عرض مشاركة مفردة
قديم 23-09-2018, 08:59 PM
عادل سالم سالم عادل سالم سالم غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 97041

تاريخ التّسجيل: Oct 2011

المشاركات: 10,217

آخر تواجد: 22-01-2019 03:29 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: طالب الكناني
الاخ الفاضل
مشكلتة هي فهمك للاية العسر هو الصيام واليسر هو الافطار لاتفسر بما تهوي راجع تفسير الميزان
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: طالب الكناني
الشيء الاخر القران الكريم تناول كل امور البشر والسنة وكلام المعصوم بيان لما جاء في كتاب الله فكلاام المعصوم كلام الرسول وكلام الرسول هو كلاام الله




{شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }البقرة185


سياق الاية يوحي بذلك


اما تفسير الميزان رغم كونه من أفضل التفاسير لكن لايمكن الحكم بعصمة كاتبه


اما حديث المعصوم فمن الممكن ان نفهمه في اطار ضروف الزمان والمكان عند صدور الحديث


للاحتياط


نبقى صائمين اثناء السفر ونقضي ذلك فيما بعد والله اعلم

الرد مع إقتباس