الموضوع: متفرقات
عرض مشاركة مفردة
قديم 29-11-2017, 08:41 AM
الصورة الرمزية لـ الصحيفةالسجادية
الصحيفةالسجادية الصحيفةالسجادية غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105764

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 6,321

آخر تواجد: 23-11-2018 10:26 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

حدثنا حدثنا محمد بن يحيى ، قال : حدثنا عبد العزيز بن عمران ، عن عبد الرحمن بن أبي الزناد ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : " استهام عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهما بليلى بنت الجودي بن عدي بن عمرو بن أبي شمر حتى قال فيها : تذكرت ليلى والسماوة بيننا فما لابنة الجودي ليلى وما ليا وأنى تعاطي قلبه حارثية فتسكن بصرى أو تحل الجوابيا وأنى تلاقيها بلى ولعلها إذا الناس حجوا قابلا أن تلاقيا فقال له عمر رضي الله عنه : ما لك وما لها يا عبد الرحمن ؟ ، فقال : والله يا أمير المؤمنين ما رأيتها قط ، إلا أني رأيتها ليلة في بيت المقدس في جوار ونساء يتهادين ، فإذا عثرت إحداهن قالت : يا ابنة الجودي ، وإذا حلفت ، قالت : يابنة الجودي ، فكتب عمر رضي الله عنه إلى صاحب النفير الذي هي به إن فتح عليهم غنموه إياها ، قالت عائشة رضي الله عنها : فكنت أكلمه فيما يصنع بها ، فيقول : يا أخية دعيني فوالله لكأنما أرشف بأنيابها حب الرمان ، ثم نزل بها وهانت عليه فكنت أكلمه فيما يسيء إليها كما كنت أكلمه في الإحسان إليها ، فكان إحسانه أن ردها إلى أهلها " ، وقد روي خلاف هذا

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
لا اله الا الله
محمد رسول الله
علي ولي الله
اللهم صل على محمد وال محمد
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

-----------
عزيزي القارئ كل ما تجده من كتابات في هذا الموقع وغيره وفي كل المواضيع هي مجرد كتابات لذا لا تنقلها ولا تتعب نفسك هي ليست اكثر من مجرد كتابات الا ان تخرج بكتاب لانك قد تنقل شي والصواب خلافه فافهم فانا شخصياً لا اوافق ابداً على كل ما كتبته في هذا الموقع وغيره انما مجرد بحوث قيد التطوير والبحث متى ما خرجت بكتاب مطبوع فهناك يكون النقاش والسلام



منتديات

http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=217022


جمع مواضيع

http://www.yahosein.com/vb/showthrea...49#post2186349

نود اعلامكم ان حساب العضو الصحيفة السجادية على الفيسبوك تم تعطيله
و لا توجد عودة قريب للمنتديات و نعتذر لكل من قصرنا بحقه نلتمس منكم العذر
والسماح

العضو الصحيفة السجادية غادر المنتدى





الرد مع إقتباس