير عددا لكنه محيد وتعرض لاستعراض عضلات أمريكيه فارغه بعد السياده الجويه التي حققتها الولايات المتحده عبر خصوصا أعداد قذفاتها ومقاتلاتها / وكذلك مع يوغسلافيا مع أنها تعرضت لضربه مؤلمه بسقوط قاذفتها الاسطوريه الشبح ستيلث 117 عبر مسانده روسيه بسيطه تعتبر لصربيا فكيف لو رمت بثقلها روسيا

طالبان كما تشاهدونهم حالهم الكر والفر وأسلحتهم ضعيفه / بختصار الامريكان يستأسدوا على من هم ضعاف لايفكروا أبدا بمواجهة دول كالصين وحتى كوريا الشماليه يترددون نحوها / لقد كان الاستراتيجين الامريكيين يخططوون بعد هزيمة بلادهم بحرب فيتنام على محو الذاكره وأستقدام أجيال من الاسلحه الموجهه الدقيقه والخفيه والموجه عن بعد وأدارة حرب بنمط لاتقليدي وللشهاده فعلوا هذا ولكن ضد دوله كالعراق يدير جيشها بعثيين لايعرفون كتابة أسمائهم باللغه الانكليزيه وتسببوا بكوارث فظيعه

فالمحك مواجهة الولايات لدول ناهضه كبرى وقويه هنا الفيصل لا دول تمتلك السلاح المتوفر القديم وتدار بعقول غبيه / الولايات المتحده نجحت بجعل العالم ينبهر لها من سنة ال 91 عبر صواريخ كروز وقاذفات الشبح والبي 52 رغم قدمها والابرامز دبابتهم ولكن كل هذه الاسلحه تعرضت للانتكاسات مؤخرا / بمواجهة ثلل المجاهدين الشريفين هنا وهناك / على الرغم من نكول الولايات عن مجابهة دولا عظمى ولو أقل منها بقليل من حيث السكان وغير ذلك / فكيف ستواجه روسيا ؟ أنظر للحقائق هنا لاتخدعكم الدعايات والتلميعات الامريكيه وتقعوا في مصيدة الانبهار :

وتم تمريرها للصرب بعد ان رصدت الاقمار الصناعيه الروسيه بالفعل خط طيران هذا النوع من الطائرات وتم الامر بمساعده روسيه كامله ان هذه الطائره اسقطت بفعل صاروخ روسي / وتم الامر عبر تتبع راداري روسي لخط سير هذه القاذفه المغروره لليلتين متتابعتين وتم توجيه الارساليات الى كتيبه صربيه بضواحي بلغراد الصربيه العاصمه / وتم تتبعها والنجاح بأسقاطها عبر أنكشاف ثغره فيها بنافذة تخزين القنابل التي تفتح قبل القصف وفعلا أنعكست الشحنه الراداريه وتسربت وتم الاطباق على الهدف وتدميره / وهذه صور أضافيه وأوضح :





وهذا مصدر من روسيا يؤكد حادثة الاسقاط / بل حتى الامريكان عبر مجلتهم أنترنشنال أقروا به :
http://lenta.ru/articles/2005/11/23/f117/ / أما عن الابرامز والكروز فصار أمرهم هينا جدا على أرض العراق حاليا وحتى الافغان فكيف أمام قوى عظمى / علما أنه للاءن لاتملك الولايات المتحده حائط صد حقيقي ضد الصواريخ الروسيه بأقرارهم وسأضع كل هذا قريبا / حاملات طائراتهم ربما تفرعنت وأظهرت قوتها على العراق والافغان ولكنها أعجز من الاقتراب نحو بحر الصين وتمارس تبجحها فكيف بروسيا عندهم صواريخ عملاقه الواحد يغرق حامله كامله بمن فيها / وللعلم لدى الجمهوريه من هذا النوع القليل وتعمل على تطويره وسأضع مستقبلا الصور والادله .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 20-08-2009, 03:13 PM
desertfox1 desertfox1 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 21847

تاريخ التّسجيل: Aug 2005

المشاركات: 2,774

آخر تواجد: 24-01-2018 09:33 AM

الجنس:

الإقامة:

اظن ان امريكا لن تسقط عسكريا بل اخلاقيا واقتصاديا واجتماعيا
كما حصل مع الاتحاد السوفييتي
وكما تعلمون ان الريح اليوم تتجه نحو تقليص نفوذها
فالصين يمكن خلال 25 عاما ممكن ان تتفوق اقتصاديا على امريكا
و بعد ان وصل نسبة الاقتصاد الامريكي الى 25 بالمئة نراه اليوم يتراجع الى 20 بالمئة وهو في انخفاض مستمر لان نسبة نمو الولايات المتحدة اقل بكثير من معدل النمو العالمي
وتظل المشاكل الاخلاقية هي في مقدمة مشاكل الولايات المتحدة والغرب
وللاسف هذه المشاكل الناتجة عن عدم الايمان و عدم اتباع الاسلام
وبدات هذه المشاكل تنتقل تدريجيا لمجتمعاتنا المسلمة

التوقيع :
اللهم اغفر لي و لوالدي و للمسلمين جميعا

الرد مع إقتباس
قديم 20-08-2009, 03:20 PM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

هنا الاقرار الامريكي بحادثة الاسقاط :

http://www.nytimes.com/library/world...o-stealth.html وصوره أضافيه :



التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 21-08-2009, 04:58 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

في الامتحان الأول فشل في إصابة أهدافه وفي الثاني أسقط المقاتلات الصديقةلعل من اكثر الاسلحة التي اشتهرت في حربي العراق الاخيرتين هو «الباتريوت» الذي احيط بهالة كبيرة من الدعاية فاقت اداءه بكثير. وكانت الدعاية من الشدة و البريق بحيث دفعت دول اخرى مثل روسيا واسرائيل الى انتاج اسلحة مشابهة له لسببين: الاول: لترويج مبيعات اسلحتهما الى الدول النامية والثاني لتعزيز دفاعاتهما الجوية عن طريق انتاج سلاح خاص بهما يضاهي «الباتريوت» ان لم يتفوق عليه في الواقع. وكانت النتيجة ظهرو «اس ـ 300» الروسي الذي ذكرت التقارير انه افضل بكثير من «الباتريوت» و«آرو» (السهم) الذي طور بتقنيات اسرائيلية واموال اميركية والذي يدخل في نطاق اسلحة مستقبلية متطورة تختلف كثيرا عن «الباتريوت» التقليدي الذي مضت عليه اكثر من 15 سنة.

الدراسات التي اجريت لاحقا بينت ان 9 في المائة فقط من الصواريخ التي اطلقت على السعودية واسرائيل اصابها الباتريوت، في حين اعلنت اسرائيل انها اصابت فقط صاروخا واحدا من اصل 39 صاروخ «سكود» عراقي اطلق عليها. وهذا ما حدا بوزير الدفاع الاميركي السابق وليام كوهين للاعتراف قبل عامين بأن «الباتريوت» فشل في مهمته تماما.ومنذ ذلك التاريخ عكفت شركة «رايثيون» للصناعات العسكرية والالكترونية والفضائية على تطوير هذا الصاروخ وانتاج نسخة جديدة منه بعدما ارغمت الجيش الاميركي على انفاق ثلاثة مليارات دولار على هذا المشروع. وكانت النتيجة صاروخا جديدا منه دعي «باك ـ 3» ولكن سواء استخدمت صواريخ «باتريوت» القديمة، او «باك ـ 3» فما سبب اصابة طائرتين من الطائرات الحليفة، واحدة بريطانية واخرى اميركية، في الحرب الاخيرة، في حين ان الثالثة كادت ان تصاب ايضا

حسب اقوال العسكريين الاميركيين. فبينما كانت القوات الاميركية تسجل تقدما وراء آخر في العراق والعسكريون يرصدون اداء اسلحتهم المتطورة، فشل سلاح واحد في مهمته وهو «الباتريوت»، كما فشل في الحرب السابقة، وان كان هذا الفشل جاء بصورة مغايرة. فقد اسقطت البطاريات المركبة في الكويت مقاتلة ـ قاذفة بريطانية من طراز «تورنيدو جي آر 4» على الحدود العراقية ـ الكويتية، وقتل طياراها. وكان ذلك صبيحة يوم 22 مارس (آذار)وبعد مرور يومين على الحادثة هذه اطبق رادار بطارية «باتريوت» على مقاتلة اميركية من طراز «اف 16 ـ فالكون» وهي تحلق على مسافة 70 كيلومترا جنوب النجف، استعدادا لضربها !

القصة ذاتها تكررت للمرة الثالثة عندما اسقط «الباتريوت» ايضا بنيرانه الصديقة مقاتلة اميركية من طراز «اف ـ 15 هورنيت» قرب كربلاء في الثاني من ابريل الحالي وقتل طيارها الذي كان قد انطلق بها من حاملة الطائرات «كيتي هوك» في الخليج العربي. !!وسلط بعض العسكريين الضوء على ان الباتريوت انطلق واصاب الطائرات الحليفة في وقت لم تظهر فيه اي صواريخ عراقية مهددة قوات التحالف، او الاراضي الكويتية، بل انطلقت ضد طائرات، وقوات صديقة وليست عدوة، فما هو مبرر انطلاقها اصلا، اللهم الا اذا اعتبرت مثل هذه الطائرات الصديقة صواريخ معادية من طراز «سكود» او غيرها. وهذا شيء غير مقبول بتاتا اذا ما اخذ في الاعتبار الفارق الكبير بين سرعة الصاروخ والطائرة، وبين ارتفاع الاثنين، ومسار كل واحد منهما، اذ يستحيل الخلط بين هذين الشيئين المختلفين تماما.

ومنذ ذلك الوقت اخذ المراقبون العسكريون يتساءلون عن الاسباب. هل هو الرادار الذي قد تكون اشارته غير واضحة على صعيد بصمة الهدف التي تظهر على شاشته؟ ام ان النظام الالكتروني الخاص به الذي يميز بين الصديق والخصم لا يعمل بشكل صحيح؟ احد هؤلاء المتسائلين فيكتوريا سامسون خبيرة الصواريخ في مركز المعلومات الدفاعية، وهو مجموعة مقرها واشنطن ومهمتها رصد نشاطات البنتاغون وكل ما يصدر عنه.اما الثالث فهو عسكري ايضا رفض الكشف عن اسمه مؤكدا ان ثمة عيوبا في الباتريوت لم يجر اصلاحها بعد. .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
قديم 21-08-2009, 05:16 AM
الراية الغالبة الراية الغالبة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 43640

تاريخ التّسجيل: Nov 2007

المشاركات: 5,655

آخر تواجد: 02-10-2012 10:38 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مسقط

كلما ذكر الباتريوت ذكر بجانب الماكدونالدز وافلام هوليود.
ورافق استخدامها في حرب الخليج الثانية لاعتراض الصواريخ البالستية، تضخيم اعلامي هائل، الا ان الدراسات الحالية اثبتت تفاهة ذلك التضخيم الاعلامي، كما اثبتت فشلا ذريعا في اعتراض الصواريخ العراقية.

يقول كبير محللي شؤون الأمن القومي والشؤون العسكرية بمعهد (ليكسنجتون في العاصمة واشنطن)

د. لورن طومسون، في برنامج بثته قناة الجزيرة:الباتريوت لم يثبت كفاءته في الماضي، ولا نعرف إذا كان بإمكاننا وقف صاروخ سكود واحد أو اثنين أو ثلاثة، لكن نحن نحاول أن نوقف أكبر عدد ممكن».

ويبدو ان الخبراء العسكريين الامريكيين يشككون في قدرات الباتريوت، خصوصا بعد التقارير والدراسات التي باتت تأخذ طريقها الآنتقريرا منسوبا للكونغرس الامريكي في إحدى جلساته -في عام 1992- يقيم فيه اداء صواريخ باتريوت، وجاء في التقرير: «لم تحقق صواريخ باتريوت مستوى النجاح المطلوب، في حرب الخليج، إذ ليست هناك أدلة تثبت أن الباتريوت تمكنت من إصابة سوى عدد قليل من صواريخ سكود التي أطلقها العراق خلال الحرب، وحتى تلك الإصابات المحدودة، ما زالت تحوم حول مدى دقتها شكوك كثيرة، الأمر الذي دفع كلاً من الشعب الأمريكي والكونغرس الى الشعور بخيبة أمل كبيرة، بعدما ضللتهم الدعايات المروجة لتلك الصواريخ والتي طالما كانت الإدارة الامريكية، وممثلو الشركة المصنعة يتحدثون عنها، في أثناء الحرب، وفترة ما بعد الحرب.
ومن المحتمل أن يكون كل أولئك الذين كانوا يروجون لتلك الصواريخ آنذاك، بما فيهم رئيس الولايات المتحدة، والقائد الأعلى للقوات الأمريكية، غير مدركين أن تلك الدعايات كانت مجرد ادعاءات زائفة.

وقد تكون حياة الكثير من الجنود الأمريكيين معرضة لخطر غير مبرر، في حال تم الاعتماد على تلك الصواريخ في صراعات مستقبلية، دونما تقييم دقيق للإمكانيات الحقيقية لصواريخ الباتريوت.
ومن خلال استعراض الأدلة المتوافرة، وفقا لادعاءات الجيش الأمريكي، فإنه يمكن التوصل الى نتيجة مفادها أن صواريخ الباتريوت لم تتمكن من إصابة سوى ما نسبته 9% فقط من صواريخ سكود العراقية، في حرب الخليج الثانية عام 1991.
والأسباب الكامنة وراء ذلك الفشل الذريع كثيرة، ومنها : محدودية إمكانات الباتريوت، والصعوبة البالغة في التمكن من اعتراض صواريخ سكود، كونها تنفجر فور دخولها الى الأجواء ثانية، الأمر الذي أدى الى سوء تقدير الباتريوت للأهداف الحقيقية، بحيث ثبت أن نسبة 45% من صواريخ الباتريوت الـ158 التي تم أطلاقها في أثناء الحرب، لم تكن موجهة نحو أهداف حقيقية، وإنما نحو شظايا صواريخ سكود بعد انفجارها، والتي كان يتم رصدها - بشكل خاطئ - على أنها صواريخ مستهدفة». شاهدوا الصوره كدليل حي على هذا الكلام :





واقر رئيس الوكالة الاميركية لاعتراض الصواريخ الجنرال رونالد كاديش في تصريحات صحفية له في 31/10/2002 امكانية فشل الباتريوت وقال «بأن التجارب كشفت بعض المشكلات .

التوقيع : كم كأسا مصبره بالحنظل ومطعمه بالسم الزوأم سقيتم يعربان الانظمه الخانعه ويا نواصب العرب المتطرفه والقادم أدهى وأمر وحفظ الله دول الممانعه

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 11:02 AM ] .

 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin