منتديات يا حسين

منتديات يا حسين (http://www.yahosein.com/vb/index.php)
-   قضايا الساعة (http://www.yahosein.com/vb/forumdisplay.php?f=19)
-   -   عيوب المنتجات العسكريه الامريكيه وأخفاقاتها بدراسات غربيه (http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=120811)

الراية الغالبة 01-08-2009 12:54 AM

عيوب المنتجات العسكريه الامريكيه وأخفاقاتها بدراسات غربيه
 
سنبدأ بتبيين عيوب وعطوب وسلبيات ومسأوي المقاتله الاحدث الاف 22 الشيطانيه / ثم أنتقل لكل جزء من سلاح الاجرام الجبان / وطبعا ليس بالانشاء ولانفعال والاستنتاج الخالي من العلميه والموضوعيه التخصصيه بل وتقديم معلومات مركبه مفبركه كاذبه للتمويه على ضعف صاحبها كما فعل غفر الله له عمار الذي أسأ لنفسه قبل الجمهوريه وحزب الله الغالب والمؤمنيين / بداية هذه الدراسه هذه الدراسة استندت على مقالات في الكثير من المجلات والمواقع المتخصصة في الطيران, مثل flight journal ,air power , وكتب عن الطائرة نفسها , بالاضافة الى معلومات جبتها من مكتبة لاهاي / يعني بعيدا عن هرطقات عمار الا منطقيه ولا معرفيه ولو سمعها عسكري لضحك ساعه كامله / كانت هناك مشاكل كبيرة في هذا المحرك منها اولا انو وزن الطائرة ازداد بشكل كبير و هذا اثر على المحركات بانها لم تعد تقتصد بالوقود بشكل كافي بالرغم من وجود نظام الكتروني يتحكم بكمية الوقود الي يتم ضغها الى المحرك من قبل عدد من مضخات البنزين الموجودة في خزانات الوقود. ايضا سرعة الطائرة لم تصل الى السرعة المطلوبة وهي تقريبا 2 Mach , لانو داخل المحرك كانت بعض القطع الي تخرب او تتعطل بسبب السرعات العالية. ولكن بعد التعديلات الكثيرة والمصاريف الكبيرة تم تعديل المحركات واطلق عليها اسم F-119-PW-100


بشكل مختصر المحركات لحد الان فيها بعض المشاكل الفينة والي تتعلق بالسرعة القصوة ومداخل الهواء الي هيا ثابتة الي راح نتكلم عنها بعدين.
ايضا يذكر هنا انو حالية عدد المحركات الي يتم تصنيعها في الشهر الواحد هو فقط 3 (ثلاث) محركات, وفي سنة 2008 يصل العدد الى 8 محركات في الشهر الواحد وفي سنة 2010 الى تقريبا 70 محرك في الشهر الواحد. وايضا في سنة 2009 سوف يتم اضافة TVC جديد لان ال TVC الحالي فيه مشاكل كبيرة وعيوب بالاضافة الى انو يزيد وزن الطائرة وينقص من وزن حمولة الاسلحة. ولا يساعد الطائرة في مسالة التخفي لانو المحرك الحالي يستعمل بخ الماء على الفوهات لتقليل درجة الحرارة.الشركة المصنعة بينت انو سرعة الطائرة تصل الى Mach 2 او اكثر وبامكانها ايضا عمل supercruise الى ان تصل الى سرعة ما يقارب mach 1,9 .ولكن هناك الكثير من المعلومات الي تقول عكس ذلك . هذه المعلومات بعضها من خبراء في الطيران و ايضا بعضها من طيارين قاموا هم نفسهم بطلعات تجريبية في ال F-22a بالاضافة الى انو الكثير من المعلومات تاتي من داخل البنتاغون وسلاح الجو الامريكي. و


الصراع ما بين الكونغرس والبنتاغون على ال F-22 معروف وهناك بعض النقاشات الي تمت في العلن.هذا كله بسبب كلفة الطائرة العالية جدا الي تصل حسب مصادر موثوقة الى 200 مليون دولار لطائرة F-22a واحدة.ناهيك عن تكاليف الصيانة والحوادث ,مثل الحادث الي تم الحديث عنه في هذا المنتدى عن كابينة الطائرة الي كلفت 180,000 دولار, وايضا قبل مدة حصل حادث اخر كلف تصليحه 20 مليون دولار http://4flying.com/images/smilies/confused.gif

اما عن المعلومات الي تثبت انو ال F-22a لم تصل الى مستواها المطلوب وتحتاج الى سنين قادمة لبلوغ المستوى المطلوب, فهي بما يخص هذا الموضوع كالتالي (المناورة,السرعة, الحمولة,)

اولا سرعة ال F-22a في ال supercruise لا تصل الى السرعة المطلوبة و الي هي 1,9 , بل تصل في احسن احوالها الى 1,6 . ذلك بسبب المشاكل في المحركات الي الى حد هذه اللحظة لم تحل, المشكلة هنا ليست في الموارد بل فقط مشاكل فنية لم تحل لسبب غير معروف. بالاضافة الى انو صرف الوقود لاينقص بل يزيد بمقدار معين مع تزايد السرعة . في الارتفاعات العالية يمكن ان تزود الارقام ولكن ليس بالكثير بس في هذه الارتفاعات (50,000 قدم) تحتاج الطائرة الى afterburner بسبب قلة الاوكسجين الى المحرك.ولكن وزارة الدفاع تصر انو ال f-22a تستطيع الوصول الى سرعات عالية اثناء ال supercruise , ولكن لانعرف مااذ تعني "بالعالية",


ولا حتى المسافة الي قطعتها الطائرة اثناء ال supercruise , ولا على اي ارتفاع . سرعة 1,6 mach من دون استخدام afterburner ممتازة وجيدة ولكن لاتساعد في بلوغ ال supersonic .
بالاضافة الى انو الوزن الكلي للوقود في ال F-22 غير كافي ولايساعد ال F-22a اثناء ال supercruise , ويصل الى 29% من وزن الطائرة لان لايوجد في ال F-22 خزانات وقود محمولة على الاجنحة وتساوي هذه الحمولة حمولة ال Mig-21 , F-15 و F-4. لذا لو استعملت ال F-22 ال supercruise ما راح يبقى شيئ من ال 29% يكفي مثلا للمناورة او الافلات من صاروخ او الرجوع الى القاعدة.ال supercruise يتطلب حمولة وقود بحدود ال 45 % بالمية, وهذا غير موجود في ال F-22A . و


حمولة ال 29% بالمية هي اقرب الى ال subcruise اكثر من ال supercruise . المصادر الرسمية تعطي مدى ال F-22 A بمايقارب 400NM
(nutrical miles) ما يقارب 900 كيلو, وهذا هو ال combat radius , ولكن هذا الرقم نقص بسبب حمولة الوقود وايضا الزيادة في الوزن والمصاريف.

نفس المصادر تذكر انو السبب هو المحرك الذي لا يمكن الطائرة من بلوغ درجات اعلى بسبب قلة تيار الهواء الداخل الى المحرك. مصادر اخرى تذكر انو الدرجة قد تصل الى 60 AOA , في بعض الاحوال, وهذا ما تذكره المصادر المصنعة للطائرة.ولكن المصادر المصنعة لاتذكر على اي ارتفاع او خلال اي سرعة وباقي لمعلومات المتصلة بقيمة ال AOA .

في بداية التجارب في نهاية الثمانينات وبداية التسعينات , تبين للمهندسين انو مناورة الF-22 لم تصل الى الحد المطلوب. السبب كان في ال Flaps وال airolons وال slats . لهذا تم اضافة نظام ال TVC .
نظام ال TVC لا يحسن فقط المناورة بل ايضا يساعد اجهزة الطائرة الي تتحكم باتجاه وارتفاع الطائرة.

تبين من بعض المقالات انو ال control surfaces لل F-22 لا تعطي القوة الكافية حتى تمكن الطائرة من عمل بعض الحركات مثل ال roll , او pitch .لهذا الغرض ايضا وجد ال TVC .

ال TVC يستطيع الحركة الى الاعلى والاسفل بمقدار 20 درجة (عشر درجات الى الاعلى وعشر الى الاسفل) , هذا النوع من الفوهات يسمى ثنائي الابعاد اي انه يتحرك فقط في اتجاهين بعكس الفوهات ذات الابعاد الثلاثة الي تتحرك بكل اتجاه.
ال TVC المركب على ال F-22 تبلغ فعاليته عندما يدرو المحرك بدورات كبيرة او بقوة اكبر وخلال سرعات بطيثة (مادون سرعة الصوت).ايضا ال TVC يساعد الطائرة في turns حيث انو اجهزة الطائرة لاتساعد في ال turns . شغلة اخرى هي ال roll rate يعني دوران الائرة حول نفسها.هنا ايضا اجهزة الطائرة او ال control surfaces لا تمكن الطائرة من بلوغ دوران اسرعة و اكبر, هنا ايضا ال TVC يساعد الطائرة في هذا المجال وخصوصا في السرعات المنخفضة./ منقول من مجلات متخصصه ودراسات معمقه أختصاصيه .

الراية الغالبة 01-08-2009 01:10 AM

طائرة اف -22 ليست الطائرة الخيالية التي تستطيع ان تقوم بكل المهام فانها طائرة كبيرة الحجم وهذا مايجعلعها فريسة سهلة كما انها لا تتمتع بامكانيات عالية في المناورات اهم مايميزها هو ميزة التخفي وردارها بعيد المدي / ومع هذا حدثت فيهما مشاكل وثغرات والاسلحه القادمه العصريه لها كلمتها لتصول وتجول ضدها بدليل وقوع الشبح 117 ببلغراد وفقدان عدد 2 على الاقل في حروب متفرقه أحجم الامريكان عن ذكرها ودائما

الشماعه / خلل فني !!! :) /ف الاف 22المصنعه بعدد محدود نسبيا
كما أن عدد الطائرات المقرر تصنيعه من هذه المقاتلة تم تخفيضه إلى الربع
بالإضافة إلى عمليات التطوير التي تخضع له المقاتلة قبل أن تدخل الخدمة
زد على ذلك في أن الميزة الأفضل بها وهي التخفي قد تم تمزيقها حيث تم الإثبات أن رادار مقاتلة السوخوي-37 الروسية تستطيع وبشكل واضح كشف الإف-22 !! / أن الإف-22 لم يتم تزويدها برادار لنمط الهجوم الأرضي وذلك لأن هيكلها الستلث لا يساعد على ذلك!!!
أي أن المقاتلة التي يتم انتاجها اليوم مختلفة عن المخططات تماماً وهذا شيء غير مأسوف عليه


إعتبر اثنان من خبراء الطيران الحربي الامريكي وهم Pierre Sprey وJames Stevenson في تقرير لهم ان مشروع تطوير الطائرة F22A هو خطأ فادح من البنتاغون
سيؤدي بأمريكا في حالة حرب واسعة الى خسارة جل المعارك الجوية وهزيمة مؤكدة.
للعلم فإن Pierre Sprey هو شخصية مرموقة لدى سلاح الجو المريكي و طيار سابق يشتغل حاليا كخبير ومحلل طيران ذو نفوذ واسع، كان قد ساهم في تطوير F15, F16 and A10


امّا James Stevensonفهو صاحب جريدة طيران البحرية الامريكية Topgun Journal.
في رأيهما أن مصممي ال اف 22 ارتكبو نفس الاخطاء التي قام بها الالمان في الحرب العالمية الثانية حينما طورو المسرشميت Me 262التي كانت قمة التطور آنذاك لكنها لم تنقذ المانيا من هزائم
كان ابطالها طائرات بسيطة من ياك و سبيتفاير، والسبب يعود لكون المانيا غير قادرة على انتاج عدد كافي من Me 262 لمواجهة العدّو.
تعتبر ال اف 22 اغلى طائرة مقاتلة في العالم بسعر 350 مليون دولار للواحدة، وقد لا تنتج امريكا اكثر من 183 وحدة لسلاح الجو، ولهذا يجزم الخبيران ان مصيرها سيكون كمصير ال Me 262.


قال سبراي في تقريره ان اي مقاتلة يجب ان تراعي 04 نقاط لضمان النصر في المعارك الجوية:
1- قدرتها على رؤية العدو قبل ان يراها، اذ ان 65 الى 95 بالمائة من الطائرات المفقودة في المعارك الجوية كانت نتيجة هجمات غير منتظرة.
2- ان يكون لك اكبر عدد من المقاتلات في المعركة.
3- ان تكون لك اكبر قدرة على المناورة، ليس بامكانيات لطائرة فحسب بل بامكانيات الطيار وخبرته أيضا.
4- القدرة على ضرب العدو بسرعة، لانه بقدر عدد الطائرات في المعركة بقدر ما يكون الطيار هدفا.
و بحسبه فإن الرابتور F22 ضعيف في النقاط اعلاه امام عدو محتمل له استعدادات كافية. كما انه يعتبر ميزة التخفي Stealth لل اف 22 خرافة اذ انه لا بد للطائرة من استعمال رادارها لكشف العدو


مما يؤدي بها حتميا لكشف موقعها، اضافة لى ان انظمة الرادار الارضية تشهد تطورا هائلا قد تكشف ال اف 22 بسهولة مستقبلا، ويستدل بحديثه على ال اف 117 التي اسقطت في صربيا بنظام S125 قديم الصنع.
كما يرى ان انظمة الاسلحة التي تحملها طائرات العدو في وقتنا الحالي هي ذات فاعلية كبيرة و قادرة على اصابة اهداف من نوع الرابتور.
ام في حالة المعركة عن قرب DogFight فيرى سبراى انه لا امل في الرابتور لكبر حجمها وثقل وزنها و انها فريسة سهلة المنال حتى بالرشاش في حال دخولها الزاوية المرئية للعدو.
الطائرة ((الشبح )) ... وهم كبير !!
حتى الطائرة الشبح الامريكية الشهيرة لم تخل من عيوب التصنيع !...هذا ما اكده تقرير علمى نشرته مجلة (نيو ساينتست) العلمية البريطانية اعده مكتب المحاسبة العام للكونجرس الامريكى .
وكشف التقرير النقاب عن ان اغلى طائرة مقاتلة فى التاريخ بها عيب قاتل يتمثل فى ان هذه الطائرة التى لايمكن رؤيتها او رصدها عن طريق اجهزة الرادار خلال العمليات القتالية تتحول الى طائرة عادية يكتشفها الرادار اذا تعرضت للامطار او الرطوبة او الحرارة الشديدة .


ان قوة امريكا هي الدعاية ثم الدعاية (اليسو يهودا؟)، ابتداءا من هوليوود وانتهاءا بالاعلام العربي
كما انني اوافقك الرأي في قضية الامرام فقدراته اقل من الار 73 ناهيك عن الار 77 او 27 الجديدة لكنهم استعملوه ضد طائرات لا تملك ادنى وسائل الحماية الالكترونية (كالعراقية المحاصرة منذ سنين) فحقق نسبا جيّدة. لكن كيف تفسر اصابة ثلاث طائرات (شبح) اف 117بتكنلوجيا روسيّة تعود الى الخمسينيات وما مصيرها امام انظمة روسية حديثة الصنع كالاس 300؟
وتعقيبا على اضافتك القيمة، اذا تحولت الاف 22 الى طائرة عادية فهي مقاتلة ضعيفة نسبيا هائلة الحجم لا تفوت قدراتها على المناورة قدرات الاف16. ضف الى ذلك قلة عددها في المعركة.
لمن شك في الامر ها هو الرابط ويمكن تحميل التقريرين pdf وساقوم بترجمة لجزء الثاني ان شاء الله.
http://www.aviapedia.com/news/f-22-i...stake-20060522




الراية الغالبة 01-08-2009 01:22 AM

طبعا بعض الاضافات مني والبعض القليل من مشاركات متخصصيين بأحد المواقع الخاصه بالمجال العسكري مشكورين / / يرى سبراي ان امريكا لن تتمكن من انتاج عدد من الرابتور مكافئ للاعداد الموجودة حاليا من الاف 15 و الاف 16مما سيفقدها الافضلية العددية في المعارك الجوية بشكل صريح اذا ما اخذنا في الاعتبار نقاط الضعف المذكورة في الجزء الاول.


ويجزم بان مواجهة العدو عن قرب dogfight لا مفر منه وان الطريقة لتي صممت بها صواريخ الاف 22 وحاويتها تجعل فاعليتها اقل بالنصف من رشاش 12مم في المواجهة عن قرب وهذا يعود الى الوقت المرتفع نسبيا لاطلاقها، اعتمادها على تتبع الرادار عوض الحرارة. وفي هذه الحالة تفقد الطائرة قدرتها على استهداف العدو اولا.
ويرى سبراي ان فاعلية اي طائرة تقاس على ارض الواقع وان تصميم اي طائرة يجب ان يستمد من تجارب واقعية لحروب سابقة لتصحيح الاخطاء وليس العكس. ويضيف " الشيء الوحيد الي يساعد امريكا هو الكم الهائل من الاف 16 تحت الخدمة، وانه يوم تتقاعد هذه الطائرة فستتحول

القوات الجوية الامريكية الى غير ذلك". وانه غالبا ما هزمت سلحة متطورة باسلحة بسيطة اجيد استعمالها بفضل الخبرة.



اما المناورة والرشاقة فرأيي انها لاتنافس المقاتلات سوخوي37 وميغ 29او في تي وحتى الاف15، فالسوخوي 37 مثلا تستعمل على لاقل زاوية قدرها 120 درجة لاداء مناورة الكوبرا.

واشنطن، (CNN) -- أعلن مسؤولون في سلاح الجو الأمريكي، الإثنين، أن طائرة F-22 Raptor تحطمت في صحراء النيفادا، وأن الطيار قذف بنفسه خارجها ولم يصب بأذى.



وقال المسؤولون إن الطيار كان يقوم بمهمة تدريبية، وإن قيمة الطائرة المتحطمة تبلغ 133.3 مليون دولار.
ولم تكشف مصادر سلاح الجو الأمريكي، عن أسباب الحادث، واكتفت بالقول إن التحقيقات جارية لتحديد أسباب تحطم الطائرة، معلنة وقف استعمالها في الطلعات التدريبية حتى إشعار آخر.


وعلى الرغم من أن حادث تحطم طائرة F-22 Raptor هو الأول من نوعه لهذا الطراز الجديد، إلا أن مشاكل ميكانيكية عدة واجهت انطلاق هذه الطائرة المقاتلة منذ بداية وضعها في المرحلة التجريبية.
وتعتبر هذه الطائرة الحربية، طائرة المستقبل، فهي كانت صممت عام 1980 كأول مقاتلة قادرة على الدخول خلسة إلى أجواء الإتحاد السوفيتي (السابق) وقصف أهداف عسكرية.
ووجد السلاح الجوي الأمريكي لهذه الطائرة، أدوارا جديدة، بعد انتهاء الحرب الباردة، كونها المقاتلة الأكثر
إلا أن الكونغرس الأمريكي كاد أن ينهي مشروع تطويرها في السنوات الأخيرة، بسبب ارتفاع تكلفتها، وتكاثر المشاكل الذي واجهتها التصاميم وبرامج الكومبيوتر الخاصة بالطائرة.

أحســــنhttp://4flying.com/images/smilies/gun.gif سرعتها العملية ماك 1.7 فهي بالكاد تتجاوز نصف سرعة الميغ25 التي تبلغ ماك3 ! / وهنا معركه جويه تظهر من خلال شاشة وقمرة الطيار وتمت فيها هزيمة هذه الطائره الاف 22 تدريبيا ! :

http://4flying.com/attachment.php?at...1&d=1173258098

والان حطام الالاف 22 المدوي ولله الحمد بالصور :

http://www.reviewjournal.com/lvrj_ho...os/raptor2.jpg

http://www.reviewjournal.com/lvrj_ho...otos/crash.jpg

http://www.air-attack.com/MIL/f22/f22_crash_2.jpg

http://www.air-attack.com/MIL/f22/f22_crash_1.jpg

الراية الغالبة 01-08-2009 01:34 AM

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن نتائج اختبارات سرية أجرتها وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) كشفت عن عيوب ومواطن ضعف وكلفة عالية للطائرة الحربية إف 22 الأبرز لدى الولايات المتحدة.







وأوضحت النتائج أن المقاتلة التي تنتجها لوكهيد مارتن كورب كبرى شركات العالم في مجال إنتاج الأسلحة، تحتاج إلى ثلاثين ساعة من الصيانة إثر كل ساعة طيران واحدة.




وأظهرت نتائج اختبارات البنتاغون أن كلفة تحليق الطائرة لساعة واحدة ارتفعت إلى 44 ألف دولار، وأن المقاتلة تعاني عيوبا في جسمها المعدني المعد لامتصاص إشارات الرادار، مما يتطلب جهدا أكبر في الصيانة.




وأفاد مسؤولون في وزارة الدفاع أن الطائرة باتت أيضا تشكل تحديا كبيرا للشركة المتخصصة في الصناعات الحربية، بالمقارنة مع سهولة صيانة وانخفاض كلفة أنواع أخرى من الطائرات.




واعترفت مصادر في الوزارة أن 55% من أسطول طائرات إف 22 يضطلع بمهمة حراسة الأجواء الأميركية، وأضافت أن ذلك النوع لم يسبق له التحليق في أجواء العراق أو أفغانستان.

وهذه أساليب علميه تخصصيه خاصه لكيفية مواجهة القاذفات الشبحيه التي يفاخر بها عمار ! الذي يستقي معلوماته من تفكيره الخاص به ! / :
والأسلوب المضاد للطائرات الشبحية بأيجاز شديد يكون كالتالى:

الرادارات الأرضية والمواجهة من على الأرض:
1. رادارات سلبية كالكولشوجا مثلا والتى تقوم بأكتشاف الأتصالات والأشارات الأليكترونية ومن ضمنها رادارات كان ذلك يصعب المهمة التى تهاجم من أجلها الطائرة.

2. رادارات أيجابية بعيدة المدى وخاصة الرادارات المصاحبة لمنظومات دفاع مثل الباتريوت باك 3 أو S-300 أو S-400 ويعيب هذة الأنظمة هو3. بعض الرادارات القديمة لنظم S-125 أو بيتشورا الروسية وخاصة بعد تحديثها مثل الرادار P-18 وهو يتواجد فى مصر وليبيا والجزائر واليمن وسوريا والدول التى تتسلح من الأتحاد السوفيتى السابقة وقامت بتحديث رادراتها حديثا من روسيا أو أكرانيا أو رسيا البيضاء على وجة الخصوص شركتى تيترادر والماظ. وقد قام هذا الرادار بالدور الأكبر فى ضرب أحد الطائرات الشبحية فوق يوجسلافيا فى حرب البلقان عندما تعطل باب مخزن صواريخ الطائرة. ولكن يعيبة المدى أنة يصعب التشويش علية نظرا لاستخدامة أجهزة كهروبصرية مدمجة فى رادار الأشتباك فى حالة التشويش على رادارة.

4. الكشف بمجرد النظر أو عن طريق مستشعرات حرارية والتعامل معها بواسطة الصورايخ الحرارية السالبة التوجية وهى طريقة فيها الكثير من الحظ... حيث لا يمكن تغطية جميع الأجواء التى يمكن أن تتسلل منها الطائرة بهذة الطريقة. كما لايمكن أفلاتها غالبا .








الراية الغالبة 01-08-2009 02:38 AM

ومع الاخفاقات للطيران الامريكي الهيولودي الرامبوي / الطائرات الروسيه تتغلب على الامريكيه في معارك تدريبيه :

http://img.rian.ru/images/11339/79/113397932.jpg

كشفت صحيفتان استراليتان ان مقاتلات روسية من طراز سوخوى تغلبت على مقاتلات الجيل الخامس الامريكية f -35 خلال معارك جوية افتراضية تم تنظيمها فى قاعدة hickam للقوات الجوية الامريكية خلال شهر اغسطس من عام 2008 وقالت المصادر الاعلامية الاسترالية ان المقاتلات الروسية تعاملت من طائرات f-35 الامريكية والتى كان الجيش الاسترالى يعتزم اقتناء عدد كبير منها وكانها بنجوين يسهل ضربه وجدير بالذكر ان طيارين استراليين خسروا مباراة تدريبية مع طيارين ماليزيين طاروا على طائرات ميج 29 الروسية فى عام 2004 وطار الاستراليين على طائرات F/A-18A-B
وشهد العام نفسة مباريات بين سوخوى وميج الهندية ومقاتلات F-15C و

اذهلت نتيجة تلك المباريات الخبراء اذ فاز الطيارون الهنود فى ثلاثة ارباعها وبعد ذلك اصرت قيادة القوات الجوية الهندية على وجوب شراء المزيد من مقاتلات SU-30MKE من انتاج سوخوى وتجدر الاشارة انه انيط بمصنعى طائرات سوخوى بدور رئيسى فى صنع مقاتلة الجيل الخامس الروسية وقد بدات الشركة فى تصنيع نموذج تجريبى لمقاتلة المستقبل هذه وفى موازاة ذلك تتجة شركة سوخوى الى انتاج المزيد من المقاتلات المعدة للتصدير للبلدان الاخرى من طراز SU-30MK وبدء الانتاج الصناعى لمقاتلات المستقبل الروسية.المصدر :
http://www.ru4arab.ru/cp/eng.php?id=...20081010094426

وطبعا هذه المره الفشل الذريع من نصيب القاذفه الاطور جدا الشيطانه الاف 35 والنتيجه كانت على حافة الانهيار تجريبيا لانظريا وأستنتاجيا وسأحاول الحصول قدر الامكان على فيديوات المواجهه التدريبيه هذه / ولحساسية الخبر وتداعياته المدمره للصناعه العسكريه الامريكيه وسمعتها المموهه فلا زال التقرير المرئي للتجارب مغيبا ولكن لن يبقى للابد .

الراية الغالبة 01-08-2009 04:14 PM

أقرار الكونجرس : http://www.rtarabic.com/images/photo/orig/d21/819.jpgAFP PHOTO/MIKE CLARKE

اعترف السيناتور الجمهوري جيمس اينهوف بتفوق الطائرات الروسية المقاتلة من طراز "سوخوي" على مثيلاتها الأمريكية "إف 15" و"إف - 16". / لا أصدقكم ! لاءن البعثي عمار توصل لنتيجه معاكسه ! :) /

http://vayu-sena.tripod.com/comparison-f15-su30-1.html

زور الموقع لتعرف كيف تغلبت سوحوي على ف15 في المناورات بين الهند وامريكا من خلال هذا الرابط ففيه المصدر وبالدليل .

الراية الغالبة 02-08-2009 12:15 AM

تابع / الاساليب العسكريه المتقدمه التي تساهم بالتصدي للقاذفات الشبحيه الامريكيه بأنواعها المختلفه والحد منها وهزيمتها أو أسقاطها :


التجسس والأقمار الصناعية:
وتفيد فى حالة الهجوم المكثف من قبل العدو بأستخدام أعداد كبيرة من الطائرات الشبحية. حيث يمكن مراقبة مطاراتة بواسطة جواسيس وخاصة بالمناطق حول المطارات لأكتشاف حركة الطائرات الحربية داخل المطار أو بواسطة الأقمار الصناعية التى تكشف النشاط المكثف لبعض مطاراتة والتنبية عنها قبلها مباشرة. ويجب عدم الأعتماد كثيرا على هذة الفكرة فى كل الأحوال ولكنة عامل يجب أن يؤخذ فى الأعتبار.

الرادارات الجوية والمواجهة من الجو:
1. طائرات الأواكس التى تستطيع كشف هدف على بعد أكثر من 500 كيلومتر تكون قادرة على أكتشاف الطائرات الشبحية من مسافة 100 كيلومتر تقريبا ومن ثم توجية المقاتلات التى تصاحبها للتصدى لها.

2. النظم الرادارية السالبة التى تحملها بعض الطائرات مثل الجريبين والرافال مثلا. فنظام SPECTRA على الرافال يستطيع معرفة أن كانت الطائرة مرصودة بالرادار من عدمة من مسافة 200 كيلومتر. ومن ثم تستطيع طائراتين رافال معرفة أتجاة وأرتفاع الطائرة الشبحية التى تستخدم الرادار ضدهم ولكن لا تستطيع تحديد المدى. بينما تستطيع 4 طائرات عن طريق تبادل المعلومات تحديد ذلك!! ويعيب هذة الطريقة أنها لا تكون فعالة فى حالة الطيران Full Stealth من الطائرة الشبحية بدون أستخدام أى معدات اليكترونية. وان كان ذلك يصعب المهمة جدا على الطائرة الشبحية.

3. النظم الكهروبصرية المستخدمة على الطائرات مثل الميج والسوخوى مثلا. فنظام OLS على الطائرة سوخوى 35 يستطيع كشف الطائرات المعادية عن طريق بصمتها الحرارية من مسافة تصل فى بعض الأحيان الى 90 كيلومتر حتى فى حالة الطيران Full Stealth لكلا الطائرتين. ومن ثم يمكن توجية الصواريخ الحرارية لمصدر الحرارة أو الأقتراب والمفاجأة. ومن المعروف أن الطائرات الشبحية تفتقد القدرة على الكشف الحرارى وتعتمد فى معلوماتها على الأقمار الصناعية والأواكس فى حالة ال Full Stelath.

4. فى حالة أطلاق الطائرة الشبحية الصواريخ فستقوم بفتح باب الصورايخ بجسمها لفترة 1 ثانية للطائرة F-22 الحديثة. وهو وقت ربما يكون كافى فى حالة وجود معالجات خاصة برادارات حديثة لتعقبها وكشف مكانها. ومن ثم يمكن لبعض الطائرات مثل ال MIG-35 المشهورة بقدرتها الخارقة على المناورة من أمتصاص الدفعة الأولى من صورايخ الطائرة الشبحية وبأستخدام المعلومات المتوفرة من فتح باب الطائرة الشبحية يمكن الرد عليها. والطائرات الشبحية مشهورة بضعف المناورة خاصة ال F-35 ويعيب هذة الطريقة أن نسبة النجاة تكون قليلة نسبيا وتحتاج لأحترافية عالية جدا من الطيار وتعاون على أعلى مستوى من باقى النظم الدفاعية.

5. أمتلاك طائرات شبحية لمواجهة الطائرات الشبحية. وهذة الطريقة ستكون متوفرة بالأسواق مثل التعاقد على الرافال حاليا أو التايفون فى خلال 10 سنوات من الآن. حيث كثير من الدول حاليا مشتركة فى مشاريع طائرات شبحية مثل اليابان التى تحاول أمريكا أحتواء مشروعها عن طريق تصدير ال F-22 لها, والصين من خلال أكثر من مشروع والهند من خلال التعاون مع سوخوى الروسية بالأضافة الى ميج الروسية أيضا. كما يوجد البرازيل فى الطريق الآن عن طريق روسيا وهناك أقاويل عن دول عربية بالتعاون مع روسيا عن طريق التمويل فقط.

الراية الغالبة 02-08-2009 11:36 PM

المقاتله أف 15 الامريكيه / وبعيدا عن الترويج والدعايه وأخفاء الخسائر / هنا بعد مهمه لها تتعرض لاصابه موفقه ولا أعلم للان في أي منطقه :

http://www.strangemilitary.com/image...ent/110099.jpg

الطيار الذي نجى بأعجوبه يضحك بعد أن فر بجلده / هذه هي الصور الحقيقيه التي تخبوئنها على الاعلام والشعوب وتصوروا للناس أنكم أبطال العالم / ومن خيبه لخيبه علما أن بعض الطياريين فقدوا وتتستر عليهم الولايات المتحده وكل أصابه يظهروها أما خلل فني أو أحوال الطقس ولكن مقاتله تظهر بجناح واحد يظهر الكذبه جيدا / وهذا تعليق لاحد الاخوان السنه :
يا اخي هذه الطائره عفا عليها الزمن و انتهى عزها
و من ثم معروف بأن الطائرات الامريكيه و الغربيه ليس لها
محركات جباره كما هو الحال في الروسيه
والقدره على المناوره مثل الطائرات الروسيه


وهذه روابط لمصادر وأمريكيه تثبت فشل الاف 15 الذريع أمام السوخوي 30 الروسيه

http://vayu-sena.tripod.com/comparison-f15-su30-1.html

بحيث سجلت السوخوي 15 أصابه مقابل واحدف وفقط للاف 15 !!!! / وهنا تقرير باللغه الاجنبيه من مواقعهم :
In certain circumstances, the Su-30 can use its maneuverability, enhanced by thrust-vectoring nozzles, and speed to fool the F-15's radar, fire two missiles and escape before the U.S. fighter can adequately respond. This is according to Air Force officials who have seen the results of extensive studies of multi-aircraft engagements conducted in a complex of 360-deg. simulation domes at Boeing's St. Louis facilities.



الراية الغالبة 03-08-2009 12:19 AM

السوخوي 30 تتفوق على الاف 15 والاف 18 أيضا :

اكد الخبراء العسكريون ان الطراز المعدل من المقاتله الروسيه سوخوى-30 اثبت تفوقه على
المقاتلتين الامريكيتين اف-15 المعروفه باسم ايجل او النسر و اف-ايه-18 المعروفه باسم
آورنيت أو الدبور.
قال الخبراء ان سلاح الجو الروسى اجرى اختبارات على الطراز المعدل ونجحت الطائرة فى اطلاق
صواريخ مضادة للسفن من طراز اكس-31 على اهداف بحريه وارضيه .
واوضح الخبراء ان التعديلات اتاحت للطائرة القدرةعلى مهاجمة اهداف على الارض وفى البحر
باستخدام صواريخ وقذائف غير موجهه واخرى موجهه عالية الدقه. / وهنا التعليق على التقرير الخبري :


الطائرة ف-15 سوف تبدو على شاشة رادار الطائرة سوخوي 30 مثل فقاعة كبيرة اللون بسبب الكم الهائل من الحرارة المنبعثة منها

عدا عن بصمتها الرادارية الكبيرة

ناهيك عن كون المعركة محسومة سلفا في حال استخدم الصاروخ r-37

و حتى الr-77 و r-73 تتفوق على الامرارم و السايدوايندر
هذا التقرير جاء بعد تدريب كان في الهند حيث واجهت اف 15 سوحوي 30 وانتصرت السوحوي على الاف 15 اكثر من مره .
السؤال كيف ولماذا ؟
الاف 15 كانت مزوده برادار Pulse-Doppler نوعه AN/APG-63 . وهو رادار متخلف بالنسبه لطائرات الاف 15 حيت تستعمل رادار APG-70 .
وبما ان الرادار Pulse-Doppler اي ميكانيكي يعمل على ارسال موجات ثابته بينها فارق زمني ثابت . باختصار رادار متخلف جدا وطائرات ذات قدره على المناوره يمكن ان تتهرب منه .

وكانت السوحوي بكامل تطوراتها .

والدمج بين ال r-77الذي مداه اكبر من الامرام استطاع ان يشغل طيار الاف 15 و ال r-73 استطاع انهاء المعركه . .

الراية الغالبة 03-08-2009 04:04 PM

والمزيد من الاخفاقات بأذن الله :

http://www.albasrah.net/dailyphoto/u...ter-150706.jpg

الراية الغالبة 04-08-2009 09:43 AM

القاذفه الشبحيه الامريكيه التي قصفت ملجء العمريه العراقي بقذائق خارقه صاروخيه محرمه وتسببت بمقتل المئات من النساء والاطفال كانوا بملجئهم تحت الارض ببغداد سنة 91 / هي هنا ببلغراد الصربيه بسنة 99 على الارض بعد أصابتها بمقتل :

http://img.lenta.ru/articles/2005/11...17/picture.jpg

وهذه بعضا من أسماء وأنواع الرادارات التي تستطيع كشف هذا النوع من الطائرات الخفيه

1- الكولتشوغا الاوكراني

2-
الرادار التشيكى السلبى الشهير تمارا قادر على رصد الطائرة الشبح

وتوجد أخبار أن الجمهوريه أخذت من أوكرانيا رادارا من نوع كولتشوغا / وتعمل على تطويره أكثر .

وأيضا الصين ولكن للان لاأعلم بنوعه وأسمه

ونفسها الولايات الشيطانيه أقرت ضمنا بوجود عدة طرق للكشف والتتبع لطائراتها الشبحيه التي ما عادت شبحيه الا على الدول الفقيره عسكريا كالعراق والافغان ! / وأحسن خبر هو الترجيح لانهاء خدمة الاف 117 ستيلث الشبح من خدمة الجيش والقوات الشيطانيه بعد خسائر متعدده وفقدان والى أخره وانها لم تعد مأمونه وعصيه عن المضادات الجويه / فالشبح مصممه لتفادي الموجات الميكرويه ولكنها تفشل عند الموجات المتريه . / وهذا كلام خبراء عسكريين لاكلامي الخاص .

الراية الغالبة 04-08-2009 09:50 AM

تعليق عسكرى: الجانب العسكرى الامريكى يذهله ان الاسلحة الصينية ذات المفهوم الجديد تسقط المقاتلات من طراز اف-22 مائة بالمائة
بكين 16 يونيو/ بثت وكالة انباء الصين الجديدة / شينخوا/ تعليقا عسكريا بقلم شانتشونغ مينغيوى من البوكى العسكرى / bokee / لشينخوا وفيما يلى موجزه:
ظل الجانب العسكرى الامريكى يولى بالغ الاهتمام لبحوث الاسلحة الليزرية فى الصين. وخاصة خلال الفترات الاخيرة، اقلقه قلقا شديدا التطور السريع للاسلحة الليزرية من الجانب العسكرى الصينى. كان خبير عسكرى امريكى يهدد قائلا ان الاسلحة الليزرية من الجانب العسكرى الصينى تطورت الى مرحلة النضوج، مما شكل تهديدا قاتلا للمقاتلات الامريكية من طراز اف-22 التى نشرتها القوات الامريكية فى اسيا والباسفيك، يتعين على القوات الامريكية ان تولى بالغ الاهتمام بذلك.

كان خبير عسكرى استراتيجى صينى شهير يفتخر بان يقول الى وسائل الاعلام بانه هل تجرؤ الولايات المتحدة على ضرب الصين؟ اذا جرأت مقاتلاتها غير المنظورة على وصولها الى الصين للقصف، فنسقطها كلما تصل، لا تبقى ولو واحدة ... .

وان جهاز ليزر الحالة الصلبة ذو القدرة فوق الجبارة وصل الى المستوى العالمى الاول، ويمكن الحصول على كثافة الكاقة بمقدار جول 35 كاى فى كل سنتيمتر مربع على بعد 3000 كيلومتر باستخدام الاحزمة الليزرية التى يطلقها هذا الجهاز. وبتقدريات اولية، تتجاوز القدرة القاتلة الفعالية للرادار الليزرى الهجومة الصينى 30000 كيلومتر.
يتضمن الرادار الليزرى الهجومى الصينى 5 تقنيات رئيسية اكثر تقدما فى العالم:

اولا، تحقيق التقدم الاختراقى فى بحوث المواد الليزرية
ثانيا، تحقيق التقدم الاختراقى فى بحوث العملية الفيزيائية للمواد الاشعاعية الليزرية واطلس تصويرها
ثالثا، تحقيق التقدم الاختراقى فى تقنية السيطرة على تحديد الموقع سريع المتابعة لمرة واحدة
رابعا، تحقيق التقدم الاختراقى فى مواد الحامل بامكان تحويل الطاقة عالية الكثافة
خامسا، تحقيق التقدم الاختراقى فى تقنية التصوير الليزرى.



لا يزال حجم الرادار الليزرى الهجومى الصينى ضخما، ووزنها 10 اطنان، وتنقصه بطارية الطاقة فوق القوية، ويتقيد بتأثير من الارصاد الجوية، ويمكن ان يشوش الغبار والرطوبة فى الهواء طاقته وكداه تشويشا شديدا، ويستخدم برا وبحرا فقط. كيف نجعل الاقمار الصناعية تتجهز بالرادارات الليزرية الهجومية وذلك هدف نسعى الى ان نحققه فى البحوث بهذا الشأن فى الوقت الحاضر، اذا نجحنا فى اكتشاف القمر، واذا التقينا بطاقة اسلحتنا الليزرية الى مستوى اعلى، ويمكن ان نركب القمر بالرادار الليزرى الهجومى!

ان الاسلحة الليزرية التى طورتها الصين من جيل جديد هى احدى الاسلحة الاكثر تقدما فى العالم، وبها يمكن المجابهة الفعالية لطائرة استطلاع استراتيجية فرط صوتية تحمل اسم اورورا /AURORA/ ، وتدخل الى المجال الجوى الصينى؛ وتستطيع طائرة التشويشات الالكترونية الصينية ان تجعل الصواريخ الموجهة ليزريا وبالاشعة دون الحمراء التى تطلقها القاذفة -117 الشبح تفقد فعالياتها.
مع اعادة تشغيل خطة ستاوورز من جديد، بدأت الصين خفية باعادة تشغيل الاسلحة الليزرية.قامت الصين بتجارب متلاحقة للاسلحة الليزرية بما فى ذلك ليزر CO2 ، واليزر الكيمياوى، واليزر الالكترونى الطليق بالاضافة الى الليزر من اشعة اكس.


ان السلاح الليزرى يمتاز بخصائص سرعة الهجوم على الهدف، وسرعة تحويل النيران، والنسبة الفعالية العالية للقتال والاصابة، ولا بد من ان تكون سلاحا ثقيلا فى عصر المعركة المعلوماتية. بالرغم من ان القانون الدولى يحظر استخدام السلاح الليزرى المؤدى الى العمى منخفض القدرة الا ان بعض الدول لا تزال تطور مثل هذا السلاح سرا، وفى مقدمتها الولايات المتحدة. / صحيفة الشعب اليومية اونلاين
المصدر/ http://arabic.people.com.cn/31657/6430372.html
يارب الخبر يكون عجبكم و(الدمار والخراب لامريكا باذن الله)


الراية الغالبة 04-08-2009 10:20 AM

بقايامن قمرة القياده بالمقدمه للطائره الخفيه أف 117 يتفحصها ضباط صرب بعد أسقاطها :

http://lenta.ru/articles/2005/11/23/f117/cockpit.jpg

وهذه أجهزه ونظم ووسائل وتقنيات متطوره تدمج ببعضها البعض لتنال من هذه القاذفه وهي مترجمه ومنقوله :

النظرية الحديثة في استخدام الجهاز RWR


لكى نتعرف على النظرية الحديثة في استخدام الجهاز R.W.R في كشف الطائرات الشبح، علينا أن نذكر أن جهاز R.W.R هو جهاز للاستقبال فقط، لذلك فإنه اعتماداً على ضرورة وجود أجهرة رادارية متعددة في الطائرات الحربية لا يمكن إبطالها جميعاً في وقت واحد أو مرة واحدة، فإن هذه الأجهزة تصدر عنها إشعاعات كهرومغناطيسية يمكن لجهاز R.W.R استقبالها باستمرار. ولذلك فإنه باستقبال إشارات الهدف فى ثلاث محطات R.W.R على الأقل وفي وقت واحد، وبحساب الفرق في زمن وصول النبضة إلى كل جهاز وآخر، فإنه يمكن قياس المسافة بنظرية الأشعة المغناطيسية أو بطريقة حل مثلث الخطأ؛ وبطبيعة الحال فإن هذه العملية لن تتم بالطريقة اليدوية، بل ستتم بواسطة الكمبيوتر بما يتميز به من دقة عالية تجعل احتمال وجود مثلث الخطأ أمراً بعيداً عن الاحتمال، بل ستحقق تلاقي الأشعّات الثلاث في نقطة واحدة.


مكونات الجهاز المقترح


يتكون الجهاز من ثلاثة أنظمة رئيسة هي:
*نظام الاستقبال Reciving System.
*وحدة التحكم والسيطرة Prossesing Control Station .
*وحدات التسجيل.


أولاً: نظام الاستقبال:


يتكون النظام من ثلاث محطات استقبال RWR، المسافة بين كل محطة والأخرى تتراوح بين 10إلى35كم.
ويتم تبادل المعلومات وإرسالها بواسطة وصلة ميكرويف، كما تستخدم الوسطى كوسيلة للربط بين نظام الاستقبال ووحدات التحكم والسيطرة Reciever Control Station وهوائي مركب على صارٍ عالٍ.
فيما يتكون مستقبل النبضات RA من: مستقبل سوبر هيترودين متعدد القنوات، وجهاز كمبيوتر، ومجموعة الهوائيات، وعدة وحدات للتكبير والقياس، ونظام ميكرويف للاتصال.
وتتكون وحدة التحكم في الاستقبال من: أماكن عمل الوحدة، ومبينات الاستقبال، ومجموعة قطع الغيار الالكترونية، وجيمع معداتها موجودة فى مقطورة خاصة مكيفة الهواء.



أما مجموعة الهوائيات فهى متحركة أو ثابته، وفي حالة الثبات يتم إقامة صارٍ MAST ويُركب الهوائي أعلى الصاري لزيادة إمكانات الكشف على الارتفاع المنخفض. ويصل ارتفاع الصاري إلى حوالي 25 متراً.
ثانيا: وحدات التحكم والسيطرة:
وتعتبر بمثابة القلب مثلث الخطأ؛ وبطبيعة للإنسان، حيث تستقبل جميع المعلومات الواردة من محطات الاستقبال الثلاث، حيث تقوم بحساب إحداثي الهدف والباراميترات الرئيسة وخواصه، وترسل هذه المعلومات إلى عامل الجهاز أو المستخدم.


ثالثاً: وحدات التسجيل:


وهي تستقبل جميع المعلومات الواردة من وحدة التحكم والسيطرة، حيث يتم إظهارها على مبين خاص، وتشمل هذه المعلومات الأهداف الأرضية.
كما يمكن لهذه الوحدة أن تستقبل المعلومات من أي وحدة تحكم وسيطرة مجاورة أو أي معلومات من أي وحدة تسجيل أخرى، وكذلك سيمكنها استقبال المعلومات من محطات الحرب الإلكترونية.
إمكانات عمل الجهاز


أولاً : في مجال الاستطلاع:


- يمكن للجهاز اكتشاف الأهداف وتتبعها.
- تحديد نوع الهدف وخواصه آلياً، حيث إن جهاز الكمبيوتر الخاص بالجهاز يحتفظ فى ذاكرته بجميع المعلومات عن أجهزة العدو.
- حساب ارتفاع الهدف وإمكانية تمييزه، مُعادٍ أو صديق.
- حساب إمكانات أجهزة الملاحة الجوية في الطائرات، وإمكانات أجهزة الرادار المتوافرة بها.


ثانياً: في مجال الاستطلاع الأرضي:


- خواص وموقع الرادارات الأرضية والأسلحة المختلفة (المدفعية م-ط - والصواريخ - والمدرعات .... إلخ).
- أماكن ومواقع الطائرات والأجهزة الإلكترونية الموجودة بها.
الخواص التكتيكية:


- المدى الكبير للكشف، الذي يصل إلى حوالي 450 ميلاً أو حتى إمكانات انحناء سطح الأرض.
- القدرة على الكشف على جميع الارتفاعات من الارتفاع صفر حتى قمة الطبقة المتأينة في الجو.
- الدقة العالية في تحديد إحداثيات الهدف.
- احتمال كشف الأهداف بنسبة عالية.
- القدرة على العمل تحت ظروف التداخل بجميع أنواعه، كما يمكن اكتشاف الهدف القائم بالتداخل.
- إمكانية تركيب أجهزة RWR في الطائرات المقاتلة لاعتراض الطائرات الشبح، وأيضاً من خلال المحطة الأرضية.
- إمكانية تبادل المعلومات مع المستخدمين.
- إمكانية كشف جميع الأهداف الأرضية.
- إمكانية كشف السفن وجميع المطارات المعادية.
وأخيراً، فإن من المفضل ربط هذه النوعية من الأجهزة مع أجهزة أنظمة القيادة والسيطرة الآلية، حتى يمكن إرشاد وتوجيه وحدات الصواريخ أرض- جو وكذلك المقاتلات إلى الطائرات الشبح

الراية الغالبة 08-08-2009 12:51 PM

طائرة روسية بدون طيار
تتفوق علي الشبح الأمريكية
موسكو أ.ش.أ: كشفت روسيا النقاب عن بدء إنتاج طائرة جديدة بدون طيار تتميز بقدرات أكبر من طائرة "الشبح" الأمريكية.
ذكرت هيئة الإذاعة الاسترالية أن الطائرة الجديدة قادرة علي الإفلات من أجهزة الرادار وتفادي النيران المضادة للطائرات.. مشيرة إلي أن مؤسسة "ميج" الروسية التي تتولي إدارة المشروع عرضت نموذجاً كاملاً للطائرة الروسية التي تشبه الخفاش وأطلق عليها اسم "سكات". / منقول والصور لها :


http://img.rian.ru/images/7383/10/73831061.jpg

http://img259.imageshack.us/img259/9...g7375smjo3.jpg

http://pilot.strizhi.info/wp-content...mg_7089_sm.jpg

http://pilot.strizhi.info/wp-content...mg_7368_sm.jpg

http://pilot.strizhi.info/wp-content...mg_7373_sm.jpg

http://pilot.strizhi.info/wp-content...mg_7384_sm.jpg

المصدر : جامعة الابحاث المختصة بالايروديناميكة
http://www.tsagi.ru/rus/
ليتفاخر البعثي بشبحات أمريكيه خائبه بعد اليوم :)

محمد الشوملي 08-08-2009 09:46 PM

لا توجد منتجات عسكرية ايرانية فلا تتأولوا !!!
 
بسم الله الرحمن الرحيم

المنتجات العسكرية الايرانية معظمها غربي فلا تتأولوا !!!

المقدمة : تاريخ الاسلحة الامريكية في ايران :

العلاقات بين الدول والشعوب كما نعرف جميعا تقوم على المصالح المتبادلة بالدرجة الأولى. وإذا نظرنا إلى العلاقات الإيرانية الأميركية سنجدها في الأربعينيات من القرن الماضي كانت من أفضل العلاقات بين دولتين. ففي سنة 1941 اعتلى محمد رضا بهلوي عرش إيران بعد تنازل والده عن الحكم. ومنذ هذا التاريخ أخذت العلاقات بين إيران والولايات المتحدة تسير في تقدم مستمر في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية. وأرسلت أميركا في سنة 1941 أول بعثة عسكرية لتدريب قوات الأمن الإيراني. وفي العام الذي يليه أرسلت بعثة أخرى من الخبراء في المجال العسكري لتدريب الجيش الإيراني. وعقب توقيع المعاهدة الثلاثية بين بريطانيا وروسيا وإيران في سنة 1942، والمتضمنة اعترافا صريحا من قبل الدولتين باستقلال إيران وتعهدا بعدم التدخل في شؤونها الداخلية، أعلن الرئيس الأميركي روزفلت تأييده للمعاهدة واعترافه باستقلال إيران ورفضه التدخل في شؤونها الداخلية.
وأثناء انعقاد مؤتمر طهران قبل انتهاء الحرب العالمية، أكد روزفلت ورئيس وزراء بريطانيا تشرشل والرئيس الروسي ستالين، احترامهم لاستقلال إيران وحقها في تقرير المصير. وبعد انتهاء الحرب العالمية بدأت الأسلحة الأميركية تتدفق على إيران بكل أنواعها. وساعدت المخابرات الأميركية في إسقاط حكومة الدكتور مصدق عام 1953، وإعادة الشاه إلى الحكم. ويعود هذا الموقف الأميركي من مصدق، إلى قيامه باتباع سياسة مستقلة عن سياسة الشاه، وقيامه بتأميم البترول وتوثيق علاقته بالرئيس عبدالناصر. وقد لعبت الظروف الدولية دورا كبيرا في تقوية العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران، بعد الحرب العالمية الثانية وقيام ثورة 23 يوليو 1952. وبدأت الشعوب العربية تطالب بالاستقلال والتحرر، فكان على أميركا أن تبحث عن حليف يقوم نيابة عنها بالمحافظة على مصالحها ومصالح الدول الأوروبية الغربية، ويؤمن استمرار تدفق النفط الخليجي إلى أميركا وأوروبا.
وقع الاختيار على الشاه الذي قبل التعاون معها على أن تقوم هي بتزويده بالأسلحة اللازمة التي تتناسب ودوره الجديد في المنطقة. أصبح الشاه ينفق مبالغ طائلة من دخل البترول على شراء الأسلحة. فقد وصلت النفقات العسكرية لعام 1964 إلى ثلث ميزانية إيران ووصلت في عام 1970 إلى %50. من جهة أخرى بلغت جملة الصادرات العسكرية خلال عام 1970- 1971، %65 من جملة الصادرات العسكرية التي صدرتها أميركا لإيران وإسرائيل، ويرجع البعض سبب هذا الإنفاق الإيراني على شراء الأسلحة بين 1970-1971 إلى الانسحاب البريطاني من منطقة الخليج العربي ومحاولة إيران سد الفراغ الذي خلفه الانسحاب البريطاني من المنطقة. ورغم العجز الكبير الذي تعرضت له الميزانية الفعلية للتنمية في إيران وصلت إلى نحو 80 مليار دولار في عام 1970 إلا أن النفقات العسكرية الإيرانية استمرت في تزايد مضطرد. واعتبر مساعد وزير الدفاع الأميركي أن استمرار تزويد إيران بالأسلحة ليس ارتجاليا وإنما هو نتيجة للقرار رقم 92 الذي اتخذه مجلس الأمن القومي الأميركي في عام 1969، وذلك لأجل تشجيع إيران على تولي مسؤولية حفظ الأمن والسلام في الخليج، ولكن هذا الإنفاق الكبير على شراء الأسلحة والمعدات العسكرية والطائرات والسفن الحربية ولد الحقد لدى الشعب الإيراني على حكومة الشاه، بسبب الوضع الاقتصادي الذي يعاني منه الشعب الإيراني وهو ما يتعارض مع تعاليم الإسلام الذي يدعو إلى الاهتمام بحياة الإنسان المعيشية بالدرجة الأولى، ومن هذا المنطلق بدأت الاعتقادات الدينية والسياسية لحكومة الشاه تظهر إلى السطح وتلهتا المظاهرات والاحتجاجات والاعتصامات منذ مطلع عام 1978. ويعتبر الإمام الخميني رمز المقاومة لنظام الشاه منذ أن اعتلى العرش الإيراني في عام 1941. وللخميني مقولة مشهورة: «أن محاربة الظلم واجب على كل مسلم» وكان الخميني ينتقد سياسة الشاه بسبب فتح بلاده على الغرب وتعيين الأميركيين مستشارين للشئون الاقتصادية والعسكرية.
وفي 21/8/1978 خرجت المظاهرات منددة بسياسة الشاه وبالتدخل الأميركي في الشأن الإيراني. ورداً على تلك المظاهرات فرضت الأحكام العرفية، وندد رئيس الحكومة الإيرانية بالحملة التي يشنها الخميني ضد النظام من منفاه في العراق. وذكرت صحيفة نيويورك تايمز في 12/11/1978 أن الرئيس الأميركي جيمي كارتر، وجه مذكرة إلى وكالة المخابرات المركزية الأميركية يلومها على عجزها عن التنبؤ بأحداث إيران. وفي 27/12/1978، أطلق مشاة البحرية الأميركية القنابل المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين الإيرانيين الذين حاولوا اقتحام السفارة الأميركية في طهران، وكان المتظاهرون يقذفون المبنى بالأحجار ويطالبون بخروج الأميركيين من إيران، وفي 16 يناير 1979 غادر الشاه محمد رضا بهلوي وأسرته إيران منهياً حكمه لإيران الذي دام 38 عاماً (1941 إلى 1979). وفي الأول من فبراير من العام نفسه عاد الإمام الخميني من منفاه بعد غياب دام نحو 16 عاماً وسط ترحاب الشعب الإيراني.
وفي 4 نوفمبر 1979، هاجم الطلبة الإيرانيون السفارة الأميركية في طهران واحتلوها واحتجزوا مجموعة كبيرة من العاملين في السفارة. وقيل إن هذا الهجوم على السفارة كان مخططاً له حيث إنه يصادف تاريخ 4 نوفمبر من عام 1964 الذي تم فيه نفي الخميني إلى خارج إيران بعد أن أدلى بتصريح أمام أكبر تجمع إيراني في مدينة قم قال فيه: «لو أن كلب السفير الأميركي ركب سيارة وداس الشاه، فإن الكلب لن يقف أمام أية محكمة من أي نوع، ولو أن الشاه نفسه داس بسيارته كلب السفير الأميركي، لانفتحت على الشاه كل محاكم إيران». كما كانت مهاجمة السفارة رداً على الحكومة الأميركية التي سمحت بدخول الشاه، الولايات المتحدة بعد سقوط نظامه. وكان رفض الحكومة الإيرانية الجديدة إطلاق سراح رهائن السفارة الأميركية من الأسباب التي أدت إلى قطع العلاقات الدبلوماسية بين أميركا وإيران ولا تزال مقطوعة حتى هذا التاريخ. وكان من شروط الحكومة الإيرانية لإطلاق سراح الرهائن استعادة ممتلكات الشاه من أنحاء العالم، وبعد خروج الشاه من الولايات المتحدة توجه إلى القاهرة التي وصلها يوم 24/ 3/1980، وبعد وصوله بنحو خمسة أشهر وبالذات في 3/ 8/1980، انتقل إلى رحمة الله على إثر إصابته بمرض السرطان.
وتذكر المصادر أنه رغم قطع العلاقات بين إيران وأميركا إلا أن الأخيرة كانت تزود إيران بالأسلحة أثناء الحرب الإيرانية-العراقية (1980 إلى 1988) .

وهذه هي الاسلحة الايرانية خلال حرب العراق ومنشأها :
في بدايات عام 1979 كانت القوات المسلحة الإيرانية تتألف من 415,000 فرد منهم 285,000 يخدمون بالجيش بالإضافة إلى 300,000 كاحتياط ينتظمون في 5 فرق مشاة و 4 فرق مدرعة وفرقة فرسان جو ولواءين مظليين ولواء قوات خاصة.
أغلب معدات الجيش الإيراني كانت أمريكية وبريطانية ، ففي عام 1971 طلبت الحكومة الإيرانية شراء 707 دبابةتشفتينبريطانية ثم أضافت عليها طلبية أخرى عام 1975 بـ 187 دبابة تشفتين بجانب ما أمتلكته القوات الإيرانية من دبابات أمريكية وهي من طراز بوتون إم60 450 دبابة و إم48 400 دبابة وحوالي 250 دبابة سكوربيون خفيفة بالإضافة إلى مخزون كبير من قواذف الصواريخ الموجهة المضادة للدروع بي جي إم-71 تاو و دراجون ، بعد الثورة الإسلامية خفض عدد الجيش إلى 150,000 فرد وأنشأ آية الله الخميني قوة مسلحة جديدة موالية للثورة الإسلامية عرفت باسم الحرس الثوري وقد ضم الحرس الثوري في منتصف سنة 1981 حوالي 60,000 جندي.
بينما ضمت القوات الجوية الإيرانية 100,000 فرد قبل أن يخفض عدد أفرادها إلى 70,000 ضمت القوة الجوية طائرات إف - 4 فانتوم(225 طائرة).
وما بين عامي 1974 و 1976 سلم لسلاح الجو الإيراني 166 طائرة نورثروب إف-5 بالإضافة إلى 15 طائرة استطلاع إف-5وفي بداية 1976 وصلت إلى إيران أولى دفاعات طائرة إف - 14 توم كات وإجمالي ما سلم قبل الثورة الإسلامية 79 طائرة.
المروحيات الهجومية هي 205 طائرة عمودية من إيه إتش-1 كوبرا كما ضم سلاح الجو الإيراني إلى أنظمة الدفاع الجوي المؤلفة من بطاريات صواريخ إم آي إم-23 هوك وحوالي 1800 مدفع مضاد للطائرات.
البحرية الإيرانية ضمت 30,000 فرد وهي تضم 3 مدمرات اثنتان أمريكيتان و واحدة بريطانية و 4 فرقاطة من فئة فوزبر مارك 5 وعدة زوارق صواريخ وسفن ألغام وعدة عبارات هوفر كرافت.
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...ial_Guards.jpg
الحرس الامبراطوري ايام الشاه

http://media.farsnews.com/Media/8507...30541_L600.jpg

يس يم يس يم .. الماجدات الايرانيات !!!

http://www.moqatel.com/openshare/Beh...10/pic1029.jpg










http://www.anbaaiq.com/Admin/NewsIma...9%8A%D8%A9.jpg

وقود الحرب !

http://upload.wikimedia.org/wikipedi...ain_tanks.JPEG

دبابت تشفتين
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...cropped%29.jpg
طائرة نورثورب اف -5
http://upload.wikimedia.org/wikipedi..._in_flying.jpg
طائرة اف -4 فانتوم
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...hern_Watch.jpg
طائرة اف14 توم كات
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...px-AH-1J-1.jpg
طائرة اي اج ون كوبرا
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...hatzerim-1.jpg
صاروخ ارض جو ام اي ام -23 هوك
http://upload.wikimedia.org/wikipedi...74%29_1977.jpg
الفرقاطة سهند (فوزبرمارك 5)

محمد الشوملي 08-08-2009 09:50 PM

مصادر الاسلحة الايرانية خلال حرب العراق :[FONT='Times New Roman','serif'][/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif'] [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']إيران غيت أو إيران كونترا، هي فضيحة بيع الأسلحة الأمريكية إلى إيران عن طريق إسرائيل أثناء الحرب العراقية الإيرانية، وقد استخدمت أرباح هذه الصفقة من قبل الأمريكان في تمويل الميليشيات الإرهابية في نيكاراغوا، أقر رجل أعمال من نيويورك يدعى ليب كون انه شارك في شبكة تهريب أسلحة مكونة من صورايخ وقطع غيار طائرات حربية، شحنت من الولايات المتحدة إلى إسرائيل وقد تكون سربت إلى إيران، واعترف كون بأنه مذنب في قضية تآمر، مقرا فقط بأنه كان يعلم ان مكونات الأسلحة كانت ستذهب إلى إسرائيل، غير ان محققين أميركيين يشيرون إلى ان تاجر أسلحة إسرائيليا قد يكون باع الأسلحة إلى إيران، وقال المدعي العام الأميركي كيفن اوكونور ان بعض مكونات (الأسلحة) على الأقل كانت وجهتها الأخيرة إلى إسرائيل، واستخدم كون شركتين له في بروكلين لشراء مكونات أسلحة من شركات في كونكتيكت وكاليفورنيا، وفي وقت لاحق أوقف تاجر أسلحة يدعى ايلي كوهين بتهمة تخطيطه لبيعها إلى إيران.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']عملت إسرائيل وكعادتها على استغلال جميع الأحداث العالمية لمصلحتها وتسخيرها لمنفعتها وخاصة الحروب العالمية والإقليمية، فبعد الحرب العالمية الأولى ظهر وعد " بلفور" باعتبار فلسطين وطن قومي لليهود وبعد الحرب العالمية الثانية، أعلن اليهود قيام دولتهم في فلسطين وبعد حروب ال***; 48 وال***;67 ، ثبتوا مواقعهم وشقوا صفوف المقاومة العربية والإسلامية، ولهذا فهم سعوا للعب دور كبير في الحرب العراقية - الإيرانية طالما أن نتيجتها ستكون لمصلحتهم، وطالما ان العدو الحقيقي" العراق" طرف فيها، وتميزت ردود الفعل الإسرائيلية على الحرب العراقية - الإيرانية بالمواقف المختلفة وأحيانا المتضاربة الصادرة عن الدوائر الرسمية وغير الرسمية في إسرائيل ولعل ذلك كان مقصودا بهدف التضليل والتمويه ولعدم الكشف عن حقيقة ما يدور في الواقع.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']ذكر وزير الخارجية "اسحق شامير" في أوائل شهر تشرين الثاني/1980م في محاضرات ألقاها أمام طلبة جامعة "تل أبيب" أننا مهتمين جدا في الحرب الدائرة ضد إيران لأنها تجري في منطقتنا ونحن نتتبع ما يجري هناك لكي نستطيع التدخل عند الحاجة، والحقيقة أن العراق في ذلك الوقت كان قد حقق بالفعل تقدما في مجال القدرة العسكرية الشاملة، لا يمكن إنكاره ولابد أن يحسب حسابه وعمل على تطوير قدراته النووية لامتلاك السلاح النووي عله يستطيع به حسم المعركة مع إيران، ومن جهة وامتلاك العراق قدرة الردع ضد إسرائيل وتهديدها، وكان العراق يتجه بهذا الاتجاه بالفعل إلا أن إسرائيل كانت تتابع ما يحدث وتراقب عن كثب، وبالفعل، وكما قال "اسحق شامير "بأن إسرائيل ستتدخل في الوقت المناسب"، تدخلت إسرائيل في هذه الحرب وقامت بخطوتها الأولى بنسف توربينات المفاعل النووي العراقي قبل شحنها بيوم واحد من ميناء "مرسيليا" ثم انتهى الأمر بضرب المفاعل العراقي " أوزيراك" كله في كانون الأول/1981م، وكان ذلك في صالح (إيران) وشكل صدمة للعراق ولجهوده التكنولوجية للتغلب على المصاعب الإقليمية، وكانت الخطوة الإسرائيلية هي المرحلة الأولى من سلسلة تدخلات كُشف النقاب عنها في المرحلة الأخيرة من الحرب العراقية - الإيرانية على الرغم من رشوح المعلومات والتسريبات خلال الحرب، وتبين فيما بعد وجود محور (إيراني –إسرائيلي – أمريكي) كان يعمل في الخفاء ولم تظهر المعلومات عنه لأنه كان بعيدا عن التوقعات والشبهات، نظرا للشعارات الإيرانية المعادية لإسرائيل وأمريكا واحتجاز الرهائن، إلا ان مصالح عليا أملت وجود مثل هذا المحور وكشفت تفاصيله في فضيحة " إيران- غيت".[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']عند بداية الحرب كانت إيران لا تزال تحتجز (58) رهينة من أعضاء السفارة الأمريكية في (طهران) ولم يفرج عن هؤلاء إلا بعد 444 يوما من احتجازهم، وقد تم الإفراج عنهم في آخر يوم من أيام رئاسة " جيمي كارتر"، وبالتأكيد لم يكن الإفراج في ذلك اليوم صدفة، فقد تبين فيما بعد، ان الإفراج تم بناءا على صفقة عقدت بين حلف ( ريغان- بوش) من جهة و( الخميني) من جهة أخرى، وذلك في لقاءات سرية عقدت في باريس، واتفق الجانبان على ضرورة تأخير الإفراج عن الرهائن حتى يمر موعد انتخابات الرئاسة الأمريكية ويخسرها " كارتر" و بالتالي يصل" ريغان ونائبة بوش إلى السلطة" ويتعهد ريجان بالمقابل بإعطاء إيران مساعدات تحتاجها في معركتها مع العراق لأنها كانت تتجه إلى الخسارة في ذلك الوقت، وقد كانت هذه الخطوة من إعداد "هنري كيسنجر" ولم يكن بالتأكيد من إعداد الطلبة الثوار إذ لم نجد طالبا واحدا حتى اليوم يحدثنا عن مخطط العملية، فلقد كانت العملية مشروعا أمريكيا لصالح الجمهوريين في الولايات المتحدة، الذين كانوا يريدون تغيير نفسية الأمريكيين الذين استكانوا إلى السلام بعد حرب "فيتنام"، وحتى أنهم عادوا إلى عزلتهم المعروفة، ولهذا كان يجب إيقاظ الروح العدوانية عندهم باستغلال موضوع الرهائن والنتيجة كانت وصول الجمهوريين إلى السلطة. [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']في تشرين الأول عام 1979 توجه شاه إيران إلى أمريكا لتلقي العلاج من السرطان، مما ثارت حفيظة إيران المطالبة بتسليم الشاه من أجل محاكمته وإعدامه، كانت هذه ساعة الصفر التي ينتظرها الخميني لتنفيذ مخطط متفق عليه مسبقاً، فقد تم الهجوم على السفارة الأمريكية واعتقال جميع الموظفين واعتبارهم رهائن لدى الحكومة الإيرانية لحين تسليم الشاه، يقول أبو الحسن بني صدر عن هذه الحادثة " إن الدراسات الأمريكية تؤكد أن موضوع خطف الرهائن مسرحية أمريكية نفذت في إيران ولم يكتشف بعد الشخص الذي نفذت من خلاله العملية، وأن العملية هي مشروع أمريكي" ويتابع بني صدر كلامه "حدثت أزمة الرهائن لأجل خدمة مصالح الملالي في إيران، وأيضا لخدمة الجمهوريين في أمريكا الذين كانوا يريدون تغيير نفسية الأمريكيين الذين استكانوا للسلام بعد حرب فيتنام، حتى أنهم عادوا إلى عزلتهم المعروفة، لهذا كان يجب إيقاظ الروح العدائية عندهم باستغلال موضوع الرهائن، والنتيجة كانت وصول الجمهوريين إلى السلطة، وقيل أن الخطة كانت من إعداد هنري كيسنجر والسيد روكفلر ولم تكن بالتأكيد من إعداد الطلبة الثوار، حيث لم نجد طالبا واحداً يحدثنا عن مخطط العملية حتى أننا لا نعرف من الذي خطط لعملية الرهائن".[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif'] [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']كان هناك لقاء حضره "رضا باسند يداه" ابن أخ الخميني في مدريد، حيث قابل وفدا من جماعة الحزب الجمهوري الأمريكي الذي يمثله ريغان كمرشح للرئاسة، واقترحوا أن تقوم إيران باحتجاز موظفي السفارة الأمريكية مقابل تنفيذ ريغان بعد تسلمه السلطة لما تطلبه إيران، وكذلك تم الاتصال بأحد السياسيين الإيرانيين في ألمانيا وطرحت عليه نفس المقترحات، ثم لحق ذلك اجتماع في باريس لجماعة بوش وريغان وجماعة الخميني، وقد ذكر بني صدر أنه قد كتب للخميني يطلعه على تلك المعلومات إلا أنه تفاجئ بتورط الخميني في اللعبة، ومع أن الشاه قد توفي في مصر إلا أن الرهائن لم يطلق صراحهم، وقد قام جيمي كارتر بتجهيز خطة لتحرير الرهائن من داخل المعتقل الإيراني ينفذها الجيش الأمريكي، إلا أن الخطة فشلت أثناء التنفيذ بسبب انفجار أحدى الطائرة داخل الأراضي الإيرانية وموت بعض من عناصر المهمة مما يوحي بتدخل يد خفية لإفشال المهمة، وبعد 444 يوم تم الإفراج عن الرهائن وكان ذلك عشية تسلم ريغان السلطة في أمريكا، حيث أقلعت طائرة الرهائن من طهران وهبطت طائرة أخرى محملة بالسلاح ومبلغ ثلاثة مليارات دولار أمريكي كأخر فصل من فصول المسرحية الإيرانية الأمريكية. [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']وعند وصول ريغان إلى السلطة كانت إيران في وضع مزرٍ عسكريا، وكان يمكن أن تلقي الهزيمة وهذا ما لم تكن أمريكا لترضى به فعملت على مد إيران بالسلاح، ولكن الرئيس الأمريكي ريغان اصطدم بوجود تشريع يمنع بيع الأسلحة الأمريكية إلى إيران، ولكن الحل كان جاهزا اذ أبدت إسرائيل نيتها المساعدة لمصالح عديدة أهمها أن إيران في ذلك الوقت كانت تمتلك نفس الأسلحة التي تمتلكها إسرائيل، وعليه فإذا هزمت إيران فان ذلك يعني أن العراق قد يتمكن إضافة إلى دول عربية أخرى من هزيمة إسرائيل أو ان هزيمة إيران ستشكل انتكاسة للمؤسسة العسكرية الإسرائيلية، فعلى سبيل المثال فان سلاح المدرعات الإيراني كان يمتلك عام 1979م دبابات من طراز ([/FONT]M-60[FONT='Times New Roman','serif'] ) و ([/FONT]M-48[FONT='Times New Roman','serif'] ) الأمريكية الصنع وتمتلك إسرائيل نفس النموذج من الدبابتين و بالإضافة إلى ذلك فان إيران تمتلك عدة مئات من المدافع الذاتية الحركة الأمريكية الصنع، والتي تستخدمها القوات الإسرائيلية بأعداد كبيرة، وكذلك فان القوات الإيرانية تعتمد على ناقلة الجنود الأمريكية ([/FONT]M- 113[FONT='Times New Roman','serif'] ) لتحريك المشاة كما في إسرائيل، أما على صعيد سلاح الجو فان إيران اعتمدت بدرجة عاليه على طائرات ([/FONT]F -4[FONT='Times New Roman','serif']) فانتوم التي تحتفظ إسرائيل بإعداد كبيرة منها، أضف إلى ذلك أن كل من إيران وإسرائيل تمتلكان صواريخ جو- أرض من طراز مافريك، وصواريخ مضادة للطائرات من طراز هوك، وصواريخ مضادة للدروع من طراز تار و دارغون وتحمل الهليوكوبتر الهجومية الإيرانية (كوبرا) صواريخ تاو م/د كما في إسرائيل، وعليه تم اللجوء إلى إسرائيل كوسيط للتحايل على القوانين الأمريكية، وكانت إسرائيل قد لمحت الى إمكانية مساعدة إيران (في بداية الحرب) لأنها كانت تعرف أن العراق هو العدو الحقيقي لإسرائيل وان شعارات إيران ليست إلا كلام لا ينفع ولا يضر، إذ ذكر (موردغاي زيتوري) نائب وزير الدفاع الإسرائيلي في مقابلة مع صحيفة معاريف في مطلع ت1/1980م، ان إسرائيل قد تساعد إيران عسكريا، وأضاف ان إسرائيل تستطيع مد إيران بمساعدة هامة تساعدها من الناحية اللوجستية على مواصلة القتال.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']قام الرئيس رونالد ريغان بإيفاد مستشار الأمن القومي الأمريكي (ماكفرلين) و الجنرال (أوليفرنورث) إلى إيران، فوصلوا إلى إيران مع عدة رجال من أفراد المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلي وعقدوا جلسات بالغة السرّية مع مسئولين إيرانيين رفيعي المستوى وتم الاتفاق على أن تقوم إسرائيل ببيع السلاح الأمريكي إلى إيران، وقطع الغيار والذخائر بأسعار أعلى قليلا من سعرها الأصلي فيحول الفائض المالي إلى حساب خاص في سويسرا بعيدا عن رقابة الكونغرس الأميركي، وذلك لتمويل مقاتلي الكونترا المعارضين للحكومة المركزية في (نيكاراغوا).[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']وفي هذا الصدد فقد ذكر أبو الحسن بني صدر في أحد اللقاءات الصحفية عن هذا الموضوع قال " في المجلس العسكري أعلمنا وزير الدفاع أننا بصدد شراء سلاح من إسرائيل وأن الإمام الخميني هو من سمح بذلك، وعند سؤالي الخميني عن ذلك قال : نعم إن الإسلام يسمح بذلك" وكذلك أكد بني صدر عن وجود شخص كان ملم بكل تفاصيل الصفقات اغتيل بظروف غامضة.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']في 18/تموز/1981م أسقطت وسائل الدفاع السوفيتية طائرة أرجنتينية تابعة لشركة أروريو بلنتس والمفاجأة ان الطائرة التي سقطت كانت معبأة على الآخر بشحنة من السلاح الإسرائيلي، وكانت وجهتها إيران، وقد نشرت صحيفة التايمز تفاصيل دقيقة عن هذا الخبر الجوي المتكتم، وكيف استلمت إيران ثلاث شحنات، الأولى استلمتها في 10/تموز/1981م والثانية في 12/تموز/1981م والثالثة في 17/تموز/1981م وفي مقابلة مع جريدة (الهيرالد تربيون) الأمريكية في 24/8/1981م اعترف الرئيس الإيراني السابق "أبو الحسن بني الصدر" أنه أحيط علما بوجود هذه العلاقة بين إيران وإسرائيل وانه لم يكن يستطع أن يواجه التيار الديني هناك الذي كان متورطا في التنسيق والتعاون الإيراني- الإسرائيلي، وكشفت هذه النقطة عندما قامت ألمانيا بإلقاء القبض على الشيخ "صادق طباطبائي" (زوج ابنة الخميني) عند مروره بمطارها ظهر ختم الدخول إلى إسرائيل على جوازه وكان بتاريخ 6/ك2/1980م. وفي 3/حزيران/1982م، اعترف " مناحيم بيجن" بأن إسرائيل كانت تمد إيران بالسلاح وعلل شارون(وزير الدفاع الإسرائيلي) أسباب ذلك المد العسكري الإسرائيلي إلى إيران بأن من شأن ذلك إضعاف العراق.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']وانكشفت فضيحة (إيران- غيت) عام 1986م، وأحرج الرئيس الأمريكي رونالد ريجان وقتها، واضطر إلى تشكيل لجنة تحقيق رئاسية خاصة عهد برئاستها إلى السيناتور جون تاور وعضوين آخرين، وقدمت اللجنة التقرير الذي تصل عدد صفحاته إلى قرابة ال***;250 صفحة، احتوى على حقائق بالغة السرية، لأن واضعه هو مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي اللاّحق (جورج بوش) و يروي التقرير أن مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض عقد عدة اجتماعات برئاسة (روبرت ماكفرلين) (مستشار الأمن القومي للرئيس ريجان)، في ذلك الوقت لبحث السياسة الأمريكية اتجاه إيران، وكانت هناك خشية من أن هذا البلد الهام يمكن أن يضيع نهائيا بالنسبة للولايات المتحدة، وكان أهم عوامل القلق المتجسد على الأحوال في إيران هو مسار الحرب مع العراق وهو في غير صالح إيران مما يمكن أن يطلق يد العراق في الخليج، ثم يشير التقرير إلى اجتماع جرى في مستشفى أجرى فيه الرئيس الأمريكي رونالد ريغان عمليه جراحية لإزالة ورم سرطاني وذهب إليه " ماكفرلين" طالبا انه وعلى عجل لفتح خط اتصال مع إيران دون انتظار وكان رد "ريغان" بالحرف: "[/FONT]Yes, go ahead, open it up[FONT='Times New Roman','serif']". [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']وفي 11/يونيو/1985م كانت الدراسات في مجلس الأمن القومي الأمريكي قد توصلت إلى نتيجة مؤداها أن ترك إيران تحصل على احتياجاتها من السلاح بطريقة عشوائية يجب أن يتغير، وظهرت في توصيات اللجنة الخاصة فقرة لافته للنظر تقول: "ان الولايات المتحدة الأمريكية يتعين عليها ان تشجع حلفائها الغربيين وأصدقاءها على مساعدة إيران في الحصول على طلباتها واحتياجاتها بما في ذلك المعدات الحربية التي تحتاج إليها"، ثم يشير تقرير لجنة "تاو" إلى ان إسرائيل ظهرت في الأفق بعلاقات خاصة مع إيران ويستطرد، ليقول في فقرة منه بالنص: [/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']ان إسرائيل لها مصالح وعلاقات طويلة مع إيران، كما ان هذه العلاقات تهم أيضا صناعة السلاح الإسرائيلي، فبيع السلاح إلى إيران قد يحقق الهدفين في نفس الوقت، تقوية إيران في حربها ضد العراق وهو عدو قديم لإسرائيل، كما انه يساعد صناعة السلاح في إسرائيل، ولما كان معظم السلاح الإيراني سلاح جرى شراؤه من الولايات المتحدة ( في وقت الشاه) فان إسرائيل طلبت موافقة الولايات المتحدة لأسباب قانونية وعملية، ثم يمضي التقرير فيشرح أن عناصر في الحكومة الإيرانية كانت في الوقت نفسه تبحث عن سلاح أمريكي وقطع غيار وذخائر له في أي مكان، وان رئيس الوزراء الإسرائيلي " شيمون بريز" أخذ ذلك الموضوع تحت اهتمامه الشخصي المباشر وكلف اثنين من مساعديه هما " أدولن سكويمر" و " يأكوف نامرودي" بمتابعة هذا الأمر، وقد ذكر الكولونيل " أوليفر نورث" ( مساعد مستشار الأمن القومي ) في البيت الأبيض والمسئول الأول في ترتيب التعاون العسكري بين إسرائيل وإيران، ذكر في مذكراته التي نشرها في أواخر عام 1991م بعنوان "تحت النار" أن حجم مبيعات السلاح الإسرائيلي لإيران وصل إلى عدة بلايين من الدولارات.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif']وقد أحدثت هذه الفضيحة صدى عالميا واسع النطاق وخاصة بعد أن اعترفت بها الإدارة الأمريكية، وأدت إلى أن تفقد الولايات المتحدة مصداقيتها على المستوى العالمي، إذ أنها تعارضت مع مبادئ سبق وأعلنتها الإدارة في تطبيق سياستها الخارجية، وهي رفضت الإرهاب، وإنهاء الحرب العراقية الإيرانية والحياد بين الدولتين، كما انها أضرت بالرئيس الأمريكي الذي وصفته " الواشنطن بوست" حينها " المنافق الأكبر" وعندما اعلن لاري سبيكس ( بعد عدة أشهر من الفضيحة) كعادته، جدول الرئيس قائلا ان ريغان سيحضر "مؤتمر الأخلاق" انفجر الصحافيون في البيت الأبيض بالضحك، فامتعض سبيكس وتوقف عن القراءة وانسحب، أما على الصعيد الإيراني، فقد أدت "الصفقة" إلى إقالة بعض المسئولين الذين رفضوا التعامل مع إسرائيل مثل رئيس الجمهورية "بني الصدر" بحجة إعاقة الأعمال العسكرية والتأخر بالدفاع عن الوطن، وأدت إلى إعدام العديد ممن حاولوا كشف الزيارة السرّية و تفاصيلها مثل "مهدي هاشمي" ( شقيق صهر آية لله منتظري)، واحد مؤسسي الحرس الثوري الإيراني ورئيس مكتب الحركات والتنظيمات التحررية والثورية بقيادة حراس الثورة، واتهمته سلطات الأمن الإيرانية بأنه تسبب بإحداث الحجاج الإيرانيين عام 1986م ، ووجه إليه حكم الإعدام بتهم السعي لإثارة الفتنة في علاقات إيران مع الدول الإسلامية الا أن المعلومات التي كشفت فيما بعد أظهرت أن جهات في وزارة الاستخبارات الإيرانية كانت مسئولة عن ذلك وان هذه التهمة ألصقت لهاشمي لأنه أراد الكشف عن التفاصيل السرية للاتصالات مع الجوانب الأمريكية الإسرائيلية.[/FONT]
[FONT='Times New Roman','serif'] [/FONT]

الراية الغالبة 08-08-2009 11:38 PM

عمار أنت مفلس تماما هل ما وضعته من صور لجيش الشاه السابق / ذهب بغالبيته عند الثوره الاسلاميه وتبقت القوه الجويه جزئا منها وتم تطهيرها من العناصر الفاسده / ولجؤك للتقارير السلفيه والمشكوك فيها يزيد من أفلاسك وثم لئبين للجميع مدى غبائك فالفرقاطه المصابه التي تدعيها أيرانيه هي أمريكيه أصيبت خطئأ بنار عراقيه / وذكرك لاسم الامام بلا أحترام للسياده على الاقل يعكس أخلاقك / فهل تريدنا نكذب صور المصانع والتطويرات والصناعات والشهادات ونصدق بضع قصاصات ركضت بها لتواري خيبتك وهزيمتك ؟! :)

محمد الشوملي 09-08-2009 02:06 AM

ايران والشيطان الاكبر أمريكا والدولة الصهيونية

صرح وزير الخارجية الإسرائيلي في حكومة في نتنياهو (ديفيد ليفي) قائلا : (ان اسرائيل لم تقل في يوم من الايام ان ايران هي العدو ) " جريدة هاآرتس اليهودية / 1/6/1997"
يقول الصحفي اليهودي(اوري شمحوني ) : (ان ايران دولة اقليميه ولنا الكثير من المصالح الاستراتيجية معها ، فايران تؤثر على مجريات الاحداث وبالتاكيد على ماسيجري في المستقبل ، ان التهديد الجاثم على ايران لا ياتيها من ناحيتنا بل من الدول العربية المجاورة ! فاسرائيل لم تكن ابداً ولن تكن عدواً لايران ) " صحيفة معاريف اليهودية / 23 /9/1997)

أصدرت حكومة نتنياهو امراً يقضي بمنع النشر عن اي تعاون عسكري او تجاري او زراعي بين اسرائيل وايران . وجاء هذا المنع لتغطية فضيحة رجل الاعمال الإسرائيلي(ناحوم منبار ) المتورط بتصدير مواد كيماوية الى ايران .. والذي تعد هذه الفضيحة خطراً يلحق باسرائيل وعلاقاتها الخارجية . وقد ادانت محكمة تل ابيب رجل الاعمال الإسرائيلي بالتورط في تزويد ايران ب 50 طنا من المواد الكيماوية لصنع غاز الخردل السام . وقد تقدم المحامي الإسرائيلي(امنون زخروني ) بطلب بالتحقيق مع جهات عسكرية واستخباراتية اخرى زودت ايران بكميات كبيرة من الاسلحة ايام حرب الخليج الاولى . " الشرق الاوسط / العدد (7359) "
قامت شركة كبرى تابعه (لموشيه ريجف ) الذي يعمل خبير تسليح لدى الجيش الاسرائيلي - قامت شركته ما بين (1992-1994) ببيع مواد ومعدات وخبرات فنية الى ايران . وقد كشف عن هذا التعاون الاستخبارات الامريكية بصور وثائق تجمع بين موشيه والدكتور ماجد عباس رئيس الصواريخ والاسلحة البايولوجية بوزارة الدفاع الايرانية . " صحيفة هارآرتس اليهودية ... نقلا عن الشرق الاوسط عدد (7170) "
ونقلت جريد الحياة بعدده (13070) نقلا عن كتاب الموساد للعميل السابق في جهاز الاستخبارات البريطانية (ريتشارد توملينسون) : وثائق تدين جهاز الموساد لتزويده ايران بمواد كيماوية .
يقول الصحفي الإسرائيلي(يوسي مليمان ) ( في كل الاحوال فان من غير المحتمل ان تقوم اسرائيل بهجوم على المفاعلات الايرانية وقد اكد عدد كبير من الخبراء تشكيكهم بان ايران - بالرغم من حملاتها الكلامية - تعتبر اسرائيل عدواً لها . وان الشيء الاكثر احتمال هو أن الرؤوس النووية الايرانية هي موجهة للعرب ) " نقلا عن لوس انجلس تايمز... جريدة الانباء العدد (7931) " 0

الشحنات الإسرائيلية من السلاح لإيران(1))...
أحدث ما قامت به إسرائيل لتوفير الأسلحة لإيران ، رغم أجواء توقف الحرب ، هو صفقة سلاح من رومانيا ، تبلغ قيمتها (500 مليون ) خمسمائة مليون دولار 0 وتأتي هذه الصفقة لتكشف تاريخاً طويلاً من العمل الإسرائيلي المتواصل منذ عام 1980 لتوفير الأسلحة لإيران لكي تواصل حربها ضد العراق والعرب ، وإذا كانت صفقات الأسلحة الإسرائيلية لإيران ، هي الخبر الأهم ، فإن الخبر الأهم هو أن يقوم سماسرة ووسطاء إسرائيليون بالتجول في العالم وفي عواصم أوروبا بالذات بحثاً عن أسلحة لإيران(2)) 0 لقد تجاوزت إسرائيل مرحلة بيع سلاحها وتقديمه للخميني ، إلى قيامها بتوفير أية قطعة سلاح ، ولو من السوق السوداء لهذا النظام لكي يواصل حربه ضد العراق 0
... وإذا كان الأمر طبيعياً بالنسبة لإسرائيل ، لأنها بذلك تحاول أن تدعم إيران في حرب ضد بلد عربي ، ولكن الأمر الذي يفترض الكثيرون أنه غير مقبول هو قيام الحميني تحديداً بالإعتماد على إسرائيل في تسليح قواته وفي حربه ، وصموده كنظام ، رغم ما للخميني – صاحب النظام – من أدبيات معادية لإسرائيل وهو الداعية لتحرير القدس وحتى فلسطين كلها 0 لكن يبدو أن الغاية تبرر الوسيلة لدى حكام إيران الحاليين 0 ومع هذا التحرك الإسرائيلي الجديد لتوفير الأسلحة لإيران من أي مصدر كان ، فتحت أوساط سياسية وعسكرية وإستراتيجية ملف صفقات الأسلحة بين إسرائيل وإيران ، وإعتبرت أنها زادت عما كانت عليه أيام الشاه وفاقتها أضعافاً 0

إسرائيل في المقدمة
__________
(1) 570]) نقلاً عن كتابنا " نقد ولاية الفقيه " ص 275 وما بعدها 0
(2) 571]) حدث يو الخميس 16/5/1980 0

... أحدث الأرقام عن صفقات الأسلحة أن الإنتاج الحربي الإسرائيلي حقّق تطوراً كمياً ونوعياً ، في النصف الأول من الثمانينات ، ما قيمته 850 مليون دولار ، إرتفعت عام 1986 إلى مليار و300 مليون دولار(1))0 وقدرت مصادر أوروبية متخصصة بالشئون العسكرية أن الزيادة في مجملها ، وبنسبة 80? منها ، كانت كلها صادرات أسلحة وقطع غيار إسرائيلية إلى إيران (2))0
وترى هذه المصادر أن مقابل هذا الدعم العسكري بالأسلحة من إسرائيل لإيران ، تحظى الحكومة الإسرائيلية بسيطرة إقتصادية ظاهرة في إيران ، أي عن طريق اليهود الإيرانيين الممسكين بالإقتصاد الإيراني ، أو عن طريق شركات كانت تعمل في عهد الشاه ، ثم أوقفت أعمالها مؤقتاً مع بداية حكم الخميني ، وحالياً عادت لتعمل بحيوية ونشاط 0
وفي هذا المجال نعود إلى ما سبق للخميني وقاله عن الإقتصاد الإيراني وتسلط إسرائيل عليه : " إن إقتصاد إيران هو في قبضة الأمريكان والإسرائيليين وقد خرجت التجارة من أيدي المسلمين(!!!) (3)) 0
أو عندما قال : " إن المحزن أكثر هو هيمنة إسرائيل وعملائها على كثير من الشئون الحساسة للبلاد وإمساكها بالإقتصاد(4)) "0
__________
(1) 572]) معلومات وردت في أحد تقارير " المركز الدولي للأبحاث السلمية في ستوكهولم " ووردت في مجلات عسكرية متخصصة مطلع العام 1987 0
(2) 573]) مجلة " لوبوان " الفرنسية ومجلة " استراتيجيا " الشهرية اللبنانية مطلع العام 1987 0
(3) 574]) خطاب الخميني في " قم " في 15 إبريل 1964 0
(4) 575]) بيان للخميني حول إقرار قانون الحصانة القضائية للرعايا الأمريكيين 0

لكن هذا الكلام ذهب أدراج الرياح ، وهاهي إسرائيل تتسلط على نسبة كبيرة من إقتصاد إيران ، وفي ظل حكم الخميني نفسه ،ولقد عاد شركة "أرج" الإحتكارية الكبرى للظهور ، بعد أن كانت قد أوقفت أعمالها مؤقتاً ، وهي شركة إسرائيلية كبرى سبق للخميني أن هاجمها، كما هاجم "الكوكالا" في إيران التي هي أيضاً إسرائيلية ، والطريف والمثير هو أن إسرائيل عادت لتغرق السوق الإيرانية بإنتاجها من البيض ، وهذا كله سبق للخميني واتخذ منه حجة ضد حكم الشاه المخلوع(1)) 0
ولقد كشفت مصادر مطلعة في باريس أن السماسرة الذين يعملون لتجميع السلاح إلى إيران ، وبينهم إسرائيليون ، يتخذون من "فيلا شاليه باساغي" (2)) ، الواقعة على الطريق الثاني من بحيرة جنيف ، أي من الجهة الفرنسية بالقرب من قرية "سانت بول أن شاليه" والأرض المحيطة بها ، ومساحتها 28 ألف متر مربع، يتخذون منها مركزاً لتجميع الأسلحة التي يشتريها الإسرائيليون ، تمهيداً لشحنها عن طريق الموانىء الأوروبية إلى إيران ، كما يتخذ السماسرة ، وبالذات الإسرائيليون ، من مزارع مجاورة لتلك الفيللا وهي "مارالي"و "لي هوز" و "لي مويت" مراكزاً لتدريب الإيرانيين على بعض الأسلحة والخطط العسكرية ، ويتولى " أوتيون دي بنك سويس " عمليات دفع ثمن الصفقات التي تحولها إسرائيل إلى إيران (3))0
__________
(1) 576]) تصريحات الخميني على إثر إعتقال الطالقاني وبازركان خلال حكم الشاه 0
(2) 577]) وهي فيللا كانت لشاه إيران وعادت للحكومة الإيرانية الحالية 0

(3) 578]) نشرة "ستار" الصادرة بالفرنسية والمتخصصة ببعض الأخبار الخاصة بالأسلحة0

ورأت تلك المصادر أن إسرائيل في حماسها هذا لتوفير السلاح لإيران أن تحقّق أرباحاً باهظة ، وكذلك تساعد في إطالة أمد الصراع ضد العراق والعرب ، لتعطيل قدرات العرب ككل ، ولتحقيق مكاسب داخل إيران نفسها ومنها : تخفيف الضغط عن اليهود الإيرانيين وخاصة التجار منهم ، والسماح بتحويل أموالهم لإسرائيل ، وخاصة أموال التاجر اليهودي الكبير حبيب الفانيان ، وهو أحد المحتكرين الكبار أيام الشاه الذي تم إعدامه في إيران في مايو 1979 في مطلع زحف الجماهير الإيرانية ضد حكم الشاه (1))0
أما صفقات الأسلحة الإسرائيلية لإيران ، فرغم أن أمرها قد إتضح مع فضيحة "إيران جيت" في العام 1987 ، إلا أنها قديمة وتعود إلى مطلع الثمانينات ، أي مطلع حكم الخميني نفسه ، ويلخص أبا إيبان وزير الدفاع الإسرائيلي الأسبق وضع إسرائيل مع حكم الخميني بقوله : "عندما يكون النظام الإيراني صديقاً فإننا نمكنه من الحصول على الأسلحة ، للإحتفاظ بصداقته ، أما عندما لا نعرف ما هو موقفه من إسرائيل فإننا نمكنه من الحصول على الأسلحة لمعرفة ذلك (2))0
إذن العودة إلى مطلع الثمانينات تكشف صفقات الأسلحة الإسرائيلية لإيران الخميني بالأرقام حسب ما ورد في صحف ومجلات وكتب في هذا المجال 0
لقد قالت الصحف الكويتية في 30 سبتمبر 1980 ومذلك أكتوبر من العام نفسه أن حكومة الولايات المتحدة الأمريكية على علم مسبق وتوافق على إستخدام إسرائيل طائرات أدنبية وطرقاً جوية أوروبية غير مباشرة لشحن قطع الغيار إلى إيران 0
__________
(1) 579]) صحف 10 مايو 1979 0
(2) 580] الواشنطن بوست 12/12/1986 0

بعد الصحف الكويتية قالت صحيفة " الأوبزرفر" اللندنية في نوفمبر 1980 أن إسرائيل ترسل قطع غيار الطائرات (ف – 14 ) وأجزاء مروحيات وصواريخ على متن سفن متوجهة إلى موانىء إيرانية ومن بينها مرفأ بندر عباس ، بعض تلك الشحنات من الولايات المتحدة إلى إسرائيل ثم تحويلها مباشرة إلى إيران دون أن تمر بإسرائيل 0
وفي العام 1981 ، وفي شهر يناير بالذات ، جاء في تقرير أمريكي أعدته مصلحة الأبحاث التابعة للكونجرس ونشرته الصحف (1))، إن إسرائيل تهرب الأسلحة وقطع الغيار إلى إيران 0 وعندما سئل متحدث بإسم الخارجية الأمريكية عن ذلك ، أجاب أنه إطلع على تقارير بهذا المعنى ، وكانت يومها إدارة الرئيس الأمريكي كارتر في الحكم 0
وبعد خروج كارتر وموظفيه من الحكم ، إعترف كثير منهم بأنّ إسرائيل طلبت ترخيصاً أمريكياً في سبتمبر 1980 ببيع السلاح ، وتحديداً معدات عسكرية لإيران 0
وفي الشهر التالي بدأت إسرائيل تبيع إطارات عجلات طائرات فانتوم (ف – 4 ) لإيران 0 وقد استخدم مطار مدني في مدينة"تيمز" الفرنسية من القرب من قاعدة عسكرية محطة ترانزيت لشحم الإطارات، وقد ساعد في ذلك تاجر سلاح فرنسي كان مشاركاً في الصفقة ، وقد كشف ذلك في برنامج "بانوراما" التلفزيوني في هيئة الإذاعة البريطانية(2))0 وأشارت الصحف يومها إلى أن إدارة ريجان تورطت منذ البداية بصفقات الأسلحة الإسرائيلية إلى إيران عن طريق " مويس اميتاي" من اللجنة الأمريكية – الإسرائيلية للشئون العامة وبإيعاز من روبرت س0مكفرلين الإبن وهو عضو مغمور في لجنة مجلس الشيوخ للخدمات المسلحة(3))0
__________
(1) 581]) صحف مارس 1981 0
(2) 582]) أذيع البرنامج في أول فبراير 1981 مساءاً 0
(3) 583]) "واشنطن بوست" 29 نوفمبر 1986 0

... الشحنة الأولى من إطارات عجلات طائرات "الفانتوم"(ف – 4) تلتها شحنة ثانية من قطع الغيار بلغت قيمتها 600ألف دولار 0 لكن خط الإمداد الفرنسي إنهار ، فجرى إستبداله بتاجر بريطاني للسلاح نظّم خطاً للطيران الإسرائيلي إلى إيران عن طريق قبرص مستخدماً طائرات شحن من طراز c.l.44 تابعة للشركة الإرجنتينية " ترانسبورت ايرو ريو بلاتينس " 0
... وكانت هذه الصفقة الإسرائيلية إيران عن طريق قبرص شحنات قطع غيار للدبابات و360 طناً من الذحيرة التابعة للدبابات من طراز (م-48) و (م-60) ومحركات نفاثة مجددة وإطارات إضافية للطائرات(1)) 0
... ثم بعد ذلك صفقة أسلحة إسرائيلية بقيمة 136 مليون دور، تم شحنها أواسط 1981 ، عقدها التاجر الإسرائيلي "يعقوب نمرودي" وهو ضابط إسرائيلي متقاعد اتخذ من لندن مقراً لتجارته 0 والذي كشف أمر إسرائيل في هذه الصفقات كلها هو قيام طائرات سوفيتية في يوليه 1981 بإسقاط طائرة تبين فيما بعد أنها كانت تتولى شحن الأسلحة الإسرائيلية إلى إيران عبر قبرص ، تم إسقاطها عند الحدود التركية – السوفيتية(2))0

إسرائيل تستمر وتُحسّن النوعية
... ومع مطلع العام 1982 كانت إسرائيل مستمرة في تصدير الأسلحة إلى إيران ، وكانت عبارة عن شحنات من ذخائر دبابات عيار 105ملم ، وذخائر هاونزر عيار 155ملم ، وقطع غيار طائرات فانتوم(ف-4) الأمريكية الصنع، ودبابات(ام-48 و ام –60) وأجهزة إتصال كاملة مع قطع غيارها 0
... وحتى يوليه 1983 ، لم يستمر تدفق الأسلحة الإسرائيلية لإيران فحسب ، بل تحسنت نوعية الأسلحة :
__________
(1) 584]) "إسرائيل والحرب الإيرانية – العراقية " بحث بقلم شاهرام تشويين في مجلة الدفاع الدولية في عدد 3 ، مارس 1985 ، مجلد 18 0
(2) 585]) نشرت ذلك صحيفة " الصنداي تايمز" اللندنية في 26/7/1981 0
... ففي 6 يناير1983 كانت هناك شحنات ضخمة مميزة ضمت مايلي : صواريخ سابدوند جو-جو، 400 ألف طلقة مدفع هاون ، 400 ألف طلقة مدفع رشاش ، ألف هاتف ميداني ، 200 جهاز تشويش للإتصالات الهاتفية (1))0
... وفي شهر يوليه 1983 نشرت معلومات عن صفقة "غرودي" التي بلغت 136 مليون دولار 0 أفادت تلك المعلومات أن الأسلحة التي تم شحنها كانت متطورة وحديثة وكلها أمريكية الصنع ، ويحظر شحنها إلى غير إسرائيل 0 لكن إسرائيل شحنتها إلى إيران 0وضمت صواريخ "لانس" الذاتية الإندفاع ، صواريخ "هوك" المضادة للطائرات ، قذائف مدفعية عيار 155ملم من نوع "تامبيلا"و "كوبرهيد" الموجهة بأشعة الليزر(2))0 وأكدت هذه المعلومات صحيفتان إسرائيليتان هما " بديعوت أحرونوت " و " ها آرتس " ونشرت تفاصيل كثيرة خول صفقة "غرودي"0
... كما نشرت المعلومات نفسها مع إضافات عليها مجلة سويسرية هي مجلة "ولتوتش" وهي مجلة معتدلة 0
... وفي يناير 1983 بدأت الصحف الأمريكية تتحدث عن صفقات الأسلحة الإسرائيلية المتطورة – ذات الصنع الأمريكي – إلى إيران 0 رغم أنها أسلحة يحظر بيعها وتصديرها إلى دولة ثالثة غير أمريكا وإسرائيل 0 فقد نشرت مجلة دورية هي يومية الدفاع والشئون الخارجية معلومات تشير أن إسرائيل كانت تشحن قذائف عنقودية محرمة إلى إيران ، كما أن قطع غيار الطائرات (ف-14) "تومكات"القليلة في سلاح الجو الإيراني ترسل مباشرة وبإنتظام من إسرائيل إلى إيران على متن طائرات شحن(3)) 0
__________
(1) 586]) صحيفة "بوسطن جلوب" 27/7/1983
(2) 587]) صحيفة "ليبرسون" الفرنسية يوليو 1983 0
(3) 588]) دورية "الدفاع والشئون الخارجية" اليومية في 24/1/1084 0

... ثم نشرت الصحف الألمانية في مارس 1984 تفاصيل عن صفقة "غرودي" نفسها جاء فيها أن الصفقة الإسرائيلية من الأسلحة تشحن على متن طائرات " العال " للشخن في رحلات ليلية تمر فوق الأراضي السورية في طريقها إلى إيران (1))، ولم تنف تلك الصحف وتحديداً مجلة شتيرن علم سوريا بتحليق تلك الطائرات 0
... كذلك نشرت صحيفة ألمانية غربية هي "فرنكفورتر" وهي يومية محافظة ، أن شحنات إسرائيل إلى إيران من أسلحة بلغن ما قيمته 500 مليون دور والأسلحة كلها من صنع أمريكي وإسرائيلي ، وهناك قسم منها صدر من لبنان(2)) 0

دليل رسمي إسرائيلي
... لم يبق أمر الصفقات الإسرائيلية من الأسلحة إلى إيران مجرد تقارير خجولة من هنا وهناك ، وأنباء صحفية في صحف غربية موثوقة ، بل تعدّى الأمر ذلك إلى تقديم دليل رسمي على لسان أرييل شارون وزير الدفاع الإسرائيلي في مطلع الثمانينات ، أي إنه عاصر معظم شحنات الأسلحة الإسرائيلية إلى إيران وأشرف عليها 0
... في مايو 1984 أي بعد إن إستقال أرييل شارون من وزير الدفاع ، والذي جاءت إستقالته مجرد لعبة خبيثة لتغطية الدور الإسرائيلي في مجازر مخيمي صابرا وشاتيلا ضد الفلسطينيين المدنيين ، إذ بعد أن إتقال زار الولايات المتحدة الأمريكية في التاريخ نفسه ، وفي واشنطن أعلن بصراحة أن إسرائيل كانت تبيع وتسوّق وتشحن الأسلحة إلى إيران ، وبمعرفة الولايات المتحدة الأمريكية نفسها 0
... وكان شارون ، رغم إستقالته من وزارة الدفاع ، قد بقي وزيراً دون حقيبة وزارية في حكومة الليكود الإئتلافية حتى العام 1987 ، إذن كان مازال وزيراً عندما أدلى بتصريحة ذاك 0
__________
(1) 589]) مجلة " شتيرن " الألمانية الغربية ، مارس 1984 0
(2) 590]) صحيفة " فرنكفورتر " الصادرة في 17/3/ 1984 0

... كذلك ، رغم نفي إدارة ريجان علمها بالصفقات الإسرائيلية من الأسلحة الإسرائيلية والأمريكية وغيرها إلى إيران ، فإن موقفاً أمريكياً كان قد صدر في مارس 1984 يدعو إسرائيل والدول الأوروبية لتنسيق الجهود مع واشنطن لقطع شحنات السلاح إلى إيران 0 واعتبر هذا الموقف تغييراً رسمياً عن علم واشنطن بدور إسرائيل وغيرها في شحن الأسلحة إلى إيران ، وقد تولى السفير الأمريكي فوق العادة ريتشارد فيربانكس هذه المهمة 0
... وتتحدث الصحف في هذه الفترة ، في العام 1984 وما بعدها عن مواقف وإجراءات اتخذها موظفون أمريكيون أمثال جفري كمب المدير الأول لشئون الموظفين لقضايا الشرق الأدنى في مجل الأمن القومي ، وفيري نكس نفسه ، وماكفرين ، كلها صبت في تأكيد الشحنات الإسرائيلية من السلاح لإيران ، وبمعرفة أمريكا نفسها (1)) 0
... وتطورت تلك المواقف والجهود الأمريكية ووصلت مع "كمب" إلى وضع مذكرة عرفت " بمذكرة كمب " لتطوير العلاقات مع إيران والتي تقديمها إلى مجلس الأمن القومي الأمريكي في أكتوبر 1984 0

جعفري طيب 09-08-2009 02:23 AM

الى كاتب الموضوع

اياك ان تتعرض بالنقد الى الاسلحة الايرانية الخارقة

لانها اسلحة مقدسة .......... ولايجوز انتقادهااا


شيخ الطائفة 09-08-2009 02:30 AM

الرد بكلمتين للمولى الأعلي ....
قال الأمام علي عليه السلام :
لا تحدّث الناَّس كلَّما تسمع ، فكفى بذلك خرقاً



جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 07:28 PM ] .